الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 223 كلمة )

العيد بعد ان حل بنا الخراب / د.كاظم العامري

قبل كل كلمة اقولها متفائلة او متشائمة في يوم عيد الفطر المبارك كهذا ، اقول كل عام وانتم الخير والبركة والحب، محبة في الله وفي الناس الاسوياء ، ولعنة الله على القتلة والمفترسين واللصوص والكذابين والمارقين واللاحسين لجيوب الناس وارى بعد ان خربت حياتنا :
انكم يجب ان تضعوا الهم جانبا وتفكروا بانقضاء يومكم وتدبيره ،فمن يفكر بالماضي سيخسر تدبير حياة الحاضر
ضعوا القلق جانبا وابدأوا الحياة ، فالدنيا حلم والحياة يقظة ونحن اضغاث احلام بين الحلم واليقظة
كان الناس ايام زمان تنتظر العيد لتتصافى القلوب ، اليوم عكس ذلك تستعر القلوب بالكراهية
قال لي لئيم : بعض العراقيين هذه الايام يفرح مرتين وفي الثالثة يفرح نصف فرح ، الاولى اذا كان في بيته تيارا كهربائيا وفي الثانية اذا كان لايوجد كهرباء في دار اخيه ، وفي الثالثة يفرح نصف فرح لاختلاف موعد العيد فيصوم عيده ، او يفطر صيامة قبل موعده .
وقال ايضا رجلا بدويا لا تفرح للباطل ، فان جرن الباطل (اي قرنه) مكسور على شدة ما يناطح الحق فيصبح بلا قرن لمواصلة الشر فياتي اليوم الذي يصرع فيه .
وخلاصة القول اكتب ابياتاللشاعر المنتحرخليل حاوي يقول فيها :
ماتت البلوى ومتنا من سنين
سوف تبقى مثلما كانت سنين الميتين
لااذكار يلهب الحسرة من حين لحين
لا فصول
سوف تبقى خلف مرمى الشمس والثلج الحزين
وشكرا لكل عراقي سرقت عمره السنين
وعاش عيدا فرحا من دون اية حزن وحسرة .

العيد في بغداد بلون رمادي / اسعد عبدالله عبدعلي
وزير التعليم التكنوقراطي .. كوبي بيست! / مديحة الر

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 09 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 26 حزيران 2017
  4640 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

في العراق وما بعد عام 2003 أي بعد سقوط الدكتاتورية بآلية الاحتلال الأمريكي حيث أسس نظاما س
113 زيارة 0 تعليقات
التحركات السياسية النشطة للحكومة العراقية وهذا النشاط الملحوظ في انطلاقها على محيطها العرب
406 زيارة 0 تعليقات
إنهم عصبةٌ آمنت بتشويه الوطن وتمزيق التاريخ ،فازدادوا غواية ً، يمتطون احصنة السياسة بشعارا
211 زيارة 0 تعليقات
تشكل العشيرة حيزا مكانيا واجتماعيا - ثقافيا رئيسيا في المجتمعات القديمة وبعد التحولات الأخ
332 زيارة 0 تعليقات
تتواجد شخصية غريبة في مجتمع الدوائر الحكومية، خبيثة الى درجة كبيرة وحاسدة لا يمنعها شيء من
199 زيارة 0 تعليقات
 هكذا انشغلت وكالات الأنباء ووسائل الإعلام بزيارة الحبر الأعظم في الفاتيكان إلى المرج
293 زيارة 0 تعليقات
شيء جميل ورائع أن يخطو المرء في أي عمل يقدم عليه بخطوات محسوبة ومدروسة العواقب، وأن يكون ا
327 زيارة 0 تعليقات
بعد سبعة عشر عام من الغزو الامريكي ,لوحت رغد صدام بالنزاهة وهي من عُرفة بإراقة الدماء نتيج
276 زيارة 0 تعليقات
 ماذا تريد السعوديه منا ؟ بعد ان لعبت كل وسائل غيلها، وتلونت وسائل تدميرها، من تحريض
249 زيارة 0 تعليقات
 مدينة وكانك أمام معمل إنتاج فخم لرجال تحمل دواوينها في اصطفاف مهيب، لرجال الشعر الاب
210 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال