الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 497 كلمة )

هنالك رجال منسيون يحتاجون دعائكم / رحيم الخالدي

لكل معركة رجالها، ولكن كل المعارك تحتاج رجال من طراز خاص، تتقدم القوات، ودائما ما يكونون بالمقدمة! وهؤلاء أعطوا مثالا في البطولة والإقدام والفداء، ومنهم من إرتقى شهيداً، ولا يمكن تذكرهم لكثرة عددهم، فلولاهم لما تحقق النصر، وأذكر هنا زمرة متكونة من أربعة أشخاص، يتبعون لاحدى التشكيلات التي يقودها أحد القادة المخضرمين، الذي يمتلك الباع الطويل في فن إدارة المعركة، إضافة لإمتلاكه فراسةٍ قلما يمتلكها غيره، وهذه الزمرة بأبطالها الأربعة تحت إمرته، يرأسهم البطل "أبو ذيبة" الذي أذاق داعش مر الهزيمة . يعمل كما الثعلب في كيفية سرقة عبواتهم الناسفة، لينصبها في فخ لهم يصعب إيجاده ليوقع العدو في شر أعماله، ويروي لي أحد أصدقائه المقربين، وفي يوم كان قادما من بغداد، بعد إنقضاء إجازته الدورية، متجها صوب المحور الغربي، وقد سلك طريقا غير الذي يسلكه سابقاً، وقد مر بالمنطقة المحررة (الحضر)، بعد تطهيرها من دنس الإرهاب التكفيري، وعند مرورهِ بالقطعات الماسكة كان يتوقف ليسألهم ويسلم عليهم، وهو الذي كان بالأمس يتقدمهم ليفتح لهم الطريق، وبعد أن عرفوه أمسكوا به ليدلوه على أماكن جديدة، قريبة على سواترهم، ليبدأ رحلة جديدة لتفكيك تلك العبوات . دخل لمقر إستراحته بهلاهل وهوسات مستبشراً، لينادي على صاحبه وهو يناديه بنبرته المتعود عليها، (تعال تعال شوف إشجبتلك)، وكان صاحبه فرحاً مستبشراً بالهدية، وكان المعتقد لدى صاحبهِ، أنه أتى بشيء من الغذاء الذي يحبه، و أي شيء ينسيهم أمر المعارك في أوقات الإستراحة، فما كان منه إلاّ أن أخذ بيده للسيارة التي كان يستقلها، ليريه مجموعة جديدة من العبوات الناسفة، وهي عبارة عن جلكانات بلاستيكية وعلب متنوعة، وكلها صناعة موت داعشية، التي لا يتقن الإرهاب سواها، فرجع صاحبه يعتلي وجهه الحزن، بعدما كان متمنياً أن يأتيه بشيء يأكله، لتتعالى الضحكات من أفواههم . هؤلاء وغيرهم من نفس الإختصاص لكل التشكيلات فدائيون، يضحون بأنفسهم لسلامة إخوانهم، يتعاملون مع هذه العبوات، كما يتعامل دكتور القلبية، في ربط الشرايين ليعيد للإنسان حياته! فهم كذلك، فإن أي خطأ يكلفهم حياتهم، كون داعش ومن يقف خلفهم، تطوروا كثيراً في صناعة الموت، إستعملوا التكنلوجيا الحديثة! ليصعب على هؤلاء الابطال التفكيك، والذي لا يعرفه الإرهابيين، أن أبو ذيبة وزمرته، قد تعلموا من هذه التكنلوجيا الحديثة، كيفية عمل هذه المنظومات! لانهم ما أن يعثروا على شيء، حتى يرسلونه للاختصاصيين في أمور التكنلوجيا ليفككوا طلاسمها، ويجددوا عملها لنصبها من جديد، على أماكن سير الإرهابيين وتحركاتهم . الإعلام وباقي المفاصل التي ترتبط بها، مقصرون أمام هؤلاء الأبطال وتضحياتهم، وتسليط الضوء على جانب واحد فيه غبن كثير، سيما باقي الإختصاصات الأخرى، التي تساهم بشكل وآخر في صنع النصر، الذي جاء بفعل مشاركة كل الصنوف، وليس المقاتل الذي يحمل سلاحاً فقط، لانه لولا تظافر كل الجهود، لما تحققت الإنتصارات التي أذهلت العالم، وجعلت أمريكا وباقي الدول التي تغذي الإرهاب، تقف حائرة أمام هذه البطولات . بعد إنتهاء المعارك، نحتاج لأبو ذيبة ومن هم على شاكلته، في تطهير الأرض وجعلها خضراء، بدل زراعة الموت، التي زرعتها المجاميع الإرهابية في القلوب قبل الأرض، وتكريمهم ووضعهم في مدارس عسكرية، لتدريب أبناءنا المنخرطين في القوات المسلحة، كونهم يملكون خبرة تدريسية وعملية، لاسيما إرسالهم للدول المتقدمة في دورات، ليتعرفوا على آخر ما أنتجته المصانع الحربية، ليكونوا على علم ودراية، وبالأخير أقول لكل المحبين للإنتصارات التي تحققت، هؤلاء يحتاجون دعائكم .

الحشد الشعبي باق والكلام حَولَ حَلّهِ لا أساس لَهُ
جرح سبايكر لن يندمل ما لم ! / رحيم الخالدي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 16 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 12 تموز 2017
  3277 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

تختزن الذاكرة الإنسانية بأسماء طرق ودروب ومنازل مرت عبرها قوافل التجارة والسياحة، بقي بعضه
35 زيارة 0 تعليقات
طبيعة السمات البشرية متغيرة ، مختلفة من انسان إلى آخر ، متناقضة أحيانآٓ ، ما بين الظاهر م
40 زيارة 0 تعليقات
دموع التي نراها في عيون الكثيرين من سياسيي اليوم هي ليست حقيقة ولا صادقة ، انما هي كاذبة و
41 زيارة 0 تعليقات
(( أن الله تعالى خلق هذا الكون الواسع وأوجد فيه الكثير من خلقه منها نراها ومنها لا نراها و
44 زيارة 0 تعليقات
تنمية القدرات الفكرية والبحثية في التعاطي مع القضايا وانعكاساتها ودراسة مقررات التخصص في ا
36 زيارة 0 تعليقات
عندما يجهل الانسان حقيقته يكون من السهل استغفاله ، واسوء شيء عند الانسان عندما تكون اوراقه
40 زيارة 0 تعليقات
قادتني قدماي الى شارع الرشيد التاريخي الذي يختلط هواه بعبق الكتب العتيقة, حيث كنت ابحث عن
42 زيارة 0 تعليقات
هنالك من الأحداثِ احداثٌ يصعبُ للغاية تزامنها في تواريخٍ بذات يوم حدوثها , وهي ليست بقليلة
36 زيارة 0 تعليقات
بفضلِ حجي بوش في عام 2003 تم العثور على اسلحة الدمار الشامل نعم كانت أسلحة دمار المجتمع دم
66 زيارة 0 تعليقات
يساعدنا علم النفس على معرفة ردود افعال الانسان و مايدور في داخله ، فمثلاً الطفل حينما يمنع
138 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال