الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 171 كلمة )

يا للعار.. / ‏عبد الجبار الحمدي

يا للعار
نراه يسرق قوتنا
فنسكت
كوننا اصحاب كرم
احرار
يوغل بحقده فيهتك
حرائرنا
فنسامحه كونه
بات الجار
يطئ باقدامه رؤوسنا
فنفتح له باب
الدار
يامر ينهي يقضي فينا
من ينام الليلة معه
ليشعره انه فارس
مغوار
اما نحن...
لا زلنا نصرخ
يا للعار
هاهو
بات مالكا للرعية
بعد ان لملم
حاشيته من
الفحار
اباح لهم نتف ريش
الديكة
وممارسة الجنس
بشراهة
ولتقويتهم
زودهم
بالكافيار
هيا يا حاشتي
صفقوا
على قفى من
لايبيع الوطن
بدرهم لا
دينار
اعيثوا في الارض فسادا
ازيحوا عن خدور
نساءهم
الستار
استبيحوا نكاح غلمانهم
رجالهم
فتياتهم
البسوهم بدل الرقص
تلك التي
يحسبوها
عار
فهم امة لا تستحي
لا تخجل
ما ان تطبل لهم
يتناسو
ويطلبون الرقص على
المزمار
انهم امة يحكمهم باعة
متجولون
تجار
يبيعون شرف امتهم
ما دمت لا تسقط
عن كرسيهم
مسمار
يا سادتي انهم اناس
افرغ التاريخ
عنهم
سطوره
وباتوا محرد
شعار
اسود على بعضهم
البعض
وتحت جلودهم يقطن
الحمار
والا هل سمعتم يوما
فيل ضخم جبار
لا يخاف من
الفار
تلك هي امة العرب
اشباه رجال
وكل حاكم فيهم
يسمي
تفسه
بالعيار

وإذا أتَتْكَ مَذَمّتي من نَاقِصٍ .. فَهيَ الشّهادَ
ليش يا ولد الحرام؟؟/ حسن حاتم المذكور

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 04 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

هو من مواليد القرنة / النهيرات 1950مدرس البكلوريوس في ( كلية الآداب/ جامعة البصرة ) إذ تخر
6898 زيارة 0 تعليقات
سألتُها عن أحوالِها وأحوالِ قلبِها، فأجابتني قائلة:في ما مضى كنتُ أستأنسُ بكلامِ العاشقينَ
5723 زيارة 0 تعليقات
قيل أن : ( الرواية جاءت لتصوير الأزمة الروحية – على حد وصف لوكاتش لها- للإنسان؛ فهو يعيش م
5699 زيارة 0 تعليقات
قال لها بشاعريةٍ حالمة:صباحُكِ ومساؤكِ حُزَمٌ مِنَ الأحلامِ وَدُجىً غُرُدٌ يذوبُ رِقَةً لِ
5557 زيارة 0 تعليقات
يومها نَثَرْتُ عَبَقَ عِطري ونسائمَ مودتي بينَ جنونٍ وعنادٍ وتمردوآثرتُ شيئاً أبديتَهُ لي
5356 زيارة 0 تعليقات
إن تزامنية الولوج في بثّ الطاقات المنسلخة من الذات ، لا يمكن عدّه بالأمر الهيّن .. لأنها ع
5774 زيارة 0 تعليقات
( ... بعدما شاع التصوف وقويت شوكته ، ظهر بين المتصوفة شعراء أخضعوا الشعر للتجربة الصوفية )
4268 زيارة 0 تعليقات
- دعوني أَبلُغُ الضِّفةَ اليسرىلأكتبَ بنبضِ الطفولةِوأرسمَ بريشةِ الحبِّ وأناملِ النقاءِسأ
4100 زيارة 0 تعليقات
    هل أنا في الصباح أم نور من وهجك تسلل لمضجعي أضاء نور الشمس يقينا أنني لم  أهجر ضفاف حل
3988 زيارة 0 تعليقات
قبل الخوض في تجربة الشاعر لابد لنا ان نقوم بأ ستعراض بسيط ومختصر لحياة الشاعر والاديب العر
4392 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال