الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 313 كلمة )

الانفعال والافتعال! / وداد فرحان

إن الشعور يرتكز على الوعي والإدراك المعرفي المباشر بالمؤثر الذي يولد الانفعال المرتبط بالبهجة او المرتبط بالألم والحزن، فالانفعال كمفهوم شائع يتلازم فكريا مع الإحساس السلبي الذي يؤثر بالجوهر المتزن، فيغيره ويمسخ الحالة الثابتة، محولا اياها الى تكوين جديد مختلف بذلك عن الأصل.
إلا أن الفلاسفة كارسطو، يعبرون عنه بدلالة تغيير الشيء بتأثير شيء اخر، ولا يتحددون بالشكل السلبي، بل ان الفرح انفعال والحزن انفعال.
غالبا ما نسمع بالانفعال المفتعل، الذي تختلف وسائله ويختلف أداؤه من شخص لآخر، لكنه يختلف عن الانفعال الحقيقي التلقائي، بتغيير الجوهر بشكل ظاهري دون المساس بمكوناته الحقيقية.
ان ظاهرة الافتعال هي ظاهرة نفاقية، تبتعد عن الموضوعية لعدم صلتها بالجوهر، فهي حالة يريد البعض منها الوصول الى مرحلة إقناع الذات اولا، واقناع الغير ثانيا، بانه جزء من الحراك الإنساني والترابط الجدلي في المحيط. وتشير طبيعة الانفعال إلى صلتها بالسلوك الذي يصاحبه، ولكن لكل منهما محركا خارجيا يؤثر به، دون ان يكون للإنسان سيطرة على أدائه، كفرحنا بانتصارات ابطال العراق كمؤثر مباشر في مشاعرنا الإنسانية التي تولد البهجة وتبعث الفرح.
إن أدوات الانتصار كالشهادة، هي ذاتها التي تولد الانفعال المعاكس الذي يلقي بظلال حزنها وألمها تلقائيا، على أمهات الشهداء الذين جعلوا من دمائهم حناء زينت راحة كف الوطن.
إذن، يمكن للمؤثر الواحد بظروفه وأدواته، ان يولد الانفعالات المختلفة وان كانت متناقضة، وفي حقيقة الامر أنها تختلف عن الافتعال الذي ليست له مصادر تأثير خارجية، سوى تلك الذاتية التي يولدها الانسان في اللحظة، بشكل مؤقت ولضرورة خاصة به، فهي ليست تلقائية، بل جاهزة في الرصيد النفاقي، متى ما أراد إظهارها.
وعلى سبيل المثال، الكثير منا يتعامل بدراية عالية لحد ادق التفاصيل، بمعرفة أعضاء المحيط الذي يسعى بعضه إظهار الحب والفرحة بلقاء الآخر، بينما يخفي في بئره ذئابا تنهش الآخرين في عتمة الليل ووحشته. ان ما تضمره نفسه يخالف الظاهر، ويبتعد عنها كبعد المشرقين عن بعضهما.
نحن نعيش أزمات نفسية أخلت بالنظم الفلسفية للانفعالات الحقيقية، وصيرتنا أدوات بحث ننقب عن الحقيقي من تصرفنا، وفق مفاهيم الوجدان وما يترتب عليه في العلاقات الانسانية.

عقلانية التحيز / وداد فرحان
أمة واحدة ! / وداد فرحان

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 26 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 01 أيلول 2017
  2733 زيارة

اخر التعليقات

اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...

مقالات ذات علاقة

وهذا رد بسيط لما كتبته الاخت لمسه .. حول هجرة النساء العراقياتقلب ادمته الجراح ... ها أنتِ
392 زيارة 0 تعليقات
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
8586 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيميَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَا
374 زيارة 0 تعليقات
كتب / اسعد كامل انطلاقاً من وحدة العراق والعراقيين والأخوة العميقة والصادقة فيما بينهم تجم
377 زيارة 0 تعليقات
شكلت الجالية العراقية في اوساط المجتمع الدانماركي جانبا مهما على المستوى السياسي والثقافي
357 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
6405 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
6472 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
6215 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
6540 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
6479 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال