الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 526 كلمة )

مسعود بارزاني بين نارين ! / رحيم الخالدي

تعالت أصوات المطالبين، بإقامة دولة كردستان في الفترة الأخيرة، وصلت حد لا يطاق، وتصاعد التهديد والوعيد لمسعود، وكأنه يملك كل الأوراق، وبإستطاعته فرض أمر غير قابل للرفض، وهذا بفضل تنازلات الحكومة السابقة، لأجل البقاء في رئاسة الوزراء، ولم يعتبر تلك التنازلات هدية، بل تمادى أكثر! وصلت لإشعال حرب بين أطياف الشعب الواحد، وحفر الخنادق! ونشر قوات مقابل قوات دجلة آنذاك، وكادت تشتعل تلك الشرارة لولا لطف الباري، واليوم وبعد إعلانه قرار الإستفتاء ليكّوُنْ دولة الأحلام التي لطالما حلم بها، من خلال إستغلال الأزمة الحالية في محاربة الإرهاب . الإستعاشة على الأزمة، التي طال أمدها منذ الدورة الإنتخابية الأولى، أمر مستهجن من قبل الأوساط الإقليمية والدولية، ومنذ إستبدال الجعفري، وهو يستغل الوضع لصالحه، وصلت حد التمادي وإدخال المعارضين الأتراك BKK)) للأراضي العراقية! وإستغلالهم لحمايته، وإرسال إشارة على أنه قادر الدخول مع الحكومة الإتحادية في معركة! في سبيل نيل الحرية حسب ما يزعم وكأنه دولة محتلة، ونسي أن المكون الكردي جزء من الحكومة الإتحادية، ولديه نواب ممثلين للمكون الكردي في البرلمان ضمن الدستور العراقي، وهم جزء مؤثر وفاعل في العملية السياسية، التي أستغلها أيّما إستغلال، في سبيل الضغط على الحكومة، لتحقيق مصالح شخصية لا تمثل رأي الشارع الكردي . أردوغان في بداية الأمر كان مسانداً قوياً، لغرض إمتصاص النفط الذي يتم تهريبه، ليأخذه بأبخس الأثمان، ولكن عندما أصبح أمر واقع إنتفض ليعارض! ويقف بالضد بل ويهدد، وهذا بالتالي يأخذنا لنتيجة واحدة، أن كل العلاقات والإستثمارات التي كان يتعكز عليها بارزاني، لا تمثل سوى مصالح وليست مواقف سياسية، وعَبَرَتْ تركيا خلال الفترة المنصرمة، بشرائها النفط بتعزيز إقتصادها، ولم يكن البارزاني لديها سوى مرحلة إنتهت صلاحيتها1 كما لا ننسى الدخول التركي للأراضي العراقية، وفرض نفسه كلاعب لا يمكن التغاضي عنه في الأيام القادمة حسب تصور أردوغان . الجانب الإيراني أوصل عدة رسائل بصورة غير مباشرة، وعبّر عن رأيه بالإستفتاء المرام إجراءه، لكنه بالفترة الأخيرة صرح برسالة، تمثل رأي الحكومة الإيرانية، بأنها ستقف بوجه مسعود بكل قوتها، وما الاتفاق الأخير مع الجانب التركي، وفق إجراء عمليات في المنطقة المراد تكوينها كدولة، بعمليات عسكرية والقضاء على العصابات، التي تأخذ أوامرها من الجانب الأمريكي، وهذا أمر يجعل موقف مسعود ضعيف جداً، إضافة لموقف الحكومة الإتحادية، الذي يقف بالضد من الاستفتاء آنف الذكر، كون الدستور أُقِرَّ وفق العراق الفيدرالي الإتحادي، وليس هنالك فقرة تدل على الإنفصال بتكوين دولة . المكون الكردي بكل سياسييه، بحاجة لموقف محدد، وفرض أنفسهم على الساحة، من خلال الوقوف بوجه من يريد تفكيك العراق، وإقتطاع جزء منه بحجة تكوين دولة، تفتقر لأبسط مقومات الدولة، والتي شرحت مواقف دول الجوار موقفها أزائِها، والتي تعارض وبشدة بتكوين تلك الدولة، لان هذه الدول لديها أقليات من القومية الكردية، وبالطبع هذا يجعل المنطقة غير مستقرة، وسندخل حروب لسنا بحاجتها، كوننا مللنا منه والتي خضناها مرغمين، وجعل العراق ساحة تصفيات لأجل أغراض عدائية شخصية، تذهب لأجلها أرواح شبابنا . بعد كل هذا الحراك المكوكي، والذي لم يحصل على أيّ وعد، من أي من الدول التي زارها خلال رحلته، سوى التأييد الإسرائيلي الذي يريد من ذلك موطئ قدم! في قلب الشرق الأوسط والمنطقة المتمثلة بالمثلث الإيراني العراقي السوري، من أجل الهيمنة المستقبلية لمقدرات الشعوب، فقد وضع مسعود نفسه في مأزق من الصعب الخروج منه، بعد كل ذلك التهديد والوعيد، سيّما أن العراق قد أنهى وجود داعش في تلعفر، آخر منطقة في الموصل، وعليه إنسحاب قوات الإقليم من كل المناطق التي دخلتها، والأيام القادمة حبلى بالمفاجآت .

المرونة المؤمنة والتعاون الايجابي للنجاح/ عبد الخا
وطني يا وطني / عبد صبري أبو ربيع

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 20 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 02 أيلول 2017
  2980 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...

مقالات ذات علاقة

في هذه الأيام تشهد المجتمعات العربية  خاصة في العراق و الى حد ما مصر و حتى اكثر الأنماط ال
20007 زيارة 0 تعليقات
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعي
16069 زيارة 0 تعليقات
كتابة : رعد اليوسفأقام ابناء الجالية العراقية في الدنمارك ، مهرجانا خطابيا تحت شعار "الحشد
15633 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلن نائب رئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانس أن أو
15340 زيارة 0 تعليقات
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية ال
14802 زيارة 0 تعليقات
المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12321 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك لذلك عادة ما نتجاهله ولا نولي للأمر أهمية
11446 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - القدس العربي ـ من ريما شري ـ من الذي يمكن أن يعترض على
10715 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم التحسس النائي في جامعة الكرخ للعلوم، الندو
10489 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم الدراسات اللغوية والترجمية التابع إلى
10483 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال