الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 233 كلمة )

كلنا كركوك.. / وداد فرحان

مدينة كركوك العراقية المختلف عليها، هي المدينة التاريخية القديمة ارابخا (عرفة) والتي يعود عمرها التاريخي الى أكثر من 5000 سنة، فهي جزء لا يتجزأ من حضارة العراق القديم، وكانت عاصمة لولاية شهرزور إبان حكم الدولة العثمانية.
يقطنها العرب والكرد والتركمان والسريان، كما تعايش فيها المسلمون والمسيحيون واليهود جنبا إلى جنب حتى ما بعد الحرب العالمية الثانية.
هي المدينة التي زخرفها التنوع العرقي والديني، وكانت انموذجا لمدن التعايش السلمي والتآلف الوطني.
لم يكن لتاريخها الزاخر فضلا من أحد عليها، وأبناؤها يشعرون بالانتماء العميق لها مجردين من أنانية الانتماء الضيق، فهي عراقية حتى النخاع.
إنها الخير المكنوز تحت الأرض المتوزع ريعه على مساحة الوطن بلا منة.
إن وعي الشرفاء وعشاق العراق الموحد بكل قومياتهم واديانهم اقسموا على أن يضيعوا فرصة الاقتتال وازهاق الأرواح.
مرحبا بصوت السلام
بصوت المحبة
بصوت الانتماء
بصوت العراق
بصوت الشجاعة المدوي
كلنا كركوك..
أسفا أصبحت هذه المدينة مطمعا للسياسيين، ولمشرعي القتل والدم، وبينما ينشغل العراق في محاربة أعتى هجمة إرهابية متمثلة بـ "داعش"، باتت الاجندة تفرض قوتها وتنفخ أبواق هدم اركان الوطن.
اركان التعايش التي تعتمد على الحوار الذي مفاده قراءة المعادلات الصحيحة والتوازن السليم، لا أن يكون الجزء ورقة بيد الاعداء ورافعي راية التقسيم الذليلة، ما تلبث أن تصفر في خريف السياسة وتسقط في مهب الريح.
لم تعد المظلومية وغمط الحقوق والتهميش أوراق كسب عاطفي، لأنها فبركة مفتعلة لحقائق مجتمعية واضحة.
لقد أضاع الوعي الوطني والحكمة إشعال فتيل النار التي لو أوقدت، كانت كنار كركوك الأزلية التي لم تنطفئ قط.

وكالة: رواية التحالف عن محاربة داعش فبركة إعلامية
البيشمركة تنسحب من معظم المناطق المتنازع عليها مع

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 23 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 18 تشرين1 2017
  3381 زيارة

اخر التعليقات

اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...

مقالات ذات علاقة

اسوق مقالي هذا لفضح الذين يتاجرون باسم العلم لتحويل الاكاديميات الى دكاكين لبيع الشهادات (
5997 زيارة 18 تعليقات
... هذا المقال رفضت اهم الصحف العراقية من نشره خوفا من ديناصور تاكسي بغدادبعد جولة ناجحة ف
5543 زيارة 0 تعليقات
عندما نقسم اننا لا نتحدث في السياسة لانها اصبحت تباع وتشترى في دكاكين التجار تجبرنا الاحدا
5439 زيارة 0 تعليقات
تشهد الفترة الحالية تحركات سياسية، يقودها التحالف الوطني وبرئاسة السيد عمار الحكيم، لدول ا
5396 زيارة 0 تعليقات
تتزايد منذ سنوات أعداد العمالة الأجنبية التي تنافس العمالة المحلية في أسواق العمل والتي أس
5371 زيارة 0 تعليقات
ألسؤآل المركزي من الحكومة المركزية حول إستقلال كردستان؟ هل إن الأكراد بعد الأستفتاء و في ح
5350 زيارة 0 تعليقات
 * يقينا اننا عندما نتحدث عنالعمال لا نجد مسافة فاصلة بيننا باعتبار العمل هو حق طبيعي
5237 زيارة 0 تعليقات
اذا كان هناك اعتقاد سائد بأن مسلسل الاحداث في العراق يسير وفق الرؤية العراقية الخالصة اي ي
5195 زيارة 0 تعليقات
•    ممارسة يزداد التفاعل معها كل عام .. ومنهج لا يوجد نظير له في العالم اجمع .•    تظاهرة
5143 زيارة 0 تعليقات
" اللهم لك صمت " يراقب الحاج احمد البصري والبالغ من العمر 64 عاما ، هلال شهر رمضان وسط الس
5130 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال