الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

كلنا كركوك.. / وداد فرحان

مدينة كركوك العراقية المختلف عليها، هي المدينة التاريخية القديمة ارابخا (عرفة) والتي يعود عمرها التاريخي الى أكثر من 5000 سنة، فهي جزء لا يتجزأ من حضارة العراق القديم، وكانت عاصمة لولاية شهرزور إبان حكم الدولة العثمانية.
يقطنها العرب والكرد والتركمان والسريان، كما تعايش فيها المسلمون والمسيحيون واليهود جنبا إلى جنب حتى ما بعد الحرب العالمية الثانية.
هي المدينة التي زخرفها التنوع العرقي والديني، وكانت انموذجا لمدن التعايش السلمي والتآلف الوطني.
لم يكن لتاريخها الزاخر فضلا من أحد عليها، وأبناؤها يشعرون بالانتماء العميق لها مجردين من أنانية الانتماء الضيق، فهي عراقية حتى النخاع.
إنها الخير المكنوز تحت الأرض المتوزع ريعه على مساحة الوطن بلا منة.
إن وعي الشرفاء وعشاق العراق الموحد بكل قومياتهم واديانهم اقسموا على أن يضيعوا فرصة الاقتتال وازهاق الأرواح.
مرحبا بصوت السلام
بصوت المحبة
بصوت الانتماء
بصوت العراق
بصوت الشجاعة المدوي
كلنا كركوك..
أسفا أصبحت هذه المدينة مطمعا للسياسيين، ولمشرعي القتل والدم، وبينما ينشغل العراق في محاربة أعتى هجمة إرهابية متمثلة بـ "داعش"، باتت الاجندة تفرض قوتها وتنفخ أبواق هدم اركان الوطن.
اركان التعايش التي تعتمد على الحوار الذي مفاده قراءة المعادلات الصحيحة والتوازن السليم، لا أن يكون الجزء ورقة بيد الاعداء ورافعي راية التقسيم الذليلة، ما تلبث أن تصفر في خريف السياسة وتسقط في مهب الريح.
لم تعد المظلومية وغمط الحقوق والتهميش أوراق كسب عاطفي، لأنها فبركة مفتعلة لحقائق مجتمعية واضحة.
لقد أضاع الوعي الوطني والحكمة إشعال فتيل النار التي لو أوقدت، كانت كنار كركوك الأزلية التي لم تنطفئ قط.

وكالة: رواية التحالف عن محاربة داعش فبركة إعلامية
البيشمركة تنسحب من معظم المناطق المتنازع عليها مع

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 29 أيار 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 18 تشرين1 2017
  3068 زيارات

اخر التعليقات

زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...

مقالات ذات علاقة

شرعتُ بكتابة هذا المقال البحثي ، وفقا لفلسفة التفكير (خارج الصندوق) ومتبعاً السياق الوصفي
24 زيارة 0 تعليقات
تكثر هذه الايام التصريحات والاقوال المتضاربة عن الاتيان بالحلول الفضلى لمواجهة تحديات الأس
54 زيارة 0 تعليقات
لم تكن كل تلك الوزارات التي تشكلت في اعقاب سقوط النظام السابق ان تختلف عن بعضها البعض حتى
98 زيارة 0 تعليقات
نحن في اليوم العالمي لحرية الصحافة. مفهوم يبدو وكأنه فولكلور من زمن ماضٍ. مطلب من تلك المط
154 زيارة 0 تعليقات
ـ عندما تمر الأوطان بمحن كبيرة يأخذ المثقفون والمبدعون والعلماء والفنانون الحقيقيون دورهم
214 زيارة 0 تعليقات
اثناء اعادة ترتيب مكتبتي المتواضعة ، مستفيدا من ايام الحظر ، لاحظتُ وجود ، كمْ لابأس به من
172 زيارة 0 تعليقات
ـ كنا مجموعة صغيرة تجمعنا مشتركات عديدة.. أهمها: تفوقنا في الدراسة الجامعية.. ونختلف في جو
131 زيارة 0 تعليقات
العنف الأسري هو اشهر انواع العنف البشري انتشاراً في العراق ورغم أننا لم نحصل بعد على دراسة
209 زيارة 0 تعليقات
تجتمع العائلة حول التلفزيون، تستمع إلى النشرة الجوية. تبتسم المذيعة ببراءة وتعلن أن الحرار
177 زيارة 0 تعليقات
لا تُذكر القومية العربية إلا ويذكر معها طيب الذكر الدكتور رعد ا
369 زيارة 3 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال