الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 328 كلمة )

سوق الشيوخ وقيامة الأربعين / وليد كريم الناصري

أطلال أم بقايا من بيوت خاوية؟!
عروش هجرها ساكنيها؛ لترقص الأشباح على نغم خلوتها..!
أين حل بالناس النوى؟!! 
أرواح مسافرة؛ أصوات مغادرة؛ أجساد راحلــــــة..!
قلوب كالقناديل مع الأتربة في السماء معلقة..!
طيورٌ مهاجرة..!
وهدوءٌ يستبيح عرض المدينة ..!
أنياب الوحشة تنهش جسد الأسواق ..! صمت يملأ البيوت..!سكون يعم الأحياء..!
الشوارع فارغة؛ وألازقة مخيفة؛ والمقاهي والدكاكين معطلة..
نذير شوؤم ..! خريف برائحة الماضي.. 
أوراق تتساقط على النوافذ المتربة المغلقة..!
العطش نزع ثياب الأشجار الخضراء ..!
ما الذي يحصل يا ترى..؟
هل نفخ في الصور وقاموا أفواجاً.؟
هل قامت القيامة وخرجوا أجداثا .؟
مالي أراهم ينسلون من كل حدب وصوب.؟
هل أُذن في الناس وراحوا من كل فج عميق؟
حتى الشمس لم تعد كما هي وكأنها تريد الرحيل..!
خجلة تختبئ من خلف السحاب..!
لم تعد قرقعة الأواني تسمع بين البيوت! 
لم يعد هنالك دخان يسافر من فوق أسطحهم!
ثورة الخبز بأيدي الأمهات قد سكنت..!
أصوات الرجال لا زالت معلقة
بين كهوف تتكسر بطياتها الرياح..!
سيارات قد رُكنت .. وبيارغ ورايات تُركت.!
حتى الذكريات حملت أمتعة سفرها
صور الشهداء وهم يبكون تملأ الأعمدة والمباني.! 
ذكريات من عام إنقضى.. تكلمني صورهم؛ تحدثني نظرات أعينهم
كم يتمنون لو إنسلخت رسومهم من بين تلك الأطر الحديدية ليذهبوا هم أيضا..!
سرادق من الاقمشة والحديد بين فكي الريح
كرة من لفائف الورق تبحث عن أقدام الأطفال
صدى صوت صراخهم يشتاق لحناجرهم الرقيقة
هدوء وصمت وسكون..!
مقبرة بلا ضجيج ..!
ألوان من بقايا ماضٍ يلون المدينة
مدينة سوق الشيوخ بلوحة الرحيل
مصباح مقبرة مخيف ..
يبعث خيوط ضوءه بين أصابع الليل خجلاً
تجمعن حوله فرشات ضوء باكية
ونطقت تلكم الأرواح 
لغة الضحايا أفصح من لسان المجرمين
(لغة الضحايا صرخة ودمٌ ) ولغة الإجرام ( سيف ونحر وحسين)..!
فيا مدينتي عذراً 
لا فرق؛ حتى وأنتي نازفة ترحلين .. حتى وأنتي راحلة تنزفين .!!
صرخ كل شيء في المدينة وإقشعر بدن الأرض والسماء
زينب قد وصلت اخاها وحلت ذكرى الأربعين .. 
جمد دم الزمن وإستبيح شرف القدر..! 
وقطعوا أوداج القضاء في يوم العشرين من صفر
ولأن الحسين لا تعشقه الأرواح ولا قيامة للأرواح الا الحُسين
إرتحلت المدينة بأكملها نحو كربلاء

سلمان وسليمان الفارسيان رحلة جهاد وتأريخ إسلامي..!
في واقعة هي الأولى في الدنمارك.. سورية تؤم المصلين

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 06 تشرين2 2017
  2918 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

لم يعد المطلعون على الأحداث المتتالية في الساحة العراقية ولاسيما الأمنية، أن يصمتوا او يكت
5200 زيارة 0 تعليقات
رحم الله أمي وجعل الجنة مثواها ومستقرها، وكل تحيات التقدير والاحترام والحب لروحها الطاهرةق
5757 زيارة 0 تعليقات
كنا نزرع نبتة في عيد الشجرة، تنمو معنا، تخضر، تعانق النسمات الباردة، تتدلى منها لآلئ الندى
5637 زيارة 0 تعليقات
يعلم من يهتم بالشأن السياسي, أن تشكيل التحالفات والإئتلافات, ضروري أحيانا, لتكوين كتلة قوي
4656 زيارة 0 تعليقات
كلما اشتد بي الحنين والشوق الى المباديء الوطنية الحقة شدتني الذاكرة الى ابو هيفاء مرتضى ال
4950 زيارة 0 تعليقات
بدأ شهر الأفراح بولادة جبل شامخ وهو مولانا سيد شباب أهل الجنة الإمام الحسين (عليه السلام)
5689 زيارة 0 تعليقات
  تكثر الاشتباكات بين القوى الامنية وقوى مسلحة تنسب الى هذا الطرف او ذاك او الى
4903 زيارة 0 تعليقات
هل كان كرار كيوسف عليه السلام، بهي الطلعة، حسن الخلقة جميل الوجه والصورة، ما جعل أخوة يوسف
4705 زيارة 0 تعليقات
مهداة الى جميع اصدقائي صديقاتي في الهيئة العامة للاثار والتراث ومن تركوا اثرا في حياتي اشي
4510 زيارة 0 تعليقات
تقاس اية امة ودولة في العالم بأعمار شبابها فكما كانت أعمار الشباب في بلد ما مرتفعة فهو دلي
4122 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال