الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 458 كلمة )

الانتصارعلى (داعش ) لايعني النهاية / عبدالكريم لطيف

الانتصارعلى (داعش) لايعني النهاية..!!!

بذل العراق جهودا مشهودا لها من قبل الأعداء قبل الآصدقاء في مقاتلة هجمة عنيفة في وقتنا المعاصر والتي تهدد العالم كله واتخذت من بلاد الشام والعراق مقرا لها لتعلن دولتها المسماة (الدولة الاسلامية في بلاد العراق والشام ) ....وماتحمّلة العراق دفاعا عن الأرض والعرض ودفاعا عن العالم بشكل مباشر أكبر من الوصف لانة مزق أحلام (داعش ) بالوصول الى دول كثيرة  سواء في العالم العربي أو الأجنبي ..الا أن التضحيات الجسام والدماء الزكية من ابناء الرافدين اعادت العراق معافى بعون الله .

 كثر الحديث  داخل العراق وخارجه عن مرحلة مابعد ( داعش )   لإستنتاج كيف ستكون الأجواء بكل مفاصل الحياة للعراق  بعد انتهاء المعارك  ..

لكن نهاية القتال مع (داعش) وابعاد خطره عن العراق لاتعني نهاية الموضوع اطلاقا ...لأن (داعش ) حتما سينتقل الى دول أخرى سواء للقتال او التدريب وبشكل ربما علني او سري وهذا يعني انه سيبقى يخطط وسيترك وراءه خلايا كثيرة نائمة مستيقضة توافيه بكل الأخبار والمعلومات التي من الممكن أن تساعده في التخطيط لهجمات باوقات مختلفة وفي مناطق منتخبة  كي لاتهدأ أمور البلاد واذا توافرت لديه المعلومات التي تعطيه مؤشرا على ضعف أمني في منطقة ما من العراق فلن يتوانى لحظة في اعداد العدة للهجوم على تلك المنطقة لتحقيق احدى الغايتين اما احداث ارباك للمنظومة الأمنية او محاولة مسك موضع قدم لهجمات لاحقة ...وهذا يعني وجوب تطور الكفاءة الأمنية وبشكل علمي مدروس لتحقيق المقولة المعروفه ( الوقاية خير من العلاج ) .

بالإضافة لكل تلك  الإحتمالات على الدولة الإهتمام الجدي بما تركة  (داعش ) في نفوس الكثيرين من صغار السن او الشباب في المناطق التي ظلت تحت سيطرته حوالي 3 سنوات فيجب اعداد دراسات  للوصول الى صيغة علمية للمعالجة التي تكفل القضاء على كل تاثيراته النفسية المتعلقة بافكاره المتطرفة ..نحتاج لبرنامج متكامل تقوم باعداده الجهات المختصة   بالاستفادة من اساتذة علم النفس والاجتماع والمفكرين لاعداد هذا البرنامج وباسرع وقت للعمل به فور انتهاء عمليات التحرير على ان يكون البرنامج اجتماعي يستند على أسس علمية  ليستطيع العاملون من خلاله التاثير على الصغار والشباب وحتى النساء لتذويب واقتلاع كل جذور التطرف التي زرعها (داعش) فيهم ولا ننسى ان التطرف لايقتصر على التطرف الديني فقط انما يشمل كل جوانب الحياة ...

وبالتاكيد هكذا برنامج لايمكن النهوض به بشكل سريع الا من خلال رئاسة الوزراء بتشكيل لجنة  ذات صلاحيات وتوصيات الى الوزارات والمؤوسسات الاخرى كالجامعات ومراكز الدراسات للتعاون مع هذه اللجنة لإنجاز مشروعها خلال فترة معينة  لانه يستوجب تدريب كوادر متخصصة على ايدي اساتذة  في مجال علم النفس والاجتماع لتنتشر في المناطق المحررة للقيام بواجبها ..

هذا المشروع اشبه من الناحية العسكرية بمدن تحررت ولكن مطلوب رفع الألغام المتروكه فيها ...وربما هو اهم من ذلك لان القنابل المزروعة في النفوس أخطر من القنابل المزروعة في الأرض ..

نتمنى على رئاسة الوزراء الأنتباه لهذه المسالة المهمة والمتعلقة بحاضر ومستقبل العراق  ... كل ذلك يعني أن الانتصار العسكري على (داعش)  لايعني النهاية ....

 

 

عبدالكريم لطيف

أمنيات سياسية ...بعقلية قلم حالم / ايمان سميح عبد
موتى ... / الشاعرة وفاء عبد الرزاق

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 12 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 21 تشرين2 2017
  2671 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12395 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
911 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
7541 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
8535 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
7435 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
7427 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
7335 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
9589 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8864 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
8572 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال