الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

5 دقيقة وقت القراءة ( 926 كلمة )

وزارة الثقافة العراقية تصدح بمعرض الفن المعاصر ..ولكن !!

تغطية وتصوير / إنعام العطيوي
صدحت أروقة وزارة الثقافة والسياحة والآثار العراقية بلوحات الفن المعاصر تحت عنوان " الفن المعاصر ذاكرة المستقبل" صبيحة يوم الثلاثاء الموافق 27/12/2017
لتكون دائرة الفنون العامة تختتم عامها ببصمة تطرق فيه أبواب الأمل بعد الانتصارات ومدن كاملة تعرضت للتهجير بسبب الإرهاب وما زالت دموع الحزن على الشهداء وجرحى الحرب ولكن وزارة الثقافة تحاكي الأمل وتمزج الخزف مع لوحات التشكيل وتعرض أفكار معاصرة عصفت بذائقة المدارس المعتادة ولعلها احد موجات العصف الحديث للحياة المتطورة السريعة التي باتت تتغير وفقاً للحداثة التي شملت كل جوانب الحياة
لكن هذه الذائقة المغايرة لم تكتمل فلكل شيء حديث تجد له معارضين فحجبت اللجنة المنسقة للمعرض عدد كبير من اللوحات المشاركة وصل عددها اكثر من 49 لوحة تم منعها من المشاركة بعد التسليم
وفي افتتاح المعرض من قبل مدير عام دائرة الفنون العامة الدكتور شفيق المهدي بين في كلمته " ان الفن العراقي المعاصر يشهد عرض 69 عمل للخزف والنحت واللوحة وعلى حدود متابعتي للحركة التشكيلية العراقية على مدى أربعين عام يعد ما عرض في قاعة عشتار بوزارة الثقافة متميز جدا وهناك أعمال خارقة"
مضيفاً " هناك أعمال عرضت تضاهي الأعمال العبقرية لأي فنان عالمي وهناك 3 لوحات وعمل نحتي تعد اعمال عالمية لفنانات عراقيات بدون تسمية وكل معرض تشكيلي هو بمثابة عامل مهم طارد للتخلف والتعصب والإرهاب والأمية واحد أبواب بناء المجتمع والأعمال اختيرت من اللجنة دونما أي وساطة وحتى الفنانين الذين احتجوا من جل عمل الفنان محمد السبع فانا اعتبره عمل متميز وهناك ما يقارب أكثر من 49 عمل تم رفضه "
واعرب المهدي " ان اللجنة هي المسؤولة عن اختيارها وهي ليست من اشرافي ولا يتدخل مكتب المدير العام باختيار الأعمال التي تعرض في المعرض ولم تعلق اي لوحة بوساطة وهناك العديد من الرسائل للاحتجاج بسبب رفض الاعمال الفنية "
مصرحا " انا لم اتدخل ولن اتدخل وعتب عام 2017 بعدم دخول اعمال فنية لعام 2018 سوى باعمال نوعية فقط وان عصر الجمهور الواسع قد انتهى والان الجمهور النوعي فقط "
مفيداً " لا يمكن المقارنة باعمال الفن المعاصر الاوربي رغم ان تأسيس الفن المعاصر هو من أوربا لكني دائما اثق بالفنان التشكيلي العراقي كما أثق بالشعر العراقي وألان اثق بالرواية العراقية والنحات العراقي اما الاعلام العراقي فليس كل الاعلام وانما اثق فقط بالاعلام الشريف النزيه الذي نقل الحقيقة بمهنية وبصمتكم في مشوار العمل الاعلامي النزيه هو مصدر للثقة وهذا ما اعتبره هو الصرخة "
في حين اوضح مدير المعارض بوزارة الثقافة الفنان ماهر الطائي ان رفض الاعمال الفنية لا يعني نهاية المطاف وكل الفنانين الرواد وغير الرواد مروا بمرحلة ان رفضت اعمالهم من المشاركة وهذا لا يعني ان العمل المرفوض فاشل وانما هناك رؤية خاصة للجنة المتخصصة باختيار الاعمال الفنية بخصوص نوع اللون والدرجة والاندماج والكوالتي ونحن كقسم معارض ليس لنا علاقة باختيار الاعمال وانما اختصاصنا ادارة عرض الاعمال للجمهور المتلقي في حين اللجنة الفنية هي من اختارت الاعمال المشاركة واستمر هذا لمدة الشهر والنصف أي ان اختيار اللوحات جاء وفق رؤية فنية معينة ومحددة
من جانب اخر اوضح الطائي ان معرض سنوي ومهم كمعرض الفن المعاصر للوزارة يقام دن ان يطبع له فولدر تعريفي او حتى فلكس فهذا بسبب قلة التخصيصات وعدم وجود ميزانية كافية لتغطية نفقات العرض
وجذب انتباه الحضور العمل الفني للفنان علي الهاشمي الذي قدم عمل نحتي بعنوان "الناجي" بين فيه إن عمله متكون من جذع شجرة الصفصاف القديم الذي حوله الى عمل نحتي مستوحى من نص شعري للشاعر اليمني المعاصر قيس عبد المغني الذي قال فيه "ولقد اخبرني الرجل الذي لم يقتل بعد ان الحرب قد انتهت وبدا سعيداً وهو يخرج من جيبه سيجارةً وقداحة ويسألني ان كنت امتلك راساً لادخن به "
وهذه الصورة أثرت في نفسي كثيراً فترجمته بنحت إنسان مهشم بأثر الحرب يتصور انه نجى لكنه انسان مهشم بفعل الحروب وان النص الشعري صدر من انسان في اليمن عاش حياة الحرب التي عشناها نحن ايضاً كما اني استخدمت جذع الشجرة التي هي بحد ذاتها مفردة تبعث الامل ومن الممكن ان نبني عليها اعمال فنية حتى بعد موت الشجرة وتبقى لفترة طويلة
مضيفاً رغم حياة الحروب التي عاشها العراق لكن هذا لا يعني ان نكون بمعزل عن مأساة الشعب اليمني وان العمل الفني يجب ان يوظف فكرة وصياغة الواقع الحالي
واوضح الهاشمي ان مصير أي عمل فني مهما كان مستوى هذا العمل فهو مجهول لانه لحد ألان لم يقرر مصير عمله الفني مشيراً ان المتحف العراقي للفن لم يوجه له سابقاً أي دعوة بضم أي عمل من اعماله رغم ان المتحف مؤسسة حكومية مفروض ان تكون داعمة للفنان وكل فنان يامل ان يضم عمله في متحف الفن ليوثق بصمته الفنية
معرباً انه يفكر بشكل جاهد لجمع اعماله الفنية لتقديم معرض شخصي
مجيباً على سؤالي علي الهاشمي اين من الفن العراقي؟ (اساساً اين الفن العراقي بشكل عموم!!! وأنا أول مرة التقي باعلام يطرح اسئلة اعلامية فنية بشكل متخصص واعتبرها بادرة خير وهي الضوء الذي أراه في نفق الفن التشكيلي فاذا كان لدينا اعلام فني ونقد فني متخصصين فهناك أمل لكن حالياً هناك تجارب لنهوض الفن التشكيلي من كبوة الكلاسيكيات والتراكمات القديمة وسطوة الجيل القديم على الفن فهو ليس رسم وخزف ونحت وإنما عمل فني من الممكن ان يحمل تراكيب وفديو أب أو دجتل اب ويحاور لغة العالم)
وبقي لغز اللجنة الفنية التي رفضت كل المصادر ان تعرب عنها وأصبحت بالنسبة للجمهور لجنة سرية وخصوصاً بعد الاحتجاجات من قبل الجمهور والفنانين حول الاعمال التي عرضت والاعمال التي رفضت وربما كانت اللجنة تحمل افكار مغايرة للافكار الحديثة التي عصفت بالفن وما زالت تحمل في مخيلتها طابع الذائقة القديمة والحنين للمدارس ويبقى الفن لمسات متطورة واذواق لا يستطيع المتلقي او الناقد رفض افكارها فلكل فكرة جيل من الجمهور المتذوق يختلف عن اذواق الاجيال الاخرى.
حتى ان بعض من الفنانين الذين رفضت اعمالهم عرضت لوحاتهم امام الجمهور لكنها لم تكن مشاركة في المعرض وإنما كانت تفترش ارض المعرض لتنال ذائقة عرض خاصة استهوى المتلقي الفتي لكنها لو تستهوي المتلقين من الرواد
فيا ترى هل الفن المعاصر فن فتي أم فن رائد!

ليلة رأس السنة / مها ابو لوح
عامٌ مضى .. / محمد كفرجومي الخالدي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 11 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 28 كانون1 2017
  3362 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

رفاه المعموري بين جدران واروقة بيت المعرفة المندائي انطلقت يوم الثلاثاء 24\5\2016 رحلة جدي
4654 زيارة 0 تعليقات
متابعه /رنا العجيليأقام معهد تركيب بغداد للفنون المعاصرة معرض الاعمال الفنية ، لستة فنانين
4955 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - يعتبر العثور على مقبرة توت عنخ آمون من أهم الاكتشافات
4581 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - ستزيّن محطة مترو "بارك كولتوري" (حديقة الثقافة) في موس
4658 زيارة 0 تعليقات
ساهرة رشيد تصوير: مصطفى خالد  نظمت دائرة الفنون التشكيلية بوزارة الثقافة والسياحة والآثار
5119 زيارة 0 تعليقات
خميس الخنجر - خنجر في خاصرة العراق - مع الاسف الشديد هذا الرجل الذي كان داعم للارهاب وداعش
6413 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - عباس سليم الخفاجي شبكة الإعلام في الدانمارك برعاية وزارة الثقافة والسياحة وال
5208 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - مع الاسف وزارة الكهرباء سرقت المليارات من خزينة الدولة
4456 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تعتبر الفنانة التشكيلية أمل مطر ، احدى الرسامات التي ا
4476 زيارة 0 تعليقات
لمرات ومرات كنت أقف عند باب كلية المأمون الجامعة التي أنهيت دراستي فيها وهي في جانب الكرخ
4903 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال