الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 471 كلمة )

انفجارساحة الطيران نزيف دم بلاد الرافدين مستمر / محمد كاظم خضير

لجميع يستنكر.... الجميع يصرخ...... في وجه الإرهاب..لكي يرفع يده عن  العراق والجميع غاضب... العراقيون غاضبون من كل ما يجري في مدنهم وقراهم وساحاتهم حيث الارهاب والتفجير وازهاق الارواح وبالامس القريب

مازلنا نسمع كل يوم انفجر وقبل يومين انفجرت سيارة مفخخة في ساحة الطيران وأوقعت عشرات الضحايا  ..‏

ففي  اليوم  الحزين من أيام  العراق وبالتحديد في قبل ايام لم يكن أي من هؤلاء الضحايا يعلم ماذا سيحل به بعد لحظات من خروجه من المنزل، لم يكن احد يدري أن يدا شريرة تتربص لتطول أرواحهم.... عبر تفجير سيارة مفخخة 

في مشهد مؤلم من تفجيرات ساحة الطيران المنظف عبد الباسط عامل بأجر يومي في امانه بغداد يسكن حي الكفاح شيعي المذهب اخر صورة له قبل رحيله الى الباري مخضب بالدماء ولم يفارق مكنسته حتى في مماته مخلص في عمله   واخر اسمه بشار بائع الشاي شيعي المذهب  صاحب الابتسامه الجميله وهو من مدينه العماره المجر الكبير يبحث عن رزق الى عائلته ذهب شهيداً مقطع الاشلاء الى ربه يشكو مظلوميته

.. فقد لف الحزن بغداد بل العراق بأكملها، فالذي حصل ويحصل في وطننا تعجز الكلمات والحروف عن وصف ما يحدث..‏

الإرهاب ذلك الوحش المفترس الذي لا يزال فاغراً فاه منتظرا مزيدا من الضحايا الأبرياء من العراقين سواء الجيش أم المدنيين ينتظر التهام المزيد من أجسادهم ..لم يكفه ما التهمه خلال السنة الماضية ولا يزال يفترس إلى الآن العشرات.. لقد انقلبت حياتنا رأسا على عقب .. فأصبحت حياتنا لا طعم لها ولا لون .. .. لقد افتقدنا الفرح وحتى الابتسامة التي كانت لا تفارق وجوهنا، انعدم إحساسنا بجمالية الأشياء من حولنا ومنها الطبيعة التي تحيط بنا وأصبح بدلاً منها حزن لا ينتهي وأصبح الهم والقلق هو الذي يرافقنا شئنا أم أبينا ..‏

وبعد كل هذا يتكلمون عن قانون العفو العام ..أي  قانون عفو مع هذا الإرهاب الذي لا يرتوي من الدم الذي يسفك يوميا على ارض بلدنا الحبيبة ... ومع ذلك كنا مصممين على أن ندمر هذا الخوف الذي يعشش في نفوسنا وبين ثنايا حياتنا اليومية ولابد أن تشرق الشمس من جديد كما كل يوم لكي تضيء يومنا بأشعتها الدافئة وتحول برد الخوف والقلق إلى دفء الحنان والحب الذي لم يستطع هذا الإرهاب محوه مهما فعل بنا ومهما عمل من القتل والخراب بل العكس فقد أصبحنا اكثر قوة واشد منعة في وجه ذلك الحقد الأسود وأصبحت المحبة والألفة اكثر عمقاً في نفوسنا نحارب بواسطتها هذا الشيطان الأسود ..‏

الطيبة والحب والسلام هي من صفات العراقيين  ولابد لهذه الصفات الخيرة أن تنتصر على الحقد والكره الذي يحاولون زرعه بيننا حتى إنهم لا يتركون فرصة تمر دون ذلك ..‏

فلابد للعراقين من الانتصار عليهم لأن الله محبة وشعبنا يتمتع بهذه الروح الطيبة والمحبة فلابد من أن ينصره الله وان يقف إلى جانبه... فالجيش المغوار البطل بجنوده البواسل والشعب بوعيه وطيبته ومحبته لابد أن يقضيان على الإرهاب القبيح مهما تعددت أشكاله وألوانه وسيعود الأمن والأمان إلى ربوع الوطن والطمأنينة إلى قلوب الناس، وإيماننا بالنصر كبير وما النصر والقضاء عليه  نهايةإلا صبر ساعة كما يردد العراقيون وإن غدا لناظره قريب .....‏

قصيدة بعنوان ( وطن ) / الشاعر كاظم الوحيد
اكاديمية البورك للعلوم / جامعة كنساس الحكومية الام

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 18 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 17 كانون2 2018
  2638 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

في هذه الأيام تشهد المجتمعات العربية  خاصة في العراق و الى حد ما مصر و حتى اكثر الأنماط ال
20433 زيارة 0 تعليقات
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعي
16182 زيارة 0 تعليقات
كتابة : رعد اليوسفأقام ابناء الجالية العراقية في الدنمارك ، مهرجانا خطابيا تحت شعار "الحشد
15761 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلن نائب رئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانس أن أو
15461 زيارة 0 تعليقات
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية ال
14919 زيارة 0 تعليقات
المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12415 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك لذلك عادة ما نتجاهله ولا نولي للأمر أهمية
11528 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - القدس العربي ـ من ريما شري ـ من الذي يمكن أن يعترض على
10792 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم التحسس النائي في جامعة الكرخ للعلوم، الندو
10596 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم الدراسات اللغوية والترجمية التابع إلى
10575 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال