الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

غصن زيتون وزهرة / وداد فرحان

اليوم هو الإصدار الأول لبانوراما في عامها العاشر 2018 بعد استراحة مستحقة لمحاربيها، الذين قاتلوا بأقلامهم وجهدهم وفكرهم على مدى الأعوام الماضية، دفاعا عن شرف الكلمة وحرية الرأي والنقد البناء، حبا وعشقا لتربة الوطن التي تلحفت فلذات الاكباد والافئدة. 
وإذ نعود محملين بالشوق الى أرض ابداعها والى قرائها، انما نحن عائدون الى الذات. 
بانوراما دون أعلامها وقرائها ونقادها قوة غير مثمرة، تورق أغصانها بقوس قزح كل عناصر ابداعها التي ساهمت طوعيا في صناعة الحياة الجديدة للإعلام المغترب. 
وبعودة بانوراما بعد اجازتها السنوية المعتادة، تدوّر ذاتها وتخترق حجب الاختبارات المتوالية، من أجل تحقيق صلادتها في التصدي الواعي للأحداث، وصمودها أمام التحديات التي تعصف بالصحافة الورقية في كل العالم، هي وليد الوطن من رحم المعاناة. 
في عامنا الجديد، نتسلح بذاتنا الحقيقية، نحمل على أكتافنا التحمل والصبر الذي أضحى جزءًا من هويتنا المبنية على استقلال الفكر، والمبدأ المجرد من المؤثرات التي تبعده بيقين الحق عن غشاوة الامراض اللئيمة. 
يحمل كل منا غصن زيتون وزهرة، نلوح بها لبعضنا حبا وتقديرا، نعكس فيه أصالة الانتماء. 
بانوراما تنقش بتقنيات أخلاقية في صخور الصحافة المغتربة، تأريخا يشترك في صنعه الجميع... هي ملك قلوبكم وعقولكم، وبكم تتكون قواعد ديمومتها. 
اليوم هو بداية الحب الذي كاد يكون مستحيلا، والشوق لعودة نرسم بها أوراق الفرح بين أغصان الابداع. 
دمعة فرح اللقاء من جديد، تسقي حسرة الشوق في الغياب. 
عامكم فرح وبساتين وورود.

إلى الوراء در / وداد فرحان
مسرح الدمى الأمريكي!! / وداد فرحان

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 29 أيار 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 25 كانون2 2018
  1797 زيارات

اخر التعليقات

زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...

مقالات ذات علاقة

بلاد الرافدين تعاني من شح المياه !!‎إنها مفارقة مبكية وتنذر بخطر قادم .. ‎بعضهم المحللين و
2083 زيارة 0 تعليقات
 لم تعد الموضة تقتصر على قصَّات الشعر والملابس والاكسسوارات بل تعدتها الى  الأفك
4236 زيارة 0 تعليقات
" العهر في زمن الدعاة " خارج بناء أسطواني الشكل تقف طفلة كوردية فيلية شبه عارية وبلا ملامح
3719 زيارة 0 تعليقات
ذات قيظ، تسابق نصر الدين جحا مع رفاق له، ولأن الطريق كانت وعرة وطويلة، أجهد المتسابقون حمي
1879 زيارة 0 تعليقات
ويبقى العربي الفلسطيني ممتلئا من الروح المقاوم مهما فعلت أبالسة القرن وشياطينه فمكتوب أَنْ
626 زيارة 0 تعليقات
يوم المرأة العالمي في الثامن من آذار--- زهرة وأبتسامة وحبتحية أجلال وأكرام وحب وتقدير لتلك
1999 زيارة 0 تعليقات
في البداية اقدم اجمل التهاني وارقها مؤرجة بشذى عطر ورد الياسمين متمنياً للمراة العراقية ال
636 زيارة 0 تعليقات
لاتحتاج ضيافته الفاخرة اي فواتير او دنانير، وانما فقط كفوف حانية تشبه رغائف البسطاء، أيام
97 زيارة 0 تعليقات
قبل أيام قلائل، شاهدنا مباراة نادي ريال مدريد الاسباني ونادي ليفربول الإنكليزي، في نهائي د
1350 زيارة 0 تعليقات
أختتم مجلس النواب العراقي فصله التشريعي بتاريخ 25\5\2017م، بإقالة النائب محمد الطائي، بعد
3549 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال