الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 468 كلمة )

حملة مقاطعة الانتخابات وهميا إعلامية فارغة / محمد كاظم خضير

يحلو للبعض من عشاق الحملات الاعلامية الفارغة، ان يقيم حملة وهميا كل فترةمن الانتخابات، الذي يعتقد انه بذلك يستقطب اهتمام الناس من خلال احاديثهم في مواقع التواصل والوظيفة وكل المنتديات العامة حتى في المقاهي الشعبية. . . هذه الحملة اعتدنا عليها في كل الايام التي تسبق يوم الاقتراع لمجلس النواب او محافظات ، حتى تحولت الى ظاهرة مكشوفة، لا تثير الغرابة ولا تتطلب علامة استفهام امامها بعد ان صار لدى هذا الناخب العراق مناعة ضد هذه الضوضاء، بل ووصل فيها هذا المواطن الى مرحلة التخيل وقراءة ما بين سطور هذه الظاهرة، التي يخرج فيها علينا ذلك البعض، ربما يرونه تبريرا مسبقا، للفشل الذي ينتظره بعد اعلان النتائج او لقناعة هذا البعض بأن الناس باتوا يعرفون كل تطلعاتهم وحتى اكاذيبهم، التي يحاولون تسويقها الى الشارع العام، ظنا منهم بأن انسان هذا الشارع لا يزال يجهل ما يريدون الذهاب اليه. مسألة مقاطعة الانتخابات، تحت تبرير التلاعب بالنتائج، ، او عودة هؤلاء النواب او لأسباب اخرى غير مقنعة، او المطالبة بمراقبين دوليين على مجريات الانتخابات، كل هذه وغيرها لن تؤثر في قناعة الناخب ولن تمنعه من التوجه الى صندوق الاقتراع للادلاء برأيه دون اي ضغوط، بل ولن تدفع هذه الخرابيط، التي يرددها البعض، ومجلس النواب من تأجيل الانتخابات، اكراما، لمن ينوي مقاطعتها، اكثر من هذا لن تتأثر النتائج ولا حتى ساعات الانتخاب من الصباح الى المساء، بحضور او غياب هؤلاء لأنهم لا يشكلون اي تأثير ولا فاعلية سواء في حضور الناخبين او في طبيعة النتائج ايجابا كانت ام سلبا، لأن الناس لا يدرون ولا يهتمون بمشاركة هؤلاء او مقاطعتهم للانتخابات بالتبرير الذي يدعونه وهم يعرفون ان الاسباب الحقيقية غير ذلك على الاطلاق. في تاريخ الانتخابات النيابية العراقية لم نسمع او نر اي مقاطعة للانتخابات تحت حجة التلاعب بالتصويت او الاقتراع حتى في انتخابات المجالس، الجميع بأن المسؤولية تتطلب من كل مواطن المشاركة في هذا الواجب الديموقراطي مرشحا كان او ناخبا، لأن سير العملية الانتخابية ليست سرية، اللهم الا بالتصويت وما عدا ذلك فإن كل مرشح يمكنه متابعة كل اجراءات التصويت، سواء من خلال المندوب لديه او من خلال فريق القضاة، الذين لا احد يشك في نزاهتهم وعدالتهم، خصوصا ان عمليات الفرز تكون على مرأى من جميع المندوبين للمرشحين وحتى اعلان النتائج فلا شيء، وشخصي، وكل يعرف ما له وما عليه و.. هذا الميدان ياحميدان. من فضائل الانتخابات عندنا وعمليات الفرز انها بعيدة عن التدخلات الحكومية، هذا اذا استثنينا سلوك بعض المرشحين الذين يتعاملون مع الناخب على طريقة اطعم الفم تستح العين، وهذه النوعية لا خير فيها ما دامت لا تعرف طريق قاعة المجلس، الا من خلال هذا الطريق المشبوه وغير النظيف. نغزة: كل من يشعر بالفشل والخيبة، في الانتخابات لأنه لم يقدم شيء للذين انتخبوه ولا يستطيع أن يعود إلى المجلس مرة آخر ، يطنطن، بالمقاطعة او المطالبة بمراقبين دوليين، كلام لا يودي ولا يجيب، ومن يرد المقاطعة فعليه الف عافية، ولا اظن ان الحكومة العراق سوف تغلق مجلس النواب بالشمع الاحمر، حتى يتكرم هؤلاء بالمشاركة في الانتخابات بدلا من المقاطعة،

ما هو رد روسيا حول إسقاط طائرته في ادلب؟ / محمد ك
انفجارساحة الطيران نزيف دم بلاد الرافدين مستمر /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 08 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 27 كانون2 2018
  2305 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

لا اعرف حتى اللحظة، سبباً واحداً لتخلي الدولة، عن واجباتها تجاه الشعب، لاسيما في مجالات تب
3028 زيارة 0 تعليقات
 عائلة سافرت الى تركيا منذ اكثر من اسبوع ام وبنات اثنتان قصر ايتام عائلة شهيد ارهاب
214 زيارة 0 تعليقات
عباس سليم الخفاجي مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك سيادة رئيس الوزراء ولي أمر العراق
6166 زيارة 1 تعليقات
يتفق الجميع على ان ثقافة الكراهية مؤشر للتعصب بكافة انواعه. وان مواجهة البغٌض المتزايد للا
1355 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
7026 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
7175 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
6866 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
7136 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
7098 زيارة 0 تعليقات
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
7080 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال