الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

5 دقيقة وقت القراءة ( 1074 كلمة )

اثارنا بين التجديد وعومل التهديد / نورالهدى محمد صعيصع

قبة تربة زمرد خاتون ( ست زبيدة )
تعد القباب المخروطية من الطرز العمارية التي انتشرت في العراق ابان الفترة السلجوقية وهي نموذج فريد من العمارة التي تظم عناصر عمارية وزخرفية متميزة

- اختلف المؤرخون والرحالة في نسب هذه القبة فمنهم من اعتقد انها تعود لزبيدة بنت جعفر بن ابي جعفر المنصور زوجة الخليفة هارون الرشيد المتوفاة سنة 216 للهجرة /831 للميلاد
وهذا الاعتقاد لاصحة له لان السيدة زبيدة دفنت في مقابر قريش في الكاظمية حاليا وذهب الى هذا الاعتقاد الرحالة الفرنسي نيبور الذي زار العراق سنة 1180 للهجرة /1766 للميلاد
- اعتمد بعض الرحالة مثل نيبور وكمال الدين الصديقي الدمشقي الذي زار بغداد سنة 1139 للهجرة 1716 للميلاد في نسبة القبر الى السيدة زبيدة الى شاهد قبر استحدثه حسن باشا والي بغداد عند وفاة زوجته عائشة سنة 1131 للهجرة 1718 للميلاد اذ دفنها في هذه القبة
- اما اكثر الاراء قوة واحتمالا الأي القائل ان هذه القبة تعود الى السيدة زمرد خاتون زوجة الخليفة المستضيء بأمر الله وام ولده الخليفة الناصر لدين الله المتوفاة سنة 599 للهجرة /1202 للميلاد وبالاعتماد على العناصر العمارية والزخرفية جعل هيرتسفيلد ان يظمها الى المباني التابعة لفترة حكم الخليفة الناصر لدين الله
- المبنى بحالة سيئة ويحتاج الى صيانة مستعجلة في ضوء قلة الموارد المالية المخصصة فضلا عن العوامل البيئية والبشرية واثارها على المباني
قبة زمرد خاتون
تقع قبة السيدة زمرد خاتون زوجة الخليفة المستضيء بأمر الله ووالدة الخليفة الناصر لدين الله وقد شيدتها السيدة زمرد خاتون قبل وفاتها بسنة ودفنت فيها سنة 599 للهجرة 1202 للميلاد في مقبرة الشيخ معروف الكرخي عند طرفها الجنوبي في المنطقة المعروفة حاليا بمنصورية الحلاج ونسبة القبة الى السيدة زبيدة زوجة هارون الرشيد المتوفاة سنة 216 للهجرة 831 للميلاد لااساس لها من الصحة لانها مدفونة في مقابر قريش قرب الكاظمية
شيدت قبة زمرد خاتون على بدن مثمن ارتفاعه من الخارج متباين وسبب ذلك عدم استواءالارض المحيطة بالقبة واعلى ارتفاع فيه 9,77م تقريبا اما في الداخل فيبلغ ارتفاعه حوالي 8,35م وامتد التفاوت في القياسات الى اضلاع المثمن من الداخل والخارج على حد سواء فهي من الداخل تتراوح 2,88-2,91م ومن الخارج 5,14-5,20م وسبب ذلك عدم انتظام القياسات فضلا كثرة اعمال الترميم وعدم الدقة في كون سمك الكساء الجصي للبدن من الداخل واحد ، وللبدن سبعة اوجه خارجية تتشابه في تقسيماتها وزخرفتها اما اللحائط الثامن فهو الذي يتخلله المدخل ويتشابه مع بقية الجدران في النصف العلوي ويختلف في نصفه السفلي وتحجبه غرفة في المدخل المستحدثة
ينقسم كل جدار بواسطة شرطين منقاطعين الى اربعة اقسام ، كما يقوم شريط اخر بتأطير الجدار من جهاته الأربعة تبرز الاشرطة
عن سطح الجدار 5سم ، اما عرضها فحوالي 44سم ،يتالف من تقاطع الشريطين مربعان في الاعلى ومستطلان في الاسفل ، قوام الزخرفة هندسية ونباتية والغالب هو الاشكال الهندسية المؤلفة من اشكال نجمية ومعينات زخارف نباتية عملت بواسطة الحفر على الآجر والزخارف النباتية عبارة عن مراوح نخيلية كاملة ، خماسية الفصوص وثلاثية علاوة على انصافها وقد ابتكر المعمار العراقي كذلك تشكيلة من الزخارف البديعة القائمة على التقابل و التناظر من خلال تلاعبه بوضعيات الآجر ، اذ نجد الاجر العمودي والافقي والمائل ‘ البارز والغائر فضلا عن تلاعبه باحجام الآجر كل ذلك اعطى للزخرفة شكلا بديعا ، يبلغ عدد المربعات (16)مربعا طول ضلع المربع 1,90م يعلو البدن من الاعلى ومن جهاته الثمانية شريط زخرفي غائر تتخله زخارف حصيرية عبارة عن معينات تتصل ببعضها البعض وتبرز بروزا خفيفا عن سطح الجدار وهي تمتد في كل ضلع بامتداد المربعين معا ، اما المستطيلات فعددها 14 مستطيلا كل مستطيل تتوسطه حنية عمقها 7سم متوجة بعقد منفرج مطول ، ارتفاعها من قمة عقدها وحتى ارضيتها 1,96م ، سعة فتحة العقد 1,25 م تظم في باطنها زخارف نجمية ذات ست رؤوس تبرز عن السطح بروزا خفيفا تحيط بها اشكال هندسية ونباتية عملت بواسطة الحفر بالآجر ، تعلو كل حنية كتيبة على هيئة مستطيل ضلعه الاسفل منبعج الى الداخل بحيث اصبح على هيئة
عقد مدبب وهذه الكتائب عددها 14 كتيبة وهي نوعين من حيث قوام الزخرفة ، النوع الاول زخارف حصرية عبارة عن معينات متصلة ببعضها البعض تبرز بروزا خفيفا ، اما النوع الثاني عبارة عن قطع آجرية منحوتة الجوانب بحيث اصبحت على شكل معينات رصفت في وجه الكتيبة وهي تخلو من اي نوع من انواع الزخرفة
تقوم فوق قاعدة الضريح المثمنة قعدة مثمنة ايضا ترتفع حوال 30سم فوق سطح البدن وابعادها غير منتظمة وتنتصب القبة فوق هذه القاعدة ، تتالف قاعدة حنايا الصف الاول من ثلاثة عشر ضلعا وهي غير منتظمة ، تتالف القبة من عشرة صفوف من الحنايا المقعرة من الداخل والمحدبة من الخارج وفتحت ثلاث حنايا من الصف الاول فاصبحت بمثابة نوافذ لادخال الهواء والضوء وتخفيف الثقل وقد نصبت فيها ثلاث شبابيك من قبل هيئة الصيانة الاثرية لمديرية الاثلر العامة انذاك فضلا عن انه تحتوي كل حنية من حنايا الصف الثاني فتجات قامت هيئة الصيانة بغلقها بواسطة اطباق زجاجية
يفصل بين صف وآخر من حنايا القبة اشكال منشورية يتالف كل صف من الصفوف السبعة الاولى من ستة عشر حنية بينما الثلاثة الباقية تتالف من ثمانية حيث تنتهي بقمة القبة المضلعة وهي ذات ثمانية اوتار ،كما يلاحظ على حنايا القبة انها تاخذ بالضمور التدريجي كلما تقدمت بالارتفاع علاوة على الميل نحو الداخل . كل ذلك لتضيق فتحة القبة بغية اغلاقها غير ان حنايا الصف التاسع كبيرة اذا ماقورنت بالصفوف السابقة لكنها تميل الى الداخل اكثر وتنصب عليها القبة المضلعة ، ترتفع القبة 13م وبذلك اصبح الارتفاع الكلي 21,60- 22م وتتقدم بدن القبة عرفة استحدثت سنة 1131 للهجرة اذ دفن حسن باشا والي بغداد زوجته داخل القبة ، وقد اجريت اعمال ترميم على هذه القبة والغرفة المستحدثة عام 1905 م اذ أعاد كاظم باشا بناء الغرفة حيث آلت الى الانهدام
اما اعمال الصيانة من قبل مديرية الآثار العامة فكان ستة 1972-1973 م
في عام 2013 قام فريق من دائرة الصيانة في الهيئة العامة للاثار والتراث باجراء كشف موقعي وتقدير مدى الاضرار التي حدثت للقبة المخروطية فوجدنا المبنى بحالة سيئة بسبب وجود ميلان في القبة بفعل الرياح الشمالية الغربية اضافة الى الرطوبة التي تسببت بتتاكل الاجر فضلا عن تجاوز الناس بالمدافن على حساب الموقع وملاصقة القبور الحديثة له اذ لم تترك محرمات لهذه البناية الاثرية اما اضرار الحرب منذ 2003 فلا تعد ولاتحصى منها وجود اثار اطلاقات من قبل القوات الامريكية اثتاء ملاحقتها الفصائل المسلحة واستمر ذلك حتى عام 2008 فضلا عن وجود حرب طائفية اثر سلبا على المباني الاثرية التي تقع داخل المدن وهناك عوامل اخرى بشرية منها ارتفاع منسوب المياة بسبب دمار البنى التحتية مما الحق الضرر في هذه البناية ولكننا اثناء زيارتنا الى هذا الموقع لم نستطيع تقدير نسبة الميلان في البناية
ان ماتتعرض له القباب المخروطية التي تعد طرازا فريدا في العمائر ليس بالقليل اذ قامت عصابات داعش بنسف قبة امام الدور سابقا
اما بقية القباب فمعظمها آيل الى السقوط بسبب الاهمال وقلة الموارد وعدم اجراء صيانة لها ولايزال الصوت مرتفعا رفقا بالارث الحضاري للعراق

بغداد .... / نورالهدى محمد صعيصع
كتبوا على الطين في عيد المراة الاغر/ نورالهدى محم

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

 مع بدء شهر رمضان الكريم بدأت القنوات الفضائية تتنافس كالعادة في تقديم أفضل ما لديها
192 زيارة 0 تعليقات
من حقي كمواطن أن أعيش في مدينة متوفرة فيها كل سبل الراحة والطمأنينة النفسية والحياة الكريم
216 زيارة 0 تعليقات
اعتدت منذ فرض الحظر الجزئي ان أغادر مدينتي ظهر الخميس إلى أحد المدن او المحافظات لاقضي أيا
124 زيارة 0 تعليقات
سوف ندافع عن السنة, كما ندافع عن الشيعة, وندافع عن الكرد والتركمان, كما ندافع عن العرب, ون
122 زيارة 0 تعليقات
حياة الإنسان مليئة بالتجارب والدروس والمواقف عبر التاريخ، خيارات متعدّدة تصل إليك، إما أن
132 زيارة 0 تعليقات
في العقود الثلاثة الأخيرة من القرن العشرين كان العراق يئن تحت سياط الظلم والقمع والبطش، عل
119 زيارة 0 تعليقات
ما منْ إمرءٍ او حتى " نصفَ امرءٍ – مجازاً " إلاّ وصارَ على درايةٍ كاملة وإحاطة شاملة بمتطل
108 زيارة 0 تعليقات
أرجو من حضرتك يا فندم الإهتمام بما يحدث داخل أقسام الشرطة..!! فين الأمن، فين الأمان ،فين ش
327 زيارة 0 تعليقات
تختزن الذاكرة الإنسانية بأسماء طرق ودروب ومنازل مرت عبرها قوافل التجارة والسياحة، بقي بعضه
184 زيارة 0 تعليقات
طبيعة السمات البشرية متغيرة ، مختلفة من انسان إلى آخر ، متناقضة أحيانآٓ ، ما بين الظاهر م
171 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال