الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 566 كلمة )

الرجل الصامت .. يتحدث ! / زيد الحلًي

 كنا مجموعة من اصحاب ورؤساء تحرير صحف ومجلات ، جمعتنا دعوة وجهها البنك المركزي العراقي ، لحضور لقاء بعيد عن الاضواء مع محافظ البنك المركزي د. علي العلاق .. الجميع ، سعدتهم الدعوة ، اردنا ان نسمع من المحافظ ، ما خفي من امور المال والاقتصاد ، باعتباره صاحب ( بيت المال العراقي ) .. ومع ظهيرة الاثنين ( 26 آذار الحالي ) التم الشمل ، فنعمنا بمعلومات قيمة ، كانت فائتة علينا ، كإعلام ومجتمع ، وضاعت على من لم يحضر من الزملاء لسبب او آخر ، تفاصيل مهمة ، هي مدار حديث الكواليس ، وطروحات الاعلام والفضائيات . وفي مقالة لاحقة ، سأتناول حيثيات اللقاء المهم ، لكني هنا اتحدث عن جزئية ، افرحتني ، وهي سعة استيعاب البنك المركزي ، محافظاً وكادراً لكل صغيرة وكبيرة ، في ما يخص العمل المصرفي ، وتداعياته وسيرورته ، ومؤثراته ، وتأثيره المجتمعي ، لاسيما في الظرف العصيب الذي مر به الوطن ، في حربه مع عصابات داعش ومع صراعات القوى السياسية التي تحاول ، القفز على مآسي المجتمع ، تحقيقا لمكاسب وقتية بعيدة عن النهج الوطني .! كان د. علي العلاق يتحدث ، بانسيابيه عن تفاصيل دقيقة ، دون ان يقع نظره على ورقة .. حديث كله ارقام ، ورؤى مالية ، وتصورات اقتصادية للمراحل القادمة ، مبنية على اسس في مراحل ماضية ، كان البنك ينتهجها دون ان نصل الى نتيجة ، واضحة ومرضية ، بل تسببت في توسع ظاهرة تذبذب سعر صرف الدولار وتباين الاسعار في مختلف صنوف الحياة المعيشية للمواطن ، ما افقد السوق الاستقرار المنشود .. لقد مسك د. العلاق ، الخيط الناظم ، بعقلية اقتصادية ، ومالية متمكنة ، بين الانكماش الاقتصادي الذي نتج عن انخفاض اسعار النفط عالميا وبين الكتلة النقدية المتأثرة بالظروف التي يعيشها العراق ، متخذا إجراءات تحفيزية نقدية اسميها شخصيا بالسياسات غير التقليدية، حيث عمد إلى الابتعاد على نحو ملحوظ من تزايد التضخم ، وتنفيذ عدد لا يُحصى من السياسات والممارسات النقدية غير التقليدية من أجل تخفيف العواقب الناجمة عن الانهيار وتيسير التعافي الاقتصادي.. من منظور لا نفع للمعرفة من دون عمل تطبيقي ! ودعا ، في حديثه العميق الى فهم مجتمعي من خلال الاعلام لعملية بيع العملة ( ما يطلق عليه المزاد) لاسيما بعد ان تكاثرت الاتهامات الكبيرة التي يتعرض لها البنك ، حول ذلك ، فالقول ان بيع العملة هو هدر للمال العام خطأ اقتصادي ومالي كبير ، وقول بعيد عن الفهم الدولي للاقتصاد ، فهناك الكثير من الدول تمارس هذه العملية ، وهي من الوظائف الرئيسة للبنوك المركزية في العالم ، لان الاستقرار المالي هدف منشود ، ويمثل نقطة الانطلاق نحو الرخاء الاقتصادي ، ما يتطلب استقراراً نقدياً يتمثل في قدرة السلطة النقدية على تحقيق نمو الاسعار عند مستويات مستهدفة من خلال السيطرة على التضخم. لقد طبق هذا الرجل الصامت ، نظرية الاخفاء ، ثم التحدي ، ثم الاخفاء ثم التحدي ثم النجاح ، فحاز على ثقة صندوق النقد الدولي، ومتطلباته الصارمة ، بصبر مع فريقه في البنك ، والصبر هو أول ميزة يتحلى بها رجل المال الناجح و تجعل منه مميزا و قادرا على الوصول إلى أهدافه .. فاجتاز المنطقة الرمادية التي كان يصنف فيها العراق حسب منظمة العمل المالي المعنية دولياً بمكافحة غسل الاموال الى منطقة المتابعة ويسعى قريباً في الخروج حتى من هذه المنطقة ..وهو مسعى كبير لبلد ، خاض المعارك ، ووفر مستلزمات المواطنين ، في ضوء موارد شحيحة بسبب الازمة المالية العالمية المعروفة . تحيات لرب المال العراقي ، د. علي العلاق ، وحرام ان نحسبه على المحاصصة ، التي تعصف بنا ، فأنني أراه نبع عراقي بامتياز .

بارزاني: ان شعب كوردستان يمر حاليا بمرحلة صعبة
الحكيم والمسار الجديد !. / رحيم الخالدي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 26 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 27 آذار 2018
  1625 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

الحراك السياسي في الدول المستقرة نوعا ما لا يقتصر على المواسم الأنتخابية فقط، بل هو قائم ع
31 زيارة 0 تعليقات
  بين الفينة والاخرى تطفوا على السطح مشكلة، ثم تختفي وتذهب أدراج الرياح حالها كالتي س
36 زيارة 0 تعليقات
قد يكون ليس من المفيد الأنشغال بما قالتة بنت الرئيس العراقي السابق صدام حسين في مقابلة لها
30 زيارة 0 تعليقات
تطورت جغرافية الصراعات المادية والجيوسياسية منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وظهور التحول
34 زيارة 0 تعليقات
ليس هينا في العراق أن تفقد هويتك التعريفية، وهذه الصعوبة مرتبطة مع العراقيين إرتباط أزلي،
37 زيارة 0 تعليقات
تفاعلت قضايا عديدة في المنطقة العربية وفي العالم خلال السنوات الأربعين الماضية، وكانت بمعظ
40 زيارة 0 تعليقات
1.وجّهت اليهودية الجزائرية Ariella Aicha Azoulay، رسالة باللّغة الفرنسية إلى اليهودي بن يا
33 زيارة 0 تعليقات
 وقفت متسائلا، وانا القاصر، حين ابدا افكر، ينتابني الهذيان، ماذا يحدث، والى أين يسير
30 زيارة 0 تعليقات
لا منافس للرئيس محمود عباس على منصب رئاسة السلطة أو الدولة الفلسطينية، في حال قرر أن يرشح
35 زيارة 0 تعليقات
كشف تقرير "جلوبال فاير باور" المختص بتصنيفات الجيوش عالميا لعام 2021، أن الجيش المصري والج
38 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال