الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 488 كلمة )

سياسيين ومهازل الإنتخابات !. / رحيم الخالدي

يعيش العراقيون هذه الأيام حركة غير مسبوقة، يرافقها تسارع المرشحين لكسب ود المواطن العراقي، بغرض ضمان صوته مسبقاً مع ظهور على القنوات الفضائية، أحدهم يسقّط الآخر دون رادع حكومي أو قانوني، مع مساندات فيسبوكية لم يشهدها العراق من قبل، مع العلم أن التسابق الإنتخابي لم يأخذ الضوء الأخضر للشروع بالدعايات الإنتخابية، وهو بالأساس مخالفة قانونية يحاسب عليها المرشح، ويتم تدون المخالفة التي على ضوئها تحدد المفوضية نوع العقوبة، ولم تقف عند هذا الحد، بل وصلت لرأس السلطة! حيث انتشرت في الشارع الدعايات للسيد العبادي، والذي يجب أن يكون أكثر حرصاً وإنضباطاً من غيره . الجيوش الأليكترونية، وبالأخص صفحات الفيس بوك، بدأت حملتها مبكراً! مستعملة طريقة أفضل وسيلة للدفاع الهجوم! للتغطية على الفشل الذي إستمر طوال السنوات الماضية، بغرض صرف المتابعين عن ذلك الفشل، والأخبار المفبركة تتصدر القائمة، وبطبيعة المجتمع العراقي يحب الفضائح، فهنالك سوق رائجة إتجاه المواضيع، التي ليست لها صلة بالحقيقة، لان المتابع ينجرف مع الخبر وينساق للجهل المتغلغل الذي يعشعش في العقلية البسيطة، وتصبح حقيقة في عين المواطن غير المتابع للأخبار، أو الحقائق التي يتم تزييفها بإحترافية، حالها حال المهوال الذي هجى الحكومة بحضور السيد الحكيم، وأدّعوا بقتله والصورة بالحقيقة لرجل من الباكستان . لا يخفى على المواطن، خاصةً المتابع منهم كيف يعيش البرلماني؟ وماهي المؤهلات التي يقبضها من الحكومة، زائد المنافع وغيرها من التشريعات التي شرعوها دون رادع من الحكومة، مع الرفض الجماهيري لها، وصلت مناداة المرجعية لهم، أن هذه المنافع سحت حرام، وما يلفت النظر الانتقاد الدائم للنواب، والأموال التي يتم صرفها وهي بالطبع بائنة للعيان، وهي أموال ليست بالهينة، ويتساءل المواطن من أين أتت هذه الأموال؟ كذلك الإنتقاد عن المتعلقات، كالذي جرى قبل أيام وعلى الفضائيات، عن الحقيبة التي تحملها أحد النائبات، والذي يقارب ثمنها ثلاثة آلاف دولار، بما يقارب ثلاثة ملايين دينار عراقي . الرد المخزي للمواطن من قبل النائبة الذي لديه أكثر من سؤال، عن مصير أمواله المنهوبة طوال السنوات الفائتة، حيث كان ردها أنها ستصور الحذاء الذي ترتديه، ليلتهي به من لديه السؤال عن سعر الحقيبة! وهو بالطبع إستهانة غير مقبولة، وعليها الإعتذار، وكان المفروض أن يكون ردها مؤدباً، سيما وهي تعتمد على الأصوات، ومن ضمنها مؤيدين لها، وكان الأجدر بها الإجابة بكل شفافية وحياد، سيما الأموال التي صرفتها، كذلك الإجابة عن المبلغ الذي تم صرفه لها بكتاب، من رئيس الحكومة السابقة، والمبلغ المهول حسب الوثيقة أن هذا المبلغ (مليار ونصف دولار)! حيث صرح الذي لديه هذه الوثيقة، أنه يتحداهم بتكذيبها، وهنا نحتاج لتوضيح من يعنيه الأمر .رغم النفي.. من البنك المركزي لا يمكن إستبعاد أيّ شيّ عنهم. هنالك مرشحين بدأو بجهود إستغفال المواطن بطرق خبيثة، ومن هم في مناصب حكومية، إستخدام آليات الدولة وبدأ بفرش الشارع بمادة "السبيس"، هو يعرف بقرارة نفسه أن هذا الحي المهمل بحاجة لتعبيد طرقه حسب المواصفات، ولم يتفطن هذا المرشح إلا وقت الانتخابات! وقسم منهم من إستعمل الطرق القديمة، وقام بتوزيع مؤن غذائية وبطانيات مرفق معها بطاقة المرشح عسى أن تنفع، خاصة أن معظم المواطنين اليوم مصممين على التغيير، وإنهاء حالة هيمنة الأحزاب التي لم تجلب سوى الخراب طوال السنين المنصرمة، فلا يمكن اليوم استغفال المواطن بأي طريقة كانت، والتغيير آت لا محالة .

تنتخب أو لا تنتخب / حيدر محمد الوائلي
ميشيل فوكو بين أركيولوجيا المعرفة وميكروفيزاء السل

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 08 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 16 نيسان 2018
  2632 زيارة

اخر التعليقات

زائر - M. Davidson كتاب زميلتنا في الف باء منى سعيد
08 آذار 2021
أخبار جيدة!!! بشرى سارة !!! ، هل تريد أن تعيش حياة غنية وصحية ومشهورة ...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - إنّ سؤال الناس عمّا يعرفونه عن الـ"ساد" أو "الماء الأب
9384 زيارة 0 تعليقات
شدني احساس الحنين الى الماضي باستذكار بغداد ايام زمان ايام كانت بغداد لاتعرف من وسائل الله
5090 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، مجموعة من العلامات و
9413 زيارة 0 تعليقات
  اعلنت لجنة الصحة العامة في مجلس محافظة ديالى،أمس الاحد، عن تسجيل عشرات حالات الاصابة بمر
9220 زيارة 0 تعليقات
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك ندد النائب عن دولة القانون موفق الر
5084 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  إذا ما تعين عليك أن تختار شخصيةً من
6118 زيارة 0 تعليقات
حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك يعاني الكثيرون من رائحة القدمين في فصل الصيف
8476 زيارة 0 تعليقات
 لا يكاد يمر يومٌ دون أن نسمع تصريحاتٍ إسرائيلية من مستوياتٍ مختلفةٍ، تتباكى على أوضا
4646 زيارة 0 تعليقات
( IRAN – RUSSIE  - TURQUIE ) IRTRتحالف الذي يضم كل من ايران روسيا تركيا كيف اجتمع هذا ؟ يع
5 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال