الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 342 كلمة )

الطريق إلى البرلمان !! / عبدالرضا الساعدي

من بين الظواهر الملفتة للاستغراب والتساؤل ، ما يحدث اليوم من صراع وتنافس غير شرعيين بين الكتل الانتخابية الداخلة في حلبة السباق باتجاه البرلمان القادم ، ظواهر أقل ما يقال عنها بأنها منحرفة وغير أخلاقية في ممارساتها وفي الطرق التي تسلكها باتجاه أهدافها المرسومة.
وبصرف النظر عن حقيقة الحدث والصورة والكلام ،في هذا الاتجاه أو ذاك ، فإنه يمثل نقصا واعوجاجا وخواءً فاضحا في الرؤية والتفكير والإستراتيجية ، وبدلاً من التنافس بين المشاريع والخطط المستقبلية التي تطرح قبل الانتخابات من أجل هذا الشعب المحروم من كل شيء ومن أجل هذا البلد المخرّب ، نرى الفضائح والممارسات المشوهة والاستهداف المريض ،على قدم وساق ، تروج عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتسويق الإعلامي الرخيص ، كحرب معلنة بين الكتل والأحزاب المتصارعة على (الكراسي) القادمة ، وكان النيل من بعض المرشحات في هذا الاستهداف واضحاً ومخزياً ويدعو للتساؤل والتوقف ومراجعة الإجراءات المتخذة من قبل المعنيين بالأمر ، وهناك ظاهرة تمزيق الصور للمرشحين وتشويهها ، وكذلك حصول بعض محاولات للفتنة والاقتتال بين المكونات السياسية والعقائدية الداخلة في حمى التنافس ، في بعض المحافظات الجنوبية خاصة ، إضافة إلى ظاهرة شراء البطاقات الانتخابية من المواطنين في مناطق أخرى من البلاد ، لغرض التلاعب والتزوير والاحتيال على النتائج المتحققة من العملية الانتخابية القادمة ، مع تكرار الوجوه الفاسدة ومحاولة إعادة تدويرها بعناوين وشعارات جديدة ، أما ما يحدث وراء الكواليس من دعم عربي وإقليمي لكتل بعينها ، لأغراض سياسية ومصالح معينة تريد تحقيقها في عراقنا المستهدف ، فهذا هو الأخطر والأسوأ في مجمل القضية ،
إضافة إلى كثير من الأساليب والوسائل المخجلة والمنحطة التي تحدث كل يوم أمام الحكومة والمفوضية ومؤسسات الدولة المعنية بضبط الأمور وما يجري من خروقات وانتهاكات أخلاقية ومهنية تمر مرور الكرام من دون حساب وردع وضوابط معروفة تحكم الجميع.
إذا كانت المقدمات هكذا فكيف ستكون النتائج والخاتمة ؟!
وماذا نتوقع من قوى وجهات سياسية تتنافس بهذا المستوى المهني والأخلاقي ، وهل سنشهد صراعا أكثر قبحاً وسوءاً فيما بعد ، حين تظهر النتائج وتظهر النوايا الحقيقية للمتحالفين أو المتخالفين ، تجاه البلد والناس ، وهل سيكون الطريق إلى البرلمان من أغرب الطرق الديمقراطية التي لا تؤدي إلى شيء جديد ،أو قد يؤدي إلى مفاجآت غير متوقعة بفعل ما يحدث ؟

إذن تم تحديد رئاسة الجمهورية والبرلمان والحكومة قب
مدير مكتب الانتخابات في الدنمارك : شعارنا خدمة ال

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 08 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 27 نيسان 2018
  2045 زيارة

اخر التعليقات

زائر - M. Davidson كتاب زميلتنا في الف باء منى سعيد
08 آذار 2021
أخبار جيدة!!! بشرى سارة !!! ، هل تريد أن تعيش حياة غنية وصحية ومشهورة ...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

 قبل خمسين عاما من الان وتحديدا في الحادي عشر من آذار 1970م، وقعت بغداد واربيل اتفاقي
24 زيارة 0 تعليقات
البابا إنسان مؤمن بالقيم المسيحية الحقيقية.. نسأل أنفسنا.. عن زيارته للعراق! نعرف جوانبها
23 زيارة 0 تعليقات
أصدرت الإدارة الأمريكية الجديدة يوم الأربعاء 3/ 3/ 2021 وثيقة " الدليل الاستراتيجي المؤقت
29 زيارة 0 تعليقات
 لا يمر يوم إلا ونسمع عن شهيد، فخلال الشهرين الماضيين فقط قتل جيش الاحتلال سبعة مواطن
20 زيارة 0 تعليقات
منذ فجر التاريخ احتلت المرأة (الأشورية) مكانة متميزة في المجتمع وعلى كل المستويات الاجتماع
36 زيارة 0 تعليقات
 لم يكن بلدنا يعرف معنى الارهاب في غاياته ومعانيه واهدافه وتشكيلاته الاساسية واضراره
28 زيارة 0 تعليقات
 انتهت اليوم الزيارة التاريخية لسماحة الحبر الاعظم البابا فرنسيس ، بابا المذهب المسيح
30 زيارة 0 تعليقات
  أن زيارة الحبر الأعظم للديانة المسيحية في العالم شخصيا وفي هذا التوقيت كرمز ديني له
33 زيارة 0 تعليقات
اه يابغداد مولدي وحياتي عشت بها العمر كله لم ارى اي محافظة غيرك يابغداد مرت علينا حكومات ف
42 زيارة 0 تعليقات
الورق كما هو معلوم الأرضية التي تحمل المشاعر والأحاسيس، من أفراح وأتراح، كما أنه ينشر الأف
35 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال