الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

الفلك دوار / وداد فرحان

 الشماتة فعل وكلمة تم تداولها بكثرة في الأيام التي تلت إعلان نتائج الانتخابات. وهي عبارة عن إظهار الفرح الشديد لانتكاسات بعض النواب في كسب أصوات الناخبين للوصول الى قاعة البرلمان. إن ظاهرة الشماتة متأتية من حقد وعداوة مبطنة لأشخاص بعينهم، نتيجة عدم الرضى لأداء أولئك النواب، وسوء فعلتهم وإساءتهم لصوت الناخب من خلال اهمال طموحاته الانتخابية التي وضعها في صندوق الاقتراع ولون سبابته بحبرها الأزلي. ولكوننا نختلف من ناحية التقدير لهذه الظاهرة، فمنا من يقف معها في هذه المرحلة تحت عنوان "يستاهلون" ومنا من يخالفها ويدعو الى عدم انتشارها، لأن الخاسرين في الانتخابات هم من لم يحققوا مطلبا من مطالب الشعب، أو كانوا سببا في انتكاسته وحرمانه من أبسط حقوقه، لذا كان لزاما عليهم النزول من سدة القرار، والعودة الى الوسط الجماهيري بلا ضجة، ولا تبرير سوى أن الشعب لا يريد تكرارهم ولا يتمنى إعادة تدويرهم. كنت يوما في طريق العودة الى سيدني، قادمة من طوكيو، وفي المطار، واذا بشخص أمامي مع عامة الناس، كنت قد رأيته سابقا. وعندما أمعنت النظر فيه عرفت أنه رئيس وزراء ولاية نيو ساوث ويلز السابق، الذي ضجت القنوات الإخبارية بأخبار استغلال منصبه في استلام هدية، والتي اعتبرها القانون "رشوة" ما دعا الى استقالته. بكل بساطة في اليوم التالي، عاد كما كان مواطنا عاديا، بلا سلطة وبلا شامتين وبلا اهتمام من عامة الناس، سوى أنهم يرمقونه ببعض النظرات التي تثير الاعتراض على فعلته. ما زلنا بعد عقد ونصف من التجربة الديمقراطية، نزاول سلطاتنا التي تتعدى حدود الإنسانية والنبل البشري ونتمدد بأطوالها، يعترينا التهاوي في إدراك ما يكره سماعه. إن الخاسرين في الانتخابات لم يكونوا ملائكة لا تعرف الزلل ولا ترتكب الخطأ، بل إن إيغالهم بهما أدى الى وقوعهم بما لا تشتهيه أنفسهم لهم. وبدلا من الشماتة، نطلق صوتنا للفائزين بالانتخابات أن يتخذوا العبرة ممن سبقهم فالفلك دوار، والسياسة فن الممكن.. وتبقى الحكمة تقول: لو دامت لغيرك ما وصلت إليك.

شبكة الاعلام في الدنمارك.. تهنئ الدكتور خالد العبي
تساؤلات شعبية بدون استفهام - مباحثات تشكيل الحكوم

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 05 حزيران 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 23 أيار 2018
  1272 زيارات

اخر التعليقات

رائد الهاشمي رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
03 حزيران 2020
عليكم السلام ورحمة الله أخي الغالي استاذ أسعد كامل وألف شكر من القلب ل...
زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...

مقالات ذات علاقة

يدخل العراق في تقاطع انفاق استراتيجية يصعب العثور على خارطة واضحة للخروج منه ، خصوصا في ظل
21 زيارة 0 تعليقات
لغرض اعطاء القارئ فكرة عن ما حصل ويحصل من تظاهرات وأعمال عنف وقتل في أمريكا نتيجة التمييز
24 زيارة 0 تعليقات
أياً كانت حقيقة نوايا السلطة الفلسطينية، وبغض النظر عن خلفيات قرارها، وما إذا كانت صادقة ف
32 زيارة 0 تعليقات
أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن رغبته في دعوة روسيا والهند وأستراليا وكوريا الجنوب
28 زيارة 0 تعليقات
ليس من السهل الإلمام بأسباب انتحار المبدعين لأننا نتعامل مع أعقد كائن حي خلقه الله ألا وه
27 زيارة 0 تعليقات
حلم العراقيون أن تكون لهم ديمقراطية كديمقراطية الغرب أن تكون عندهم لترفع من همهم وجعل العر
29 زيارة 0 تعليقات
كيف سيكرم العالم مسار الفريق احمد قايد صالح بوسام السلام ام دخوله كتاب غينيس لأنه احتوى ا
29 زيارة 0 تعليقات
منذ بزوغ ما يمكن تسميته (الربيع العربي) و أي ربيع ؟ من تحت مدرعات الأنظمة العربية الجاثمة
34 زيارة 0 تعليقات
نطالع في تاريخ الامم عجائب الحكايات والقصص عن دور الحاشية وفي لهجتنا الشعبية(احبال  المضي
69 زيارة 0 تعليقات
1. من المعروف أن صيغة الحكم الفيدرالي في إقليم كردستان العراق، هي وليدة نضالات الشعب الكر
50 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال