الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 283 كلمة )

الشباب امل الامة ومستقبلها الزاهر / فاروق عبدالوهاب العجاج

حينما تتقلص مساحة الايمان في الصدور والعقول والقلوب يتقلص معها مساحة الاخلاص في الطاعة والالتزام باحكام القانون والقيم الشرعية والوطنية , وحينما تتقلص مساحة الحرية تتقلص معها مساحة العدالة الاجتماعية . وحينما تتقلص مساحة العدالة تتقلص معها مساحة الحرية , لاحرية من غير مساواة ولاعدالة من غيرحرية لكل انسان وهو بحاجة لها في صيرورة حياته ليعيشها بكرامة واستقرار وبارادته الحرة , وحينما تتقلص مساحة الوطنية تتقلص معها مساحة الاخلاص للوطن وللمبادئ الوطنية والانسانية وحينما تتقلص مساحة الاخلاص تتقلص مساحة نكران الذات والتضحية في سبيل المصلحة العامة واحترام قيمها المادية والمعنوية,

وحينما تتقلص مساحة القيم الاخلاقية يتقلص معها الحياء ويضعف الضميرويختفي الحس الوجداني الانساني النبيل , فقد تقلصت كل تلك القيم والمبادئ الاخلاقية والوطنية والايمانية في مجتمعاتنا بشكل يلفت النظروخاصة لدى الشباب الذين في مقتبل العمربسب عدم الاهتمام بهم من قبل المسؤولين على مستوى الدولة ومن ذوي الاختصاص في التربية والتعليم والتاهيل العلمي والمعرفي ومن توفير فرص العمل وتوفير الفرص اللازمة لتحقيق طموحاتهم المناسبة لحياتهم المعاصرة , ومن سبب تقصيركل راع مسؤول عن رعيتهم كما مسؤولية الاب الراعي الاول ومسؤولية المدرسة والجامعة والمجتمع ومسؤول راعي المهنة والعمل ومسؤول الثقافة وفي الفكر الوطني والتراث الوطني , مسؤولية عامة يشترك فيها الجميع وفي المقدمة مسؤولية الدولة بكل اجهزتها المختصة بالشباب والثقافة والتربية والتعليم والتاهيل والتعيين, وحينما يتقلص دور الشباب في المساهمة في ادارة الدولة بقدراتهم الشابة الكفوءة والمتطلعة بافكار متقدمة ومعاصرة ومتحضرة بعلميتهم ومعرفتهم المتميزة عن الاجيال السابقة تتقلص كفاءة الدولة ومقدرتها على ادارة شؤون البلاد وتبقى في حالة التخلف والضعف في مواجهة التحديات , فلاحياة ولاتقدم ولا تطورلاي مجتمع كان فلا دولة تستطيع إن تحقق اي نهوض من غير لديها قوة الشباب الفاعلة في كافة مناحي الحياة الاجتماعية والمؤسساتية الرسمية وغير الرسمية , (لكل زمان دولة ورجال) هذه الحقيقة مع الاسف الشديدة لم يفهمها كثيرمن

الحلم والامل .. / فاروق عبدالوهاب العجاج
العدالة الاجتماعية في الرؤية القانونية / فاروق الع

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات 1

عبدالله صالح الحاج في الأحد، 24 حزيران 2018 19:30

صدقت بالفعل وهكذا تكون هي النتيجة الفعلية بالفعل والتي تنجم .

صدقت بالفعل وهكذا تكون هي النتيجة الفعلية بالفعل والتي تنجم .
زائر
الثلاثاء، 20 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...

مقالات ذات علاقة

تختزن الذاكرة الإنسانية بأسماء طرق ودروب ومنازل مرت عبرها قوافل التجارة والسياحة، بقي بعضه
73 زيارة 0 تعليقات
طبيعة السمات البشرية متغيرة ، مختلفة من انسان إلى آخر ، متناقضة أحيانآٓ ، ما بين الظاهر م
70 زيارة 0 تعليقات
دموع التي نراها في عيون الكثيرين من سياسيي اليوم هي ليست حقيقة ولا صادقة ، انما هي كاذبة و
76 زيارة 0 تعليقات
(( أن الله تعالى خلق هذا الكون الواسع وأوجد فيه الكثير من خلقه منها نراها ومنها لا نراها و
76 زيارة 0 تعليقات
تنمية القدرات الفكرية والبحثية في التعاطي مع القضايا وانعكاساتها ودراسة مقررات التخصص في ا
70 زيارة 0 تعليقات
عندما يجهل الانسان حقيقته يكون من السهل استغفاله ، واسوء شيء عند الانسان عندما تكون اوراقه
73 زيارة 0 تعليقات
قادتني قدماي الى شارع الرشيد التاريخي الذي يختلط هواه بعبق الكتب العتيقة, حيث كنت ابحث عن
77 زيارة 0 تعليقات
هنالك من الأحداثِ احداثٌ يصعبُ للغاية تزامنها في تواريخٍ بذات يوم حدوثها , وهي ليست بقليلة
67 زيارة 0 تعليقات
بفضلِ حجي بوش في عام 2003 تم العثور على اسلحة الدمار الشامل نعم كانت أسلحة دمار المجتمع دم
84 زيارة 0 تعليقات
يساعدنا علم النفس على معرفة ردود افعال الانسان و مايدور في داخله ، فمثلاً الطفل حينما يمنع
167 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال