الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 550 كلمة )

المرجعية تحذر احزاب الفساد من ثورة شعبية قادمة / جمعة عبدالله

 بعد الزعيق والنهيق , وألصاق جملة من التهم والاوصاف البذيئة بحق المتظاهرين , وبعد فشل الاجهزة الامنية في اخماد الانتفاضة , رغم استخدام وسائل القمع والبطش والتنكيل , ضد المتظاهرين السلميين . في الانتفاضة التي انطلقت من الجنوب الشيعي , ضد احزاب العار الشيعية , وتمددت الى مناطق واسعة اخرى , حتى حطت في احضان بغداد , وهذا الفشل الذريع لوسائل استخدام العنف المفرط , والرصاص الحي , ليخترق صدور المتظاهرين والمحتجين السلميين , في ارتكاب جرائم وحشية فادحة ضد المتظاهرين من قبل الاجهزة الامنية ,

حيث سقط اكثر من 18 شهيداً ومئات الجرحى , وحوالي 1400 معتقل , في اعتقالات عشوائية . والمصيبة والمهزلة المهازل الكبرى , تعود من جديد عقلية النظام البعث الفاشي . لتكون مفردات قاموس التعامل للاحزاب العار الشيعية , في كيل الاتهامات والاوصاف البذيئة والسيئة لابطال الانتفاضة , فقد كان البعث الفاشي , وصف ابطال انتفاضة الشعب لعام 1991 , بالاوصاف الغوغائية والرعاع والحثالة الرثة والعملاء والمخربين والخونة , الذين لا يستحقون الحياة على ارض العراق , واحزاب العار الشيعية , يتقمصونها من جديد , بوصف المتظاهرين والمحتجين السلميين , بأنهم مندسين من اصابع بعثية وداعشية .

مخربون مدفوعي الثمن من اجندات عدوانية , لتخريب ممتلكات الدولة , واحداث فوضى والحرائق , حتى يعوضون على خسارات البعث والدواعش , وفي تعطيل الحياة ومؤسسات الدولة , في احداث فراغ حتى يعود البعث مجدداً . لتبرير استخدام العنف المفرط والرصاص الحي . ليأتي صوت المرجعية المتضامن كلياً , مع ابطال الانتفاضة , لتسقط هذه التهم الهزيلة والمضحكة , التي يتعللون بها ويراهنون عليها , في افشال الانتفاضة . فقد صرحت المرجعية الدينية على لسان ناطقها الرسمي .

بأنه اعطى كل الحق للمتظاهرين في تصعيد الاحتجاجات , حتى تحقيق مطاليبهم بشكل فوري , وبألاجراءات الفعلية والملموسة , واذا لم تحقق مطاليبهم , فأن التصعيد مستمر حتى تفجير ثورة شعبية , او اعتصام مدني يسقط احزاب الفساد والفاسدين , لذلك لا مناص ولا طريق اخر للحكومة والعبادي , سوى التنفيذ الفوري والعاجل , بشكل فعلي , لا بالكلام ولا بالوعود الهزيلة , ولا بالاجراءات الترقيعية والهامشية والفوقية , ولا يمكن مواجهة الانتفاضة بأجراءات القمع والبطش. بذلك اسقطت المرجعية الدينية , كل الذرائع والحجج , بحق ابطال الانتفاضة , لقد حذرت المرجعية في الانذارها الموجه الى احزاب الفساد والفاسدين , من مغبة التجاهل والنفاق والمماطلة والتأخير , فأنها تؤدي الى ثورة شعبية لا مناص منها , لتقلع سلطة احزاب الفساد والفاسدين . وعلى العبادي واحزاب العار الشيعية .

ان يذعنوا الى العقل والحكمة , بأن يعترفوا بشرعية التظاهر والاحتجاج السلمي. ولا يمكن حل مشكلة الكهرباء , بشراء الطاقة الكهربائية من الكويت والسعودية , وسرعان ما يتوقف شراءها , بعدما تهدأ الانتفاضة , ولابد من فهم حقيقة لابد منها , لا يمكن تنفيذ مطاليب المتظاهرين , بوجود السراق والفساد والفاسدين , وهم اصل الازمات والمشاكل , وهم يتحملون كامل المسؤولية عن الخراب والمأساة العراقية . وعلى الحكومة , الايقاف الفوري في استخدام اساليب القمع والعنف المفرط ضد المتظاهرين , لابد من الحساب العسير من اطلقوا الرصاص الحي على صدور المتظاهرين , واطلاق الفوري لسراح المعتقلين والمحتجين , وادانة اسلوب أخذ التوقيع والتعهد بعدم المشاركة في التظاهر مجدداً , لابد من محاسبة القوى الامنية , عن هذه الاجراءات الفاشية , المخالفة للدستور . لابد من اجراءات فورية وعاجلة في تقديم رموز الفساد الكبيرة , وارجاع المسروقات الى الدولة , لتساهم في حلحلت الازمات التي يعاني منها العراق , وغير هذا السبيل ,

فأن القادم افدح واعظم ……………والله يستر العراق من الجايات !!

بعد استخدام القناصة الملثمين جاء دور التفجيرات بال
مزامير ( مناديل القدًيسة ) الشاعرة بلقيس الملحم /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 05 تموز 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 02 آب 2018
  906 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عزيز الخزرجي عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
04 تموز 2020
بسم الله الرحمن الرحيم: نسأل الله التوفيق لكم و لكل المبدعين لتنوير ال...
زائر - أبو يوسف الجزائري عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
29 حزيران 2020
السلام عليكم اللهم صلّ على محمد وآل محمد أحسنتم وفقكم الله
زائر - سمير ناصر طائرة تصوير من الجو تعلن عن ولادة قناة الزميل اسعد كامل
29 حزيران 2020
مبدع .. متجدد .. متحدي .. هكذا هو الزميل والاستاذ اسعد كامل ... مبروك ...
حسين يعقوب الحمداني حياة الفهد من البداية الى" النهاية" ! / سلام مسافر
17 حزيران 2020
تحية طيبة .. ليس مانحتاجه تاريخ وقصص عاطفية لنبرهن للعالم أنسانيتنا في...
زائر - سمير ناصر ( برقية ) اللامي .. خطوة جادة على طريق تعزيز الصحافة الوطنية الالكترونية
08 حزيران 2020
تحية كبيرة محملة بالاشواق التي تمتد من مملكة السويد الى كندا للاخ العز...

مقالات ذات علاقة

 ( يظن الناس هداية البعض وظلال البعض نصيب وقدر من الله )دعوني أعلق وأقول آمنت بالله ف
830 زيارة 0 تعليقات
مشروع تشكيل الحكومة إلكترونيا من دون أن يكون للأطراف السياسية دور في اختيار وزرائها باستثن
641 زيارة 0 تعليقات
مهما قرأ الإنسان الأدب العربي بشقَّيه النثري والنظمي وقلب في سجلات التاريخ وتنقل بين صفحات
2312 زيارة 0 تعليقات
إعتدت منذ أن استقر القلم بين أناملي منذ عام 1981م وحتى يومنا هذا حيث يصعد النفس وينزل، أن
5522 زيارة 0 تعليقات
سألني أحدهم: أراكَ تتذمر كثيراً من الوضع السياسي والحكام! ماذا تريد؟فأجبتهُ: أريدُ علياًفق
1682 زيارة 0 تعليقات
مِن المعلوم أنَّ الإسلامَ انتشر في مشارق الأرض ومغاربها، بعدةِ طُرُق، مِن أهمها: الفتوحاتُ
781 زيارة 0 تعليقات
محتوى الخبر او المقال] تحتوي هذه الواقعة العظيمة الكثير من التراث الأدبي الذي يفوق الخزين
5341 زيارة 0 تعليقات
شهد المركز الحسيني للدراسات في العاصمة البريطانية لندن مساء 23 أبريل نيسان 2018م، مهرجانا
1684 زيارة 0 تعليقات
في زحمة وسائل الإتصال الحديثة ومدادها الذرات الإلكترونية التي تتراقص أمام ناظري القارئ وهو
464 زيارة 0 تعليقات
ماهذا اللهاث المحموم والتسقيط الذي ينفث سموم، بتكاثف الزيارات، قبيل موعد موسم الانتخابات ؟
1994 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال