الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 342 كلمة )

التعايش السلمي مع الاخر / وليد جاسم القيسي

شاهدت فديو بعض اللبنانيين يعاملون اخوتهم النازحين السوريين في الضرب والأهانه لاسباب ( اما طائفيه او عنصريه او منافسه بالرزق) طبعاً اؤكد هؤلاء القساة من قريه معينه بعضهم
والشعب اللبناني معروف بطيبته ..
اقول لهم اخوتكم السوريين توزعوا على جميع الدول واللذين هاجروا اليكم فضلوا لبنان وشعبها على بقية الدول

لنعود الى التاريخ ونداء الله ورسوله ورسله والأئمة والفقهاء :-

تعاقبت الحظارات وعرفت التعايش وسلكت كل جوانبه ( الإنسانيه) وأساليبه في ( الحوار-السجال-الجدال)
وما يقابلها من أساليب مناهظه له محرضه عليه في ( العنف- الاختراق- التجاوز- العدوان)وقد اختلفت صيغ هذه الأساليب بأختلاف الزمان والمكان
ومراحل التطور التاريخي للمجتمعات.
والتعايش قد يتعرض للانتهاك عندما تنعدم شروطه وتغفل مكوناته في المساواة بالحقوق والواجبات لحد أنعدام الثقه في قبول العيش مع الاخر
وفي علم الاجتماع والسياسه يعني التعايش ( وجود نواة مشتركه لفئات متناقضة في محيط معين تقبل أراء بعضها البعض وتهضم الخلاف والاختلاف بين الاخر بعيداًعن مبداء التسقيط والتهميش والتسلط والاحاديه والقهر والعنف من خلال الالتزام بمدأ الاحترام. المتبادل لحرية الرأي وطرق تفكيره وسلوكه)
ان مفهوم التعايش في تطبيقه المتواضع يحسّم أمور كثيره من عقبات ومخلفات فكريه وأجتماعيه التي يمسك
بها بعض المتزمتين بالطائفية والمذهبيه والعنصريه وغيرها من الامور
المفتعلة التي تثير الصراع
وقد ورد مفهوم التعايش في القرآن الكريم - بِسْم الله( يا ايها الناس انا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبآئل لتعارفو ا ان اكرمكم عند الله اتقاكم )
وفي آيه اخرى ( خلق الانسان ضعيفاً)
وقول الرسول( لا تقاطعوا ولا تدابروا ولا تباغضوا ولا تحاسدوا وكونوا عُبَّاد الله اخواناً
وقول الامام عليه عليه السلام( يا ايها الناس شقوا أمواج الفتن بسفن النجاة واعرجوا عن طريق المنافره وضعوا تيجان المفاخرة ولا تكونوا جفاة الجاهليه )
وسار على هذا النهج الصحابه واهل البيت الكرام
وأكد عليه الفلاسفة العرب والغرب
قولهم الغالب الجامع( كلنا ضعفاء
ونميل لقانون الطبيعه الذي يقر التنوع والتعدد وهما الأساس في الوجود)
ثم أكد المفهوم المعاصر للتعايش مبدأ
حقوق الانسان بوثيقة اعلان المبادئ العالميه للتعايش
1- غرس الحب والموده بين جميع مكونات النسيج الاجتماعي
2- الحوار المتوازن بعيداً عن التعصب وسياسة فرض الرأي والفكر المفروض على الاخر
3- اعتماد المصالحه الوطنيه ونكران الذات

ندائي هذا الى كل الدول خاصة الدول العربيه التي تتصف بتعدد الكيانات والمذاهب والمهجرين والنازحين
اتقوا الله في انفسكم
اتقوا الله في معاملة بعضكم
ومعاملة غيركم

((( بين الهدى والهوى))) / وليد جاسم القيسي
سلو قلبي .. / تعليق وليد جاسم القيسي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 15 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

يُدلّس بعض من لا فقه له بالمعرفة، كلاماً عن الشيح محيي الدين بن عربي حول ذلك الرجل الرجبي
1706 زيارة 0 تعليقات
لقد كان قيام فاطمة الزهراء عليها السلام بوجه الانحراف الذي وقع بعد وفاة النبي صلى الله علي
5465 زيارة 0 تعليقات
مقدمة: من تمام الإنصاف وكماله أن يتحدّث المرء عن الشخصية من خلال وإيجابياتها وسلبياتها وال
1045 زيارة 0 تعليقات
قال المفكر والعالم الانثروبولوجي التونسي "يوسف الصديق" والمتخصص في انثروبولوجيا القرآن، في
369 زيارة 0 تعليقات
سَلامٌ عَلَيكَ ياحُسَينُ ياشَهيّد ياأَجْمَلُ شَمس وأعظمُ رَمْز ونَشيّد نَغَمٌ هو إسمكَ تُر
510 زيارة 0 تعليقات
تاريخ المسلمين تاريخ مشرق حادثة وقعت في حقبة من حقب التاريخ الإسلامي المجيد , هذه الحادثة
840 زيارة 0 تعليقات
أقرأ وأسمع باستمرار أنّ سيّدنا رسول الله صلى الله عليه وسلّم، رفض الصلاة على من مات على عا
1327 زيارة 0 تعليقات
الفطرة السليمة للانسان السليم تميل للعدالة وحفظ حقوقها ومعرفة واجباتها وعند تحققها تصبح ال
328 زيارة 0 تعليقات
الافكار تتضارب والافضل يبقى مهما استخدم مخالفوه من اساليب للرد شرعية وغير شرعية ودائما الف
5451 زيارة 0 تعليقات
لولا السيدة زينب بنت الأمام علي، لما كان للشيعة الأماميّة وجود، فهي من أنقذت سلالة الحسين
1487 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال