الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 473 كلمة )

إلى سفراء الحقِّ والجمال / مرام عطية

حمل الأدبُ قضايا الإنسانِ همومَهُ وأشواقهُ ، رفعَ على كاهلهِ أحلامَ المجتمعاتِ بغدٍ أفضلٍ منذ بدءِ التاريخِ ووجودِ الحرفِ ؛ فكانَ صوتَ المظلومين واليتامى المقهورين ، صارَ نبضَ العشاقِ والمحبين ، بقي صرخةً مدوِّيةً في آذَانِ الحكامِ والمتسلِّطين منذ عهدِ الإقطاعِ والبرجوازيةِ

قبلَ أن تنشأ المنتدياتُ والنوادي التي تتصدَّى للظلم والقهر في مطلع النهضةِ في القرنِ العشرين ، فحملَ مشعلَ الثورةِ على المحتلين والطغاة في بلادنا والعالم ، فأدب فيكتور هيغو كان رائداً في إشعالِ نار الثورة الفرنسية وروايته ( البؤساء )كانت بذرةً خصبةً للثورة على الإقطاع والكهنةِ الذين لبسوا عباءة الدين وهم منه براءٌ ، و كان من سنابلَهُ تمثالُ الحريةِ العظيم في فرنسا ، ومنه إلى العالم أجمع

وبات معروفاً لدى الإنسان المثقفِ أنَّ تقدمَ الأمم يعزى إلى كوكبةِ أدبائها و مفكريها ( ألم يقال :

الأدباء هم مكتشفوا العالم الذين لم يعترف بهم )

يقرؤون بعيونٍ فاحصةٍ الواقعَ يتنبَّؤون ماسيقعُ ، يحذِّرونَ من المصائب والويلات قبل أن تقعَ ، كما استشعر الشاعر محمد مهدي الجواهري اغتصابَ فلسطين من قبل الصهاينة مستنداً إلى معطياتٍ تاريخيةٍ وقرائنَ ماديةٍ ومعنويةٍ من الحاضرِ في قصيدتهِ ( فلسطين ) قائلا :

لو استطعتُ نشرَ الحزنَ والألما على فلسطين مسوداً لها علما

سيلحقون فلسطيناً بأندلسٍ ويعطفون عليها البيت والحرما

وكذلك عاشَ الشَّاعرُ أمل دنقل إرهاصاتِ الواقع العربي بشعورهِ بنكسةِ حزيران قبيلَ وقوعها ؛لأنه يملكُ روئً مستقبليةً يستشرفُ بها آفاقاً من عالم الغدِ قبل حدوثها في قصيدتهِ ( البكاء بين يدي زرقاءِ اليمامةِ ) قال :

أيتها العرافةُ المقدَّسةُ

جئتُ إليكِ .. مثخناً بالطعناتِ والدماءً

أزحفُ في معاطفِ القتلى وفوقَ الجثثِ المكدَّسةِ

منكسرَ السَّيفِ ، مغبَّرَ الجبينِ والأعضاءِ

أسألُ يازرقاءْ

...الخ

و يقاسُ التقدمُ عند الأممِ بعدد الأدباء والمفكرين الباحثين فيها ، فهم مَنْ يحملون رسالةَ الحقِّ والجمالِ والحبِّ للجيل الناشئِ وينثرونَ في ثرى العقول بذور الخير والحبِّ في أدبٍ إنسانيٍّ راقٍ

تتغذَّى عقولُ الأطفالِ بمعانيهِ وترتقي أفكارهم بمبادئهِ يرشفون القيمَ والأخلاقَ الرفيعةَ من رواياته وأشعارهِ التي تحملهم إلى جنائن الغدِ المشرقِ وترسم لهم أوطاناً من مدائنً الخيالِ ، فتمدَّهم بالعزيمة والقوةِ ، بالتصميم والمتابعة لتحقيقِ أحلامهم السعيدة كما ارتقت الأمم الأوربية وحققت سبقاً علمياً وحضارياً

بوركتم ياقناديلَ الوطنِ الوهّاجة أينما كُنتُم على ثرى بلادي تنشرون الألق أو تفترشون المغتربَ

بأشعار الحبِّ والعدل والسلامِ

سفراءُ الوطنِ وحماتهُ أنتم في الداخل والخارج

جيشٌ إلكتروني أو حقيقيٍّ ، محرقةٌ لفتاوى الظلامِ

تحملون خوابي الأبجديةِ وسلالَ الضادِ في لغةٍ حملتْ حضارةَ أوغاريتَ للعالم منذ بدءِ الدهر

لغةٍ تتجدَّدُ بأقلامِ مبدعيها ، وتغدقُ الدُّنا بالرطبِّ

احملوا لوحاتِ الأدبِ الرفيعِ والفنِّ السامقِ باللونِ والحرف ، بالريشةِ والقلمِ إلى مراقي الأممِ شرقا وغرباً ، شمالا وجنوباً .

حرِّروها من تسلُّطِ الأفكارِ العقيمة ، نقُّوا حنطتها من الزؤوانَ الذي يبذرُ الحروبَ والمهالكِ .

نعم الحرفُ بأيديكم معولٌ يهدمُ قلاعَ الجهلِ

يهزمُ إمبرطورية الظلمِ العقيمةِ، ويرفعُ صروح العلم والفن

فليبقَ الحرفُ على صفافكم مدرسةً حضارةٍ وفكرٍ علمانيٍّ ، أكاديميةً تعلِّمُ أبناءها الذائقةَ الرفيعةَ والفنَّ الحقيقيًّ

شكراً لكم سفراءَ الضادِّ أينما حللتمْ

شكرًا لكم أحبتي فأنتم ورودُ الجمالِ والحبِّ وبأقلامكم سيزهرُ السلامِ .

______

مرام عطية

إلى جراح الحسين / احمد الخالصي
الكوادر التربوية والتعليمية في النجف تشارك في إحيا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 10 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 19 أيلول 2018
  1366 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

عبد الامير الديراوي - البصرة :مكتب شبكة الإعلام في الدنمارك - شهدت البصرة ليلة أمس الاحد ا
5342 زيارة 0 تعليقات
مكتب المجلس الاعلى الاسلامي في الدانمارك يقيم احتفالا تابينيا بالذكرى السنوية لرحيل شهيد ا
155 زيارة 0 تعليقات
السويد - سمير مزبانحنان صوت غنائي نسائي عراقي جديدالملحن العراقي الفنان مفيد الناصح وجدت ف
118 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد – شبكة الإعلام في الدانمارك احتفاء بتميزها وتألقها أقام نادي رجال الأعمال وبالت
2809 زيارة 0 تعليقات
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك اعلنت وزارة خارجية كوريا الجنوبية ت
3050 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  قال نور الدين جانيكلي نائب رئيس الوزراء التركي
956 زيارة 0 تعليقات
يقول مفكر أيطالي .. نحن نخدم الدولة لأنها ضرورية, لكننا لا نحب الدولة ولا يمكن أن نحبها ,ل
6767 زيارة 0 تعليقات
شهد لبنان ألمنقسم بين موالين للنظام السوري ومعارضين له موجة من عمليات الاغتيالات والتفجيرا
6403 زيارة 0 تعليقات
في حديث مباشر لقناة (الفيحاء) الفضائية اليوم، الاثنين، علقت في نشرة الاخبار الرئيسية على خ
5716 زيارة 0 تعليقات
من المقرر أن تُجرى الانتخابات البرلمانية المقبلة يوم 30 نيسان 2014. والانتخابات في الأنظمة
5944 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال