الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

4 دقيقة وقت القراءة ( 782 كلمة )

عندما يختلط الجمال بالجمال / عبدالصاحب ابراهیم امیري

في صباح يوم طيب من شهر شعبان رن هاتفي وتفألت بالنداء فسألت مستفسراً
- من انتِ ؟
فردت
- أنا العربية
في جعبتي الف قضية
في وطني الف ضحية
من يشتري مني هدية
من يشتري مني بلية (1)
فقلت مسرعاً
- أنا يا خضراء عامل
- أنت. وهل تعرف شيئا. عن العاملية. ؟
- کما أعرفکِ ...فكيف لا ؟.... أعرف العاملیة .
- أحكي لي
أسرجت حصاني وأتجهت عبر خيالي لنقل الصورة متفحصا أوراقي المتناثرة
فنزلت عند نهر الليطاني. لا أصدق جمال ما أبصرت. فاذا بالنهر يصفق بإمواجه الهادئة و يدعوني بحياء للاستحمام ، كدت أنزل للنهر الا أن سحر عطر الورد الجوري أكتسح المكان وضمني بقوة ، فسكرت بنشوة عطره ونسيم الهواء يداعبني بخجل ، وأستسلمت لها وكل أحاسيسي تنطق وتقول
- أنت في الجنة يا صاحب
سارعت إلى أوراقي المتناثرة أستنجدها لتوثق الرؤيا ورسم المكان ولتكن بداية لموضوعي الذي أسرجت حصاني من أجله .....
جنوب لبنان هو الجمال
ما أن كتب قلمي هذه الجملة ...حتى أنحى حصاني يدعوني لرحلة تواقة. لم يكن بيدي من حيلة سوى الرضوخ .... طار الحصان على بساتين صور وينابيع سهل المدينة التي تحاكي جداولها ،عصفورة تستريح بأمان على غصن شجرة الرمان، كان منظرا لا مثيل له وكأنَّ قصص الف ليلة وليلة قد عادت من جديد وهذه المرة أنا بطلها ، عندها تمنيت
- ماذا لو كنت مكان هذه العصفورة ؟
شدني الجمال وعشقت أوراقي ودونت أول جملتي
- أنت في الجنة يا هذا
ما أن أردت أن أسال حصاني. الا إنه سارع وحرك ذيله باحترام وكانه ممثل على خشبة المسرح يحيى الجماهير .
وأنا على هذه الحالة مرت بقربي فلاحة جنوبية داعب الشمس وجنتيها فاضاف الي بياض وجهها شيئا من الحمرة فبات لون بشرتها يشبه أزهار شجرة الرمان وهي تحمل صبيا صغيراً ويتبعها صبي أخر
نظرت اليَّ بأدب و أحست بإنني أبحث عن شيءٍ ما ... سألتني
- الك حاجة ؟
- حاجة ؟
أحس بغربتك عن المكان إن كنت بحاجة إلى شيءٍ ... قد أستطيع أن البي طلبك؟
- نعم أبحث عن أحدٍ يدلني
- یدلک ... عن من ؟
- أم شهيد. أو أخت شهيد أو بنت شهيد. أو زوجة شهيد أو. عن مجاهدة أو مناضلة
إبتسمت لجهلي. وسألت
- وماذا تريد منهن ؟
أعمل تقريراً - لقاء - تحقيقاً – أو أکتب شعراً – أو نثراً
- أنت مؤلف - ؟
- أحیاناً .. عندما یفور برکاني
- یسعدني أن أجد في هذه البقاع مسافراً یحمل قلماً .. أتی من أجل تصویر واقعِنا ....كم واحدة تريد ؟
- لا أدري .. من تسد حاجة الموضوع ...
- لا حاجةً أن تبحث ... أطرق أي باب من هذه الابواب
- أجد حاجتي ... ؟
- نعم وتستقبلك أم شهيد أو أخت شهيد أو بنت شهيد أو زوجة شهيد.. فکل هذه الأبواب فیها شهداء
- حقا... أم تمزحین ؟
- ولم أمزح ؟ ..وأنت منهنَّ ؟
- وأنت وكيف تراني .. وأنا من هذه البقاع ؟
- بالتأکید ... قد تکونین منهنَّ .. مادامت کل هذه الأبواب فیها عنوان شهید
- نعم ... منهنَّ ... أنا زوجة شهيد
- زوجة شهید !!
- وأخت شهيد
- أنت ! .... هل يمكنك وصفهها ، لأدوَّن كل شيءٍ في أوراقي المتناثرة
و سارعت بالكتابة. ... وقلمي یسبق فکري ودوَّن أشیاءً ... کطلاسم
- تفضلي
- حسناً أیها الکاتب .. لابد إنک عندک رؤیا عن المرأة الجنوبیة ... هل يمكنك وصفهها؟
- انا ؟
- نعم أنت
- إنها أمرأة جادة بكل معنى الكلمة. و.....و..... و
وتلعثمت وأختنقت الكلمات بجوفي.خجلاً من حیاء هذه السیدة ... أسرعت اليَّ وأنقذتني كمن تنقذ غريق وقالت بهدوء
- دعني أختصر لك الطريق ....المراءة الجنوبية اللبنانية هي من حولت أنين جرحها ودموع أطفالها الى إرادة ....عزيمتها تصنع الحياة من الحياة ....وتصنع من الموت حياة
- عذراً .. أنا لا أفهم
- عجیب مؤلفنا لا یفهم ..... أبتسمت وقالت
- الحق معك وأردفت ....المراءة اللبنانية هي صنيعة الحياة واليد البيضاء... هي العظيمة. هي الزوجة. هي الام. هي المناضلة. هي المجاهدة
- ومن أين تعلمت هذه الدروس وأنت في هذه البقاع
أبتسمت وأردفت دون أن تفكر
- أساتذتي کانوا هنا .. ...أساتذتي کانوا معي ...
- من هم ؟
- السيدة فاطمة الزهراء بنت الرسول الأكرم والسیدة مريم العذراء عليهما السلام
- وماذا تعلمت ؟
- كل ما هو صحيح ...أسس التربية ....أسس النهج السليم...
- وماذا فعلت بما تعلمتي؟
- زرعتها... كما أزرع الورد. في جيل واع قوي متين... جیل جاهز لاي تحدٍ. جیل لن يقهر بعد....
جیل زرع الخوف في قلب العدو ، وزرع الإیمان في قلوبنا .....
شدني طريقة حديثها أستمعت لها بكل خشوع ...حقا إنها موضع أفتخار وأعتزاز
أعتذرت وذهبت للحقل وهي تحمل صغيرها بجمال بالغ في حين يتبعها الثاني وهي تؤدي دورين في
آن واحد فهي ألاب بعملها بالحقل وألام في رعاية أبنائها
وسؤال طرح نفسه بقوة
بعد ما اصاب جنوب لبنان تحولا في المفاهيم والهوية والعادات ، فعلى مدار السنوات المنصرمة ؛ خصوصا بعد أجتياح الموجة الدينية وتغلغلها في مفاصل الحياة اليومية الجنوبية كلها وما نتج عنها من منظومة ثقافية جعلت للمراءة معايير المقام والافتخار
سرني هذا الجمال واختلط بنسمة هواء جميلة وسرني هذا الأختلاط. فعنونتُ مقالي
عندما يختلط الجمال وأسرعت الي نفسي وبدات أكتب موضوعي. ناسيا رحلتي الصعبة
- عندما یختلط الجمال بالجمال

لعبة البوبجي سببا للطلاق... يا لها من كارثة / سعا
سلام الشماع يدون سفراً وثائقياً لموسوعته الوردية /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 03 تشرين1 2018
  1597 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

في تموز عام  1971حدث انقلاب عسكري في السودان، حيث اعتقل الانقلابيون، الرئيس السوداني جعفر
114 زيارة 0 تعليقات
الهجوم الاسرائيلي ضد منشأة نطنز النووية في ايران، رفع سقف التحدي والمواجهة عاليا بين ايران
119 زيارة 0 تعليقات
ما إن ضرب رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي بمطرقته، معلنا إكتمال التصويت على الموازنة ا
119 زيارة 0 تعليقات
المتتبع لأحداث أزمة سد النهضة يلمس تطورات مهمة ربما ستكون خلال الأسابيع المقبلة القليلة قب
133 زيارة 0 تعليقات
ربط الفـــجــوة: مبدئيا ندرك جيدا؛ أن هنالك أيادي تتلصص تجاه ما ننشره؛ وتسعى لا ستتماره بأ
157 زيارة 0 تعليقات
لابد ان تكون الاسلحة بالعراق محرمة على المواطنين من قبل الحكومة اي سلاح ناري يعاقب عليه ال
126 زيارة 0 تعليقات
اكد رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك في مقابلة مع قناة "France 24" في 16/4/2021 بعد سؤا
128 زيارة 0 تعليقات
الى مدى يبقى الغي وغلواء من ينظر بغشاوة التجبر، بعين فاقدة لما ستؤول اليه الامور . هكذا يت
109 زيارة 0 تعليقات
قرار أردوغان بسحب تركيا من اتفاقية مجلس أوروبا لعام 2011 بشأن منع ومكافحة العنف ضد المرأة
102 زيارة 0 تعليقات
يُرجع الكثير من علماء النفس والاجتماع ظواهر الانتهازية والتدليس، وما يرافقها من كذب واحتيا
114 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال