الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 545 كلمة )

المساجد للوحدة .. لا للفرقة / معمر حبار

قبل البدء في قراءة كتابة المقال، وجب التنبيه لبعض النقاط منها: يعتبر المسجد من المؤسسات الأساسية التي يقوم عليها المجتمع في بناء الأفراد والقيم الفاعلة، وعمارة المساجد تظلّ قائمة ومفهومها يتّسع حسب الحاجة والزّمن والظرف والمكان بما يخدم المجتمع ويرفعه، ويظلّ بناء المساجد قائما كلّما دعت الضرورة الملحة إلى ذلك واحتاج إليها المجتمع بالقدر الذي يفي بالغرض ويسمح للمسجد بأداء رسالته بشكل فاعل. ويتطرّق المقال للأسباب غير التي بنيت عليها المساجد لأجل بناء المساجد، وللتدليل على ذلك يكفي القول أنّ:

هناك في حيّ بسيط أعرفه جيّدا 3 مساجد كبرى بينها 1 كلم أو أقلّ بقليل، أي بمعدل 3300 متر بين كلّ مسجد، كلّها مساجد مهيّأة لإقامة صلاة الجمعة، بما فيها المسجد العتيق الذي تقام فيه صلاة الجمعة.

المعروف في الفقه الإسلامي أنّ الصلاة تقام في المسجد العتيق، ولا تقام في مسجد إلاّ إذا اكتظّ أو لم يستطع السكان توسعته لسبب من الأسباب، كعائق نحو البحر أو الوادي أو الطريق العمومي، أو مساكن الجيران، ومؤسسات أخرى وهكذا. وسبق أن قرأت مؤخرا كتاب عن الصلاة في المصلى لا يحضرني الآن اسمه وهو من كتب التراث، حيث قال الكاتب: تقام صلاة العيد في المسجد العتيق حتّى ولو لم يحضر السلطان وصلى في مسجد آخر غير العتيق، ما يدل على أهمية المسجد العتيق الجامع.

كانت المساجد تبنى لأسباب ملحة ضرورية كضيق المساحة وبعد المسافة، وأصبحت تقام المساجد لأسباب لا علاقة لها بالغاية الأسمى التي بنيت لأجلها المساجد كمعارضة الإمام لأنّه لا يحمل نفس فكر معارضيه، والادّعاء أن المسجد الفلاني ليس على "السّنة والسّلف !"، فوجب إذن إقامة مسجد بجواره ودون الحاجة إلى مسجد باسم "السّنة والسّلف !"، والكسل الذي أصاب عددا كبيرا من المصلين باعتبار كلّ واحد يريد أن يصلي إلى مسجد ملاصقا لبيته، ونزاعات شخصية وأحقاد شخصية حوّلها البعض إلى أسباب لبناء مسجد خاص بكلّ فئة لها خصومة شخصية مع الآخر ولو كان المسجد الأوّل فارغا وكبيرا وقريبا، وعوامل أخرى يمكن للقارىء أن يضيفها من خلال ما يراه يوميا ويلمسه باستمرار.

بما أنّ مساجد كثيرة بنيت على أحقاد شخصية، ونزاعات فردية، وعقلية تفريقية، وثقافة طائفية تعتمد على التفسيق والتبديع والهجر، فكانت النتيجة أن ازدادت الفرقة، وعمّ الخلاف، وانتشرت الشتائم والسباب، وأصبح الكره والبغض والحقد سائدا بين عدد كبير ممن يحمل هذه الأمراض في صدره.

حين تبنى المساجد على غير الغاية التي بنيت لها المساجد، يكون من الصّعب حينئذ ترميم ماهدمه الإنسان بيديه، لأنّ فرصة التقاء المصلين انعدمت، وأصبح لكلّ مسجد خاص به لايلتقي بأخيه فيزداد الحقد ويرتفع البغض وتبتعد المحبّة واللّقاء، لأنّ عوامل اللقاء انعدمت وحلّت محلّها عوامل البعد بسبب تعدّد المساجد. بينما حين يكون هناك المسجد الجامع يجمع بين المتخالفين والمتنازعين والمبتعدين فيما بينهم لأسباب ذكرناها والتي يمكن للقارىء أن يضيفها، لا محالة سيلتقون ويتركون الأحقاد فيما بينهم ويتصالحون بعد مدّة قصيرة أو طويلة.

الذي بنى مسجدا لحقد وبغض وحسد وتفسيق وتبديع وهجر، سيزداد حقدا وبغضا وتفسيقا وتبديعا لأنّ امكانية اللّقاء عبر المسجد الجامع انعدمت وزالت وفي أحسن الأحوال خفّت وقلّت.

أقول لإمام فقيه هذا الأسبوع، لتكن المساجد في أنحاء عدّة لكن كمصليات خاصّة بالصلوات الخمس يحتاجها من جاء لقضاء حاجة، وزيارة عائلة وأحباب، وعجوز وعاجز، وتلميذ، وعامل، وغير ذلك من العوامل التي جعل لأجلها المصلي، لكن يبقى مسجد واحد جامع يجمع الجميع في صلاة الجمعة، وصلاة العيدين، والاستسقاء، والكسوف، والخسوف حتّى يتمكّن الجميع من اللّقاء وتوثيق المحبّة ومعرفة شؤون إخوانهم والتّخفيف من حدّة الكره والبغض والحقد في انتظار أن يرتفع الجميع بمستواهم العالي لبناء المجتمع والتّخفيف من حدّة أمراض الصدور والقلوب التي أصابته وانتشرت بين أفراده.

ملاحظات شخصية حول مقتل خاشقجي / معمر حبار
عظمة سيّدنا الصّديق من خلال حادثة الإفك / معمر حبا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 26 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 17 تشرين1 2018
  911 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

الحراك السياسي في الدول المستقرة نوعا ما لا يقتصر على المواسم الأنتخابية فقط، بل هو قائم ع
33 زيارة 0 تعليقات
 في حرم من حجوا، في حضرة القبلة المحجه، قبل الاسلام وليومن هذا ولدت . أي إرسالية ربان
32 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلَا تَقُولُوا عَ
37 زيارة 0 تعليقات
  بين الفينة والاخرى تطفوا على السطح مشكلة، ثم تختفي وتذهب أدراج الرياح حالها كالتي س
38 زيارة 0 تعليقات
قد يكون ليس من المفيد الأنشغال بما قالتة بنت الرئيس العراقي السابق صدام حسين في مقابلة لها
30 زيارة 0 تعليقات
ليس هينا في العراق أن تفقد هويتك التعريفية، وهذه الصعوبة مرتبطة مع العراقيين إرتباط أزلي،
41 زيارة 0 تعليقات
تطورت جغرافية الصراعات المادية والجيوسياسية منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وظهور التحول
35 زيارة 0 تعليقات
كل حدث او قول اليوم غدا يصبح تاريخ والاحداث والاقوال توالت مع خلق البشرية على الارض ، والت
31 زيارة 0 تعليقات
تفاعلت قضايا عديدة في المنطقة العربية وفي العالم خلال السنوات الأربعين الماضية، وكانت بمعظ
40 زيارة 0 تعليقات
1.وجّهت اليهودية الجزائرية Ariella Aicha Azoulay، رسالة باللّغة الفرنسية إلى اليهودي بن يا
35 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال