الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 213 كلمة )

«هذا من شيعته وهذا عدو له» / موسى صاحب

مشروع تشكيل الحكومة إلكترونيا من دون أن يكون للأطراف السياسية دور في اختيار وزرائها باستثناء رئيس الوزراء كان يمكن له أن يرى النور فيما لو كان «المكلف» هو فعلا صاحب الفكرة ومتبنيها ، لكن على مايبدو أن الرجل كان مغلوب على أمره ، فكما جاء هو بأسلوب التوافق عليه إذن أن يوافق ملزما على مايتوافق عليه الداعمون له وإلا فالباب يوسع ألف رئيس وزراء ، والمؤلم والمضحك في ذات الوقت أن عوام العراقيين من أصحاب الخبرات والكفاءات وذوي الإختصاص ويامكثرهم في البلد صدقوا كذبة «التعيين الإلكتروني» وصدقوا معها مهلة اليومين التي حددها دولة رئيس الوزراء كحد أقصى لقبول الطلبات ، فرايناهم يتهافتون على التقديم مثل يوم المحشر وكلهم أمل في أن تنالهم رحمة ولي أمرهم الجديد ، لكن كما توقعنا كان قانون المحاصصة ولغة الاستحقاق الانتخابي هما السائدين رغم أنف الناخبين والمقاطعين على حد سواء ، وكل ذلك رضينا به و تجرعناه كما تجرعنا من قبل كذب ذات السياسيين على مدى خمسة عشرة عاما ، لكن أن يكذب علينا رئيس الوزراء المكلف في إطلالته الأولى ويبشرنا بأن حكومته المقبلة ستكون بعيدة عن تأثيرات الكتل والأحزاب وخالية من شوائب المحاصصة ثم تأتي أسماء الوزراء تباعا «هذا من شيعته وهذا عدو له» فتلك بداية قلقلة ولاتبشر بخير من قيادة جديدة من المفترض أنها حكيمة مُصلِحة لا يأتيها الباطل من بين يديها ولا من خلفها .

الوزارات ضحية بروتوكولات الاستلام والتسليم / موسى
تمخض خطاب السلطان عن مناشدة وامتنان / موسى صاحب

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 16 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 29 تشرين1 2018
  1200 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

فى كثير من الفرق والتيارات متطرفون قد يكونون قلة لكن صوتهم يكون مسموعا وعاليا لأن أثره كبي
6957 زيارة 0 تعليقات
الانترنيت هذه الشبكة الالكترونية التي تعتبر المائز الحقيقي بين عصر التطور وعصر ما قبل التط
5643 زيارة 0 تعليقات
جلس أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في المسجد الجامع بالكوفة مقر الخلافة بالعراق في أفقر بيت
7593 زيارة 0 تعليقات
أن الفهم الصحيح للأسلام هو الفهم الواقعي العقلاني,المرتبط بالرأي الرشيد والحكمةالسديدة الم
7163 زيارة 0 تعليقات
بســـــــــم الله الرحمـن الرحـــيمالسـلام عليــكم ورحــمة الله وبــركاته.وبعد:أنتم سفراء
6846 زيارة 0 تعليقات
قبل 1400عام ضحى الامام الحسين عليه السلام بنفسه وبأخوته وبأهله واولاده واصحابه في معركة ال
7397 زيارة 0 تعليقات
في المدرسة علمونا بأن الذي لا يصلي جماعة في المسجد فهو: منافق! أبي كان واحدا منهم.. وبأن ش
6939 زيارة 0 تعليقات
لقد ابتلي الاسلام بالمنافقين منذ ان انطلقت البعثة وكان رسول الله كثيرا ما يشكو ويتالم منهم
5827 زيارة 0 تعليقات
اليوم هو عيد ... عيد نوروز الشعوب المتطلعة الى الحرية الشعوب الشريفة الابية المتعطشة لنشر
6033 زيارة 0 تعليقات
تعد حياة الائمة من اهل البيت الكرام (ع ) مواضع اشراق وتنوير  في تاريخ الاسلام والمسلمين ول
6320 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال