الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 227 كلمة )

اختراق جديد.. اكتشاف المسؤول عن تثبيط الخوف!

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

اكتشف علماء الجزء الدماغي الذي يثبط الخوف، في اختراق علمي يمكن أن يساعد في علاج اضطرابات ما بعد الصدمة وقضايا نفسية أخرى.

وحدد فريق جامعة تكساس A&M، منطقة من المهاد تسمى "nucleus reuniens"، والتي حجبت الخوف لدى الفئران. وقبل ذلك، اعتُبرت "nucleus reuniens" مثابة جهاز إرسال للمعلومات الحسية المرسلة من محيط الدماغ إلى القشرة.

وقال الباحث الرئيسي، ستيفن مارين، وهو عالم نفس ودماغ في جامعة تكساس، إن "النتيجة تشير إلى وجود أجزاء من الدماغ مهمة للوظيفة المثبطة للخوف، والتي يمكن أن تكون سبيلا لتطوير أدوية وعلاجات جديدة للاضطرابات النفسية".

وفي الدراسة المنشورة في Nature Communications، عرّض العلماء الفئران لضوضاء مقترنة بصدمات خفيفة في أقدامها لخلق الخوف. ثم قاموا بتعريض الفئران للضوضاء المتكررة لقمع خوفها. وبعد ذلك، قاموا بتثبيط نشاط النواة، ووجدوا أن الفئران غير قادرة على قمع الخوف.

ثم بدأوا في تثبيط الخلايا العصبية بشكل انتقائي في القشرة المخية، المتصلة بمنطقة "nucleus reuniens"، ما أدى أيضا إلى عدم قدرة الفئران على كبت الخوف.

ويأمل العلماء الآن في ترجمة هذا الاختراق العلمي الذي أجري على الفئران، لتطوير علاج أكثر استهدافا للاضطرابات النفسية لدى البشر.

وحاليا، يتم علاج الاضطرابات النفسية بالعقاقير التي تستهدف جميع الخلايا العصبية في الدماغ.

ويمكن علاج اضطراب ما بعد الصدمة (PTSD) بما يسمى "التعرض"، وهو تقنية في العلاج السلوكي تستخدم في علاجات القلق. وعلى الرغم من فعاليتها، إلا أن هذا النوع من العلاج يمكن أن يسبب حالات انتكاسية.

دراسة: هواتفنا تعرضنا لخطر الإصابة بمرض قاتل
شبيه الدماغ البشري.. تشغيل الكمبيوتر الفائق الأكبر
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 27 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 03 تشرين2 2018
  1368 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

أسدت وزارة الصحة الروسية إرشادات ونصائح تتيح التعرف على الإصابة بمرض"كوفيد – 19" لدى الأطف
510 زيارة 0 تعليقات
أصبح ارتداء الأقنعة أمرا شائعا بشكل متزايد خلال جائحة فيروس كورونا، ولكن يجب ألا يستخدمه ا
536 زيارة 0 تعليقات
تقدم أكبر دراسة حتى الآن عن الأطفال المصابين بفيروس كورونا الجديد، دليلا مبكرا جدا على أن
665 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تشير دراسة حديثة إلى أن الآباء والأمهات الذين يرغبون ف
659 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي  :شبكة اعلام الدنمارك العرض على طبيب يُعد أولى خطوات العلاج،
1279 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - هناك العديد من الأسباب التي تجعل الطفل يبكي وهو على مت
902 زيارة 0 تعليقات
رسالتي لكم اليوم يا اطفال وطني، يا من تواظبون على الدراسة، هي في غاية الأهمية والضرورة، رس
1551 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - سجل العالم ولادة أول طفلة من أم خضعت لعملية زراعة رحم
1445 زيارة 0 تعليقات
    حسام العقابي- شبكة اعلام الدانمارك اهم الأمور التي يجب على الوالدين مراعاتها
1390 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - يقول الخبراء إن إنفاق الكثير من الوقت على شاشات الأجهز
1209 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال