الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 346 كلمة )

صرخة معادة في واد بصدلا ى! / زيد الحلي


شخصيا، كتبتُ عن هذا الموضوع مرات عدة، وعشرات غيري من الزملاء تناوله ايضا، لكنه في الآونة الاخيرة خرج من تحت عباءة الصحافة ووسائل الاعلام، وأصبح حديث العامة، في مجالسهم، ولقاءاتهم.. وتحول الى قضية ” رأي عام ” غير ان الدولة بأجهزتها واذرعها الممتدة في كل مكان، بقت جالسة في موقع المتفرج، وكأن الامر لا يعنيها !
انها قضية الإستجداء، وافتراش ارصفة الشوارع، و ظاهرة تجمع الفتيات والصبيان الذين يمسكون ماسحات ومرشة الماء، بهدف مسح زجاج السيارات التي تتوقف في التقاطعات بالقوة، الى جانب انتشار شباب بعمر الفتوة والنشاط، يمارسون مهنا لا تليق بعنفوانهم، مثل التلويح بقناني المياه، او حاملين حافظات الشاي منادين بأصوات خجلى لمن يرغب باحتساء الشاي للسائقين والمارة، او حاملين لعبا للأطفال الخ.
مشاهد، يومية نلاحظ بعضها في المنعطفات، والآخر في عيادات الاطباء والمطاعم والشوارع والاسواق، وتلمسها رباب البيوت في الصباح والظهيرة من خلال طرق الابواب بشدة من قبل نساء واطفال راجين العطف بالمال والكسوة والطعام.. مشاهد، اصبحت صادمة للمجتمع، ان صدق اصحابها باحتياجاتهم ، ام كذبوا، فباعوا كرامتهم من اجل كسب سهل.. فما هو دور الدولة والمجتمع، أزاء ظاهرة، اتسعت رقعتها في بلد غني، مثل العراق؟ سؤال، بقي دون جواب، واظنه سيبقى بلا جواب الى امد غير منظور..
ان التفكير بصوتٍ عالٍ لحل تداعيات مثل هذه الظواهر، ضروري جدا، ويثري النقاش حولها في اروقة رجال المجتمع، ويعمق الافكار لدراسة شيوعها، ويفتح الشهية لدراسة بروزها، ويعمق الفكرة في التنبيه لخطورتها ، ويزيد في حجم ودرجة التفاعل في فهم اتساعها بين دوائر وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ومؤسسات المجتمع المدني واجهزة الامن الداخلي، ويجذب إليها قطاعاتٍ راغبة في دراسة مديات خطورة الظاهرة على طبقات مجتمعية بدأت تدخل ميدانها !
انني، حين اشاهد امرأة تستجدي بنداءات حزينة، وهي تضع على حجرها طفلاً رضيعاً، دست في حليبه مادة منومة، حتى يبدو نائما، او معتلاً، لا ألبث أن أعود إلى حزني، حتى ان كنت في كامل سعادتي، كأن أيامي ترفض لي الابتسام، فأظل حزينا طوال يومي، أصارع حزن دفين على ابناء وطن غني في كل شيء، إلا الرفاه والاطمئنان !
اقول لمن بيدهم امر البلد، ان النفوس القوية، لا تعرف اليأس، والبكاء على الظواهر المؤلمة ليس حلاً، علينا الشروع بحملة وطنية لوقف فيضان الإستجداء والمهن الهامشية، بسرعة، فقد دخلت الظواهر حتى البيوت الكريمة !

شُعبة تنمية الموارد البشرية في العتبة العلوية تقيم
هل سنشهد الربيع العربي أجلا أم عاجلا ؟ / ماهر محيي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 06 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 10 تشرين2 2018
  1200 زيارة

اخر التعليقات

زائر - أبو وقاص الاثارة في الزيارة السيد والبابا / سامي جواد كاظم
05 آذار 2021
الكفر ملة واحدة..البابا الصليبي والسيد الصفوي وجهان لعملة واحدة. " إِن...
زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

ﻳﻌﻴﺶ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﺣﺎﻟﺔ ﻓﻮﺿﻰ ﻭﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﻓﻴﻪ ﻣﺘﺄﺯﻡ ﺟﺪﺍ . ﻭﻧﺤﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻧﺪﺭﻙ ﺇﻧﻪ ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺣﻖ ﺃﺣﺪ ﺇﻳﻘﺎﻑ
2224 زيارة 0 تعليقات
في العراق الذي أثخنت جراحاته بسبب الفاسدين والفاشلين، يطل علينا بين فترة وأخرى الحوكميين ب
512 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن
5600 زيارة 0 تعليقات
تصعيد سياسي واضح تمارسه الإدارة الأمريكية ضد الدولة السورية و حلفاؤها قُبيل انطلاق معركة ت
2275 زيارة 0 تعليقات
تعد المسرحیة ، نموذجاً کاملاً لأدب شامل ، تقوم على الحوار أساساً ،کما تكشف الشخصيات بنفسها
2347 زيارة 0 تعليقات
الأمراض التي يعاني منها إقليم كوردستان العراق، هي في الحقيقة نفس الأمراض التي يعاني منها ب
872 زيارة 0 تعليقات
لعل من البديهيات السياسية ان تخسر الحكومة جمهورها مع استمرار توليها السلطة فتنشأ المعارضة
2018 زيارة 0 تعليقات
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحر
5944 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك دان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحد
5501 زيارة 0 تعليقات
الشمسُ عاليةٌ في السماء حمراء جداً قلبُ الشمس هو  ماو تسي تونغ هو يقودنا إلى التحرير الجما
560 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال