الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 381 كلمة )

الذهاب إلى المدرسة / حيدر حسين سويري

يأتي الموسم الدراسي، ويعود التلاميذ إلى حياتهم الدراسية والإستذكار، ومعها يُعاني بعض الآباء من تمرد أبنائهم الصغار بإبداء رغبتهم بعدم الذهاب إلى المدرسة.
والسؤال المهم هنا: لماذا؟ سأجيب من قِبيل كوني معلم:
*تلاميذ الصف الأول الإبتدائي:
1- وَجدتُ أن الأطفال الذين يمرون بمرحلة رياض الاطفال قبل الدخول إلى المدرسة يعانون كثيراً، وذلك بسبب الفارق الكبير بين المدرسة والروضة، من حيث البناية وعدد التلاميذ والإهتمام، فبعد بناية جميلة تمتلئ بالالعاب والحدائق إلى بناية تكاد تخلو من ساحة يقضي فيها الطفل فرصته، وبعد عدد تلاميذ لا يتجاوز العشرين، وكل منهم له مقعده الخاص، يتوجه الى صفٍ فيه اكثر من 100 تلميذ، أغلبهم يجلسون على الأرض ويجدون صعوبة في التنفس! وبعد إهتمام كبير ورِحلاتٍ ممتعة إلى ضجة دائمة وموسم يكاد يخلو من السفرات نهائياً! فأية صدمةٍ هذه؟ وماذا ننتظر من الطفل أن يفعل؟ غير الصراخ والمطالبة بعدم البقاء في المدرسة؟
2- بالإضافة إلى المعاناة التي طرحناها في الفقرة 1 فإن الطفل كذلك يرفض مفارقة أُمهِ لساعات طويلة، وهذا ما يسببهُ تواجدهُ في المدرسة.
3- أسباب إجتماعية وأُسرية، فقد تكون للطفل مشاكل أُسرية أو أنهُ بطبعهِ غير إجتماعي ولا يمتلك صداقات داخل المدرسة.
4- بعض الاطفال يعتقد أن الحب والحنان فقط في البيت حيث الاب والام، مما يجعلهُ يبتعد عن المعلم ولا يتفاعل معه.
*المراحل الأخرى: بالاضافة لما ذكرناه من مشاكل تلاميذ المرحلة الاولى، نضيف هنا أسباباً أُخرى تخص جميع المراحل:
1- كثرة الواجبات المدرسية وصعوبتها، أو سهولتها المتناهية التي تربي عادة اللامبالاة عند التلميذ.
2- تعرض التلميذ إلى السخرية من جانب المعلم أو زميلهِ في الصف.
3- مشاكل الصداقة وإختلاف الأصدقاء بطباعهم وميولهم.
4- الأبتعاد عن المدرسة لفترة طويلة بسبب المرض أو المشاكل الإجتماعية(لا سيما العشائرية منها)
5- تعرض التلميذ لأعتداءات متكررة من قِبل زملائه، لا سيما الكبار منهم فبسبب إلزامية التعليم يبلغ أحياناً عمر التلميذ(18عاماً) وهو ما يزال في مرحلتهِ الأبتدائية!
6- التعثر في أداء الواجبات المدرسية.
7- عدم مشاركة التلميذ في نشاطٍ ما، كان يريد المشاركة فيه.
8- عدم التكيف مع الآخرين، فلكل إنسان طبائعهُ الخاصة.
9- فوبيا الفشل في تجاوز المرحلة، والخوف من التعرض إلى العقوبة من الأهل أو المدرسة.
هذه أهم المشاكل التي يعاني منها التلاميذ عند ذهابهم إلى المدرسة، ويجب على المختصين معالجتها سريعاً، لأن هذا ما وجدت وزارة التربية من أجله.
بقي شئ...
مستوى الأداء الدراسي للتلميذ هو جزء من حياته، والتواصل مع الآباء والمعلمين يساعد بالكثير في درء أية مشاكل قد تطرأ وحلها، وحين حصول مشكلة، لا بُد من التعرف عليها سريعاً والعمل على مواجهتها وحلها، وهذه في الأساس مهمة مجلس الآباء والمعلمين المُغيب عن مدارسنا!

قال، فعل، صدق، هل سينجح؟ / حيدر حسين سويري
رحلة في قطار الأربعين / حيدر حسين سويري

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 02 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 12 تشرين2 2018
  1132 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

أظلل عالصديج وعلي ماظل وينه العن طريجه اليوم ماضل أغربل بالربع ظليت ماظل سوى الغربال ثابت
1 زيارة 0 تعليقات
لا أظن أن مكتبة بحجم قصر شعشوع، بإمكانها احتواء ما دوّنه النقاد والكتاب بحق ماسكي زمام أمو
2 زيارة 0 تعليقات
(صفحة من كتابي المؤمل إنجازه عن ابنتي الملهمة الراحلة سماء الأمير) سأذهب الى الطبيب عزيزتي
20 زيارة 0 تعليقات
 لا غرابة ولا استغراب في اطلاق مصطلح ذباب العدوان الإلكتروني، على مجموعة تمتهن أساليب
28 زيارة 0 تعليقات
في هذا الوقت الحرج ونحن ننتظر بفارغ الصبر توزيع اللقاح كورونا ومتى سوف ترحمنا الحكومة وتست
38 زيارة 0 تعليقات
جلس على قارعة الطريق في الركن المعتاد عليه في كل يوم كان الجو جميلا ونسمات الهواء العليل ت
52 زيارة 0 تعليقات
هذه الايام والاشهر من العمر تمر بثقلها علينا ...وهي تحمل في مكامنها الخوف والرعب ، والعصبي
53 زيارة 0 تعليقات
ما اجمل ذلك الليل الذي كان يرخي بجناحيه على قاعة المنتدى الثقافي في النادي السياحي بأبوظبي
54 زيارة 0 تعليقات
في وطن إسمه العراق...الباسق.. العريق.....بقيت فقط منه الأطلال... يفكر الكي بورد قبل الانام
63 زيارة 0 تعليقات
الكهرباء مختفية كعادتها مع كل صباحات بغداد, مما يصعب من مهمة الوصول للملابس كي اخرج للدوام
63 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال