الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 401 كلمة )

لمصلحة من هذا التشويه المبرمج للبنك المركزي العراقي ؟ / زيد الحلي

 اصبح موضوع ( سبعة مليارات دينار) التالفة محل استهزاء ، وتندر العراقيين ، حيث ظهر للجميع هدف الشوشرة ( التسقيطية ) لبيت المال العراقي المتمثل بالبنك المركزي العراقي ، ففي حين تعلن ادارة البنك الحالية ، ان تلك المليارات ، هي اوراق مالية تالفة في العام 2013 وفي ظل ادارة سابقة اتخذت اجراءاتها القانونية والفنية لمعالجة الحادثة ، ومدرجة على لائحة التعويض بأوراق جديدة ، ضمن الاطر القانونية ، وتم اتلافها في العام 2014 ، فأن ( جحافل ) الجيوش الالكترونية ، مازالت تزحف وهي محملة بادعاءات مضحكة ، تدين الادارة الحالية للبنك ، وتضعه في خانة التقصير..! ان علامات استفهام عديدة ، باتت تظهر للعيان ، تؤكد المسعى التسقيطي الذي يمارسه البعض لزعزعة كيان بيت المال العراقي ، الذي تعافى بشكل مضطر ، في سنوات عجاف ، بشهادة البنك الدولي ، ومؤسسات الاقتصاد والمال المعتمدة عالميا ، رغم مؤامرات قادتها عصابات واجندات دولية تمثلت بالمجرمين الدواعش ، وفي ظل انتكاسات اقتصادية نتيجة انهيار اسعار النفط .. أليس من المنطق ان نشكر من حافظ على المال العام في الظروف المعقدة ، بدلا من ( المحاسبة ) لقضايا محسومة حدثت قبل خمس سنوات ، وفي ادارات سابقة .. فهل يجوز ان نلوم ادارة ، جديدة ، على فعل قامت به إدارة سابقة والذي كان ايضا ضمن القانون ومهام البنك المركزي ..! لستُ مدافعا عن الادارة الحالية للبنك المركزي ، لكني كمتابع منصف ومراقب ، لهجمات بعيدة عن الموضوعية ، باتت تتعرض له هذه الادارة ، من خلال فضائيات معروفة الاتجاه ، وتصريحات ( بعض ) المسؤولين التنفيذيين ، و( بعض) اطراف البرلمان ، اجد ان المصداقية واجبة في الطرح الموضوعي للرأي العام الذي تشوهت افكاره نتيجة ماكنة الظلام الاعلامي ، فأقول ان إجراءات اتلاف الاوراق المالية ، التي انتهى عمرها الافتراضي ، صحيحة ، وفق قانون البنك ، كما اشارت اليه بيانات الرسمية .. اخيرا ، اقول ، إن معرفة معاناة المواطنين اليومية ، وغير اليومية ، والسعي الى تذليل صعابها ، هي أخص خصائص من يتصدى للمسؤولية ، وهي ايضاً أصل كل تقدم ، وينبوع كل نجاح ، ونسغ كل سعادة حقيقية ، وركن كل ارتقاء اكيد على المستوى الفردي والاجتماعي والانساني .. فلنبتعد عن الانانية ، فهي بيت كل داء .. وانني اسأل هل ان الأصوات التي انبرت منذ مدة قصيرة ، وربما تستمر في لاحق الايام ، شاهرة اصابع اللوم والتشكيك الى البنك المركزي ، هي اصوات تمثل الشعب العراقي ، لا اظن ، فالشعب الذي وجد في البنك ، بيتاً آمنا لماله ، يقدر كل خطواته المباركة ..

ماذا تقول المرجعيات عن امتيازات النواب..؟ / د هاش
التجربة الديمقراطية .. دروس وعبر / ماهر محيي الدي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 08 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 16 تشرين2 2018
  1086 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12157 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
745 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
7317 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
8239 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
7228 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
7191 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
7083 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
9393 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8601 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
8343 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال