الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

6 دقيقة وقت القراءة ( 1153 كلمة )

جمعية طريق الحرير الثقافية .. وشبكة الاعلام في الدنمارك: الفرح والسلام .. تشارك في صناعته المرأة العراقية - كوبنهاكن

الفرح والسلام .. تشارك في صناعته المرأة العراقية
• كوبنهاكن
• رعد اليوسف

بالامل ، بالورود ، بالموسيقى ..
بالتفاؤل والمحبة .. والاحلام السعيدة..
بالعذب من الكلمات .. بالقصائد والشعر

التقت القلوب .. وانطلقت الحناجر تشدو للسلام .. للوطن ، للحلم الجميل ،
تشدو لحياة بلا ضغائن وحقد ومؤامرات.. بلا حروب .. تشدو للحرية التي تعيد للبشر ادميتهم التي مزقها تجار الموت .
تجمع احتفالي جميل في امسية ثقافية اقامتها جمعية طريق الحرير الثقافية بتعاون ودعم شبكة الاعلام في الدنمارك ، حضرها ابناء الجالية العراقية والعربية ، والكثير من الشخصيات الدنماركية ، للتعبير عن الفرح المبكر باستقبال سنة جديدة واعياد الميلاد ، ولبث روح الامل والتفاؤل ، والدعوة لتوسيع قاعدة النجاح في البلد الثاني .. الدنمارك..والجميل ان الاحتفال اقترن باحتفالات المسلمين بالمولد الشريف للنبي محمد (ص).
• تنوعت الفقرات وتداخلت بين شعري وغنائي وديني .. ففي الجانب الديني ، شاركت ممثلة عن الكنيسة السيدة Nynne)) ، حيث القت محاضرة بيّنت فيها المفاهيم والابعاد التي تنطوي عليها ولادة السيد المسيح (ع) الانسانية والدعوة الى السلام والمحبة .
• وفي جانب اخر ، دعت السيدة هدى القزويني رئيسة الجمعية الى استثمار الفرص المتاحة للجالية في الدنمارك ، وتحقيق اعلى درجات التفوق ، والسعي للاندماج بالمجتمع الدنماركي دون المساس بقيم مجتمعاتنا وتقاليدنا ، واكدت اهمية تعزيز الاواصر واللقاءات المستمرة بين اعضاء الجالية للتعاون والتكاتف ووضع خطط كفيلة بتقديم صورة افضل واكثر اشراقة عن ابناء الجالية .

• من جهته اكد الزميل ادهم النعماني مدير تحرير شبكة الاعلام في الدنمارك حيث القى كلمة الشبكة : اهمية اللقاءات والامسيات الثقافية لابناء الجالية ، كونها الشريان الذي يغذي ويديم حياتهم ، واهمية التوجه الى الشباب ودعمهم وتوجيههم ، والتركيز على المحبة والسلام ونبذ العنف ، وتقديم الصورة الاجمل دوما عن الجالية التي ترتكز على عمق حضاري سحيق .. وهنأ بإسم الشبكة الحضور باعياد الميلاد ورأس السنة مع الامنيات بان تكون السنة المقبلة سنة سلام وامان .


• الشعر والشاعرة سارة سامي
----------------------------

• باب الشعر افتتحته الشاعرة الشابة المبدعة سارة سامي .. بقصائد جميلة باللغة الدنماركية واخرى بالعربية تغنت بالعراق وبالحبيب والجمال .. وشكت الضجر والمعاناة من الغربة والحياة في المهجر .. تقول سارة :
ماذا لو إلتقينا ذاتَ فجرٍأنتَ وانا
تحتَ غيمةِ عشقٍ
تُمطِرُ قِداحاً عِراقياً فوّاحاً
مِن شذى بساتينِ البُرتقال
بعيداً عن أبوابِ المدينةِ المذهَّبة
و عيونِ النَّوارس
و مسامعِ المآذن؟
ماذا لو مشينا على الماء
و نسينا أسماءَ مُدننا لبُرهة
تسحرُ بعصاك السِّحرية بُحيرةَ هولته رزازةً زرقاء
و تصنعُ من أشجار تفاحهِّم البرِّي
أشجارَ النارنِّج
تُجلسُني على ذاك الكُرسي
و تغسِلَ شَعري بماءِ الرُّمان
فيُصبِحَ لونهُ تمريَّاً أحمر
كأميرةٍ ميزوبوتاميَّة سمراء؟
فقد عودتَّني يا أنا
أن تصنعَ لي أحلاماً مِن رائِحةِ اللَّيمون
و أن تُمشِّط هُمومي بمشطٍ خَشبي
تُخفيهِ في حقيبتِك
و تُجلسَني أمام مِرآتك
فتقولَ إنظُري
هذهِ بساتينُ ديالى
و أشجارُ البرتُقال
وهذا صوتُ خريرِ الماءِ في دجلة
و مزيجٌ من طينِ الشَّط
و أغصانِ الرَّيحان

ماذا لو إلتقينا ذاتَ فجرٍ
و تأخذُني مِن يديّ للقبابِ الذَّهبية
نمسحُ غبار السِّنين و ننضمُّ لسِربِ المُصلِّين
نجدُ عَجوزاً يُعيرُنا دفاتِره
فنكتبَ أسامينا بينَ العاشِقين
تُلبسني عباءةً من أحلامِك
و ترسِمَني أيقونةً على بابِك

ببسم اللهِ الرَّحمن الرَّحيم ؟

• الثرواني ضيف الشرف .. نشيد حب .. ومعاناة وطن
--------------------------------------------------

• احمد الثرواني الذي ولد كأنه شاعرا .. والذي حدود ابداعه مفتوحة الافق.. ضيف الشرف .. اطلّ على جمهوره اطلالة المحبة والاشواق ، فبادله الجمهور بالاعجاب والتصفيق ، مكررا طلبات (الاعادة) لشدة التأثير بابداع احمد في رسم الصور الانسانية ، وقوة القائه وقدرته في الهيمنة على المشهد .
• احمد بدأ اطلالته مخاطبا جمهوره الذي احبه :
مساؤكم ورد ندي.. بالحب اذكى كبدي
ثم تعاقبت القصائد وتنوعت مواضيعها ، حتى بلغت مستوى صار فيه الخط البياني للعواطف يتسلق الاعالي تارة ويمضي مع الالم والحزن تارة اخرى .. هكذا هو احمد في شعره .. حقيقي اصيل .
في العواطف والحب انشد احمد :
مساؤكم وردٌ ندي . بالحب اذكى كبِدي
احالَ امسي مُزهراً فكيفَ يومي وغدي
رُبَّ مساءٍ حالمٍ عمركَ منهُ يبتدي
وكلما شاب الهوى تراه في تجددِ
كانهُ قصيدةٌ ما خضَعت لمنشدِ
فوزنها نبض فؤادٍ بالغرام مُجهَدِ
او همس اقدامٍ هفت تلهّفاً لموعدِ
قصيدةٌ ما فتئت تُبدعُ لحنَ الابدِ
فاسجُ بنا او فازبدِ واضلل بنا ثم اهتدِ
طاب الهوى ما بيننا فيا جراحُ رددي
مساؤكم وردٌ ندي بالحب اذكى كبِدي
• وزاد في العشق .. ناثرا رياحين ازهار ابيات قصيدته (عاشق الورد) ..وبطريقته الجذابة :
هل اتاكَ الصبرُ في ما أدّعي واجِمٌ صمتي وتحكي ادمعي
او فَهل أُنبيك انيّ مولعٌ والهوى فاضَ بعين المولعِ
امنعٌ قلبي فان لاحت لهُ زُلْزِلَتْ اركانُهُ من امنعِ
ويحار الفهم في اطوارها سكنت قلبي وتجفو اضلع
.. يا لها أُنثى ويا اضدادَها تارةً حتْفي وأُخرى مَفزعي
فاذا رُمتُ انعِتاقاً خِلْتُها احكمت اسوارها في اذرعي
انشبت اظفارها او انيابها
وتراءَت من سَناها صورٌ نضّرَت جَدبي وندّت بلقعي
وتَخالُ الوردَ من اشذائها يَتهادى برحيقٍ اضوَعِ
ليتني في رشفةٍ من وردها افتدي نفسي واشعاري معي
عاشقُ الورد يُقاسي شوكَهُ ذاك حال الحب فابصِرْ واسمعِ
• اما عن الوجع والالم .. وجع العراق وضياع الوطن .. فقد انشد :

لا تُنشد الشعر بل رتّلهُ ترتيلا
واسرجهُ في لُجج الظلماء قنديلا..

واستلهم القول مِن مَن قال هاأنَذا
فكان أُنموذَجاً حيّاً لما قيلا

وانحر قصيدكَ في صرح الجلال كما
كبشُ الفِدا فالقوافي صبرها عيلا

فالشعر يصمت في مجد العراق لذا
ساقرأ اليوم قراناً وانجيلا

يا ليل بغداد هل صبحٌ فنأملُهُ؟
ام ان صبحكَ فاق الليل تلييلا

سل الحضارة من أودى بسومرها
وكيف آشور في احضانها اغتيلا

سل النجوم التي من افقها سجدت
واوسعت ارضها لثماً وتقبيلا

سَل العراق الذي اغشيتَ كيف بهِ
يُقتَّلُ الناس كل الناس تقتيلا

وكيف طالت يد الطغيان روضتهُ
وكيف ابرهةٌ قد اسرج الفيلا

وكيف ابناؤهُ صرعى كانهمُ
اضحوا لبغدادهم طيراً ابابيلا

يرمون ارواحهم ذوداً وتضحيةً
نحو الغزاة ولا يرمون سجيلا

اضحى العراق كهابيل بمحنتهِ
واضحت الارض كل الارض قابيلا

كَرُزءِ يوسفَ لا اخوانهُ صدقواْ
ولا قميصَ لهُ يفري الاقاويلا

القوه في الجب لا ذئبٌ ترصّده
همُ الذئاب ولكن كذبوا قيلا

واضرومواُ حقدهم في جيدهم مَسَدٌ
وقيدوه فبات العدلُ مغلولا

لكن ستبقى كإبراهيم يا وطني
زهواً ونارهمُ إفكاً وتضليلا

ارضُ الفراتين يا ارضٌ برؤيتها
تبقى تُكحَّلُ عين الله تكحيلا

• سفانة ومجموعة من الاغنيات
----------------------------
• تغيرت الاجواء بعد الاستمتاع بالشعر والوان القصائد .. فقد بدأت الفنانة سفانة بالغناء على مدى ساعة كاملة برفقة العازفين نور ومحمد ضمن فرقة حنين الفنية ..
سفانة تألقت هي الاخرى في تقديم اغان عراقية جميلة وعربية ، طرب لها الجمهور .. واستمتع بشكل كبير.

• ومن اليمن شارك الفنان المبدع سند يحيى عازفا وملحنا ومغنيا ، فأختار اغنية عن العراق وحضارته ، واغنيات عربية اخرى عبّر فيها عن قدراته الفنية العالية .. وشاركه الفنان المصري طاهر حافظ باغان رائعة .

• شهد الاحتفال عرض فيلم لمجموعة صور تجسد نشاطات الجمعية خلال هذه السنة مع حديث موجز قدمته السيدة هدى القزويني رئيسة الجمعية عن كل صورة ومتى واين كانت ومن شارك فيها .
• اضافة لذلك عرضت فيلما تم اعداده عن احتفالية كبيرة اقامتها الجمعية عام 2015.
• تكلل الاحتفال بتقديم شهادات تقدير وباقات ورد لمجموعة من الدنماركيين وعدد من الذين ساهموا بدعم عمل الجمعية.
• شاركت السفارة بوفد ترأسته السيدة انتصار العزاوي وعدد من المنظمات والجمعيات والصحفيين.
• وشارك السيد ناصر الاسدي رئيس مجلس الجالية العراقية وكالة مشكورا في الاحتفال .
• شكرا كبيرا لهم ولجميع من ساهم في انجاح الحفل البهيج الذي اقيم تحت شعار (الفرح والسلام ..تشارك في صناعته المرأة العراقية) .. وتحية للجنود المجهولين نوال علي وماجدة وكريمة ووائل وغيرهم..
• وشكرا للجمهور الكريم الذي لبّى الدعوة مشكورا.
• الشكر والتحية لفريق شبكة الاعلام العراقي لتصويرهم تلفزيونيا الاحتفال..
• سنة حلوة وسعيدة نتمناها لكم وللجميع.

كوادر قسم العلاقات العامة في العتبة العلوية تواصل
تعليق الامتيازات التي يتقاضاها مشولين بمخصصات رفحا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات 3

رعد اليوسف في الأربعاء، 28 تشرين2 2018 20:48

اجمل التحيات لمستشار الشبكة الثقافي الزميل لطيف الذي تواصل معنا عند التحضير للاحتفال وحين قيامه ، وكأنه معنا .. عواطفك النبيلة تعكس صدق محبتك وحرصك على نجاحنا ، ونحن نبادلك هذه المشاعر .. حياك الله ورعاك.

اجمل التحيات لمستشار الشبكة الثقافي الزميل لطيف الذي تواصل معنا عند التحضير للاحتفال وحين قيامه ، وكأنه معنا .. عواطفك النبيلة تعكس صدق محبتك وحرصك على نجاحنا ، ونحن نبادلك هذه المشاعر .. حياك الله ورعاك.
ادهم النعماني في الإثنين، 26 تشرين2 2018 21:03

لم يكن مستشارنا الثقافي الاستاذ لطيف عبد سالم المحترم غائبا عنا في هذا الحفل وهذه الامسية ,فقد كان مشاركا لنا في كل زاوية من زوايا هذا الحفل الجميل .ونحن نعتقد ان الشبكة بالرغم من ان البعض من أعضاء هيئتها بعيدا عنا مكانيا الا اننا نشعر انهم يقفون بجنبنا وخاصة استاذنا لطيف العكيلي .فشكرا له على مشاعره الطيبة واحاسيسه الجميلة وهو يتحدث عن احتفالنا الثقافي هذا ,شكرا لكل السواعد التي شمرت عن كاهلها والتي جاهدت خلف المشهد وخاصة الزميل رعد اليوسف الذي كان العمود الاول لهذا النشاط والزميل اسعد كامل الذي واصل الليل بالنهار لكي يكون احتفالنا باحسن حلة .وجزيل شكرنا وامتناننا لكل من لب الدعوه وحضر هذا الاحتفال.

لم يكن مستشارنا الثقافي الاستاذ لطيف عبد سالم المحترم غائبا عنا في هذا الحفل وهذه الامسية ,فقد كان مشاركا لنا في كل زاوية من زوايا هذا الحفل الجميل .ونحن نعتقد ان الشبكة بالرغم من ان البعض من أعضاء هيئتها بعيدا عنا مكانيا الا اننا نشعر انهم يقفون بجنبنا وخاصة استاذنا لطيف العكيلي .فشكرا له على مشاعره الطيبة واحاسيسه الجميلة وهو يتحدث عن احتفالنا الثقافي هذا ,شكرا لكل السواعد التي شمرت عن كاهلها والتي جاهدت خلف المشهد وخاصة الزميل رعد اليوسف الذي كان العمود الاول لهذا النشاط والزميل اسعد كامل الذي واصل الليل بالنهار لكي يكون احتفالنا باحسن حلة .وجزيل شكرنا وامتناننا لكل من لب الدعوه وحضر هذا الاحتفال.
لطيف عبد سالم في الأحد، 25 تشرين2 2018 20:57

مساء الخير
أمسية جميلة تعكس جهودًا حثيثة لإدامة التواصل ما بين أبناء الجاليتين العراقية والعربية، فضلًا عن السعي لترسيخ وشائج المودة وسلامة سبل الاندماج بالمجتمع الدنماركي. كذلك فإنَّ التهيؤ للاحتفالية تبدو ملامحه واضحة من خلال حسن التنظيم.
مبارك لجميع الحاضرين فرحهم وتواصلهم وتوادهم، ومبارك للعراقية الأصيلة التي واجهت بصبرها وجلدها ما شهدته بلادنا من أزمات، وهي تساهم اليوم في تكريس ثقافة المحبة والسلام.
الشكر والامتنان إلى إدارتي جمعية الحرير الثقافية وشبكة الإعلام في الدنمارك، والشكر موصول إلى جميع المساهمين والمشاركين في هذه فعاليات هذه الليلة العراقية الجميلة.
إليكم جميعًا باقات ورد ندية بنسائم دجلة والفرات، وكل عام وعراقنا وشعبنا بخير وأمان.

مساء الخير أمسية جميلة تعكس جهودًا حثيثة لإدامة التواصل ما بين أبناء الجاليتين العراقية والعربية، فضلًا عن السعي لترسيخ وشائج المودة وسلامة سبل الاندماج بالمجتمع الدنماركي. كذلك فإنَّ التهيؤ للاحتفالية تبدو ملامحه واضحة من خلال حسن التنظيم. مبارك لجميع الحاضرين فرحهم وتواصلهم وتوادهم، ومبارك للعراقية الأصيلة التي واجهت بصبرها وجلدها ما شهدته بلادنا من أزمات، وهي تساهم اليوم في تكريس ثقافة المحبة والسلام. الشكر والامتنان إلى إدارتي جمعية الحرير الثقافية وشبكة الإعلام في الدنمارك، والشكر موصول إلى جميع المساهمين والمشاركين في هذه فعاليات هذه الليلة العراقية الجميلة. إليكم جميعًا باقات ورد ندية بنسائم دجلة والفرات، وكل عام وعراقنا وشعبنا بخير وأمان.
زائر
الثلاثاء، 20 تشرين1 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 25 تشرين2 2018
  1612 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم نشاط ثقافي متميز.. ظلال الخيمة أنموذجاً / عكاب سالم الطاهر
01 تشرين1 2020
سفر خالد يجوب العالم لم يزل هذا السفر الخالد (مجلة ظلال الخيمة )يدخل ...
زائر - د. هناء البياتي د.هناء البياتي : الترجمة لغة العصر والصلة بين ثقافة المجتمعات والشعوب | عبد الامير الديراوي
27 أيلول 2020
شكرا أستاذ عبد الامير على هذا الحوار البناء ... بالصدفة عثرت عليه وشار...
اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...

مقالات ذات علاقة

تآكل الدولة حينما يتحكم بها الشارعفي معنى من معاني الدولة انها كيان تضامني اجتماعي ,اي ان
1012 زيارة 0 تعليقات
كتب لي احد الاصدقاء يقول عشت في كل العهود منذ العهد الملكي لكنك لم تذكر لقاءاتك مع رجال ال
601 زيارة 0 تعليقات
لم يعد في العراق شيء خالص الملكية لأحد ولم تعد الوطنية قائمة بثوابتها المتعارفه عالميا ولا
2507 زيارة 0 تعليقات
أدارة الدولة وأأدارة الشأن  الداخلي وأدارة الشؤون العامه وأدارة الشؤون الخارجيه والكثير من
1723 زيارة 0 تعليقات
  عرفته صحافيا نشيطا ..ومثابرا ، متميز الاداء ..دقيق الاختيار..يكتب في الفن ، ويتابع كل جد
6607 زيارة 0 تعليقات
لا احد ينكروﻻ يستطيع ان يتجاوز ما حصل في تكريت من انتصار باهر للمقاتلين العراقيين عموما وﻻ
5246 زيارة 0 تعليقات
*اللون الشعبي من الغناء قريب لي ويلامس قلوب الناس * شاركت في العديد من المهرجانات الغنائية
6539 زيارة 0 تعليقات
البصرة :مكتب شبكة الاعلام في الدنمارك منذ زمن طويل والامريكان يعدون العدة او يمنون النفس ب
8501 زيارة 0 تعليقات
  عبدالامير الديراوي البصرة: مكتب شبكة الإعلام في الدنمارك - نحن نعرف ويعرف الجميع ان لكل
7610 زيارة 0 تعليقات
  مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك وقعت الشاعرة والأديبة السورية وفاء دلا مجموع
7924 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال