الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 239 كلمة )

(العَذْراءُ) و(العَقْرب)..! / أحمد الغرباوي

الجزء السّادس
( 6 )

وإلى آخر حَدّ الفراق؛ يبالغ صِدْق كِبْرياء
يُصرُّ مَوْات سُكات.. مُرٌّ يطول بُعْاد
وزئير شُرفات؛ يغتالُ نوارس عِشْق بُكاء
لا يلتمس إجاب لحّ سؤلٍ
ودون مُبرّرٍ؛ يرميني جَفْاء..!
،،،،،
حبيبي..
لم تُرِد حبيباً يغدو غريباً
وجعُ هَجْرٍ.. خوفٌ من تماسّ قُرب
عذابات شوقٍ ذهاب وإيّاب
أخاطب حِسّك.. أناجي عدم شعورك بالنقص دُوني
ولكنّي في حاجة إليْك لأكتمل
حُبٌّ في الله.. بصلاته يعتكفُ وطَيْفك عبادة غار
مؤمنٌ أنا بدين الحُبّ رِسالة سماء
وفي وَجْدي وجودك لَيْس دَاء..!
أعيْبٌ في حُبّي..؟
أنقصٌ بعشقٍ لم يكتملّ..!
أم لعُمْري تمنّعٌ
والعشق بشيْبي عارٌ وفرض إباء..!
،،،،،
حبيبي..
أجبني..
أجبني.. رَجْاء؟
لو إشارة.. كلمة.. حَرْف
لو حتى لروحي رَثاء..!
أتُرى؛ مُتّ أنا..؟
أم تَحْياني عَيْش خفاء
و.. وبلا حياء تأخذ في عَزْاء!
تعرفُ أنّي دونك فناء
فكُن.. كُن لذكرى حُبّي وفاء؟
وإن ضيّعتني
لاتفقد القدرة على حُبّ دَوْام عطاء..!
فالحَيْاة بلاحُبّ لاتطاق.. بئس العيش خَوْاء!
،،،،،
حبيبي..
في هذا المساء
انا (العَقْرب) وأراك (العَذْراء)..!
ماعاد يفرقُ بَيْننا
ماء واحدٌ وعَذْب احتواء..!
لا تقل:
ـ الحُبّ (فعل)
ومن حَرَمِ الشّغَفِ؛ رضابٌ يتقطّر هباء..!

لاتقل:
ـ أنّ الكَلْمِ لا يَعْني
ولحريرِ ضفائرك المَلْساء
حجابك يرفضها حَنّاء..!

لاتقل:
ـ إنّي لا أتحرّك
ومَخْفيٌّ أنت غَيْمة عَمْاء
التمس الربّ ليْال رجاء..!

أعوامٌ (سِتّ)
صمتٌ يترقّب الغَنَمِ اشْتهاء
أعوامٌ (سِتّ)
والراعى يَحْياك غناء
أعوامٌ (سِتّ)
ولا تزل لروحي غَيْث رَوْاء..!

حبيبي..
ألاتزل أنت ( العَقْرب)؛ وأنا (العذراء)..؟
يدمنّي عِشْقُه حلم كُلّ مَسْاء..؟
أم (سِمٌ) غواني تمنّى واشتهاء
حُبٌّ في الله ورضى ابتلاء..!
.....

 

احتجاجات السترات الصفراء تلهب شتاء أوربا البارد /
يظل المقياس الوطني فيمن يفاوض لأجل اليمن والشعب؟ /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 16 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 09 كانون1 2018
  1083 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

إن الشعر في طبيعته وليدُ البيئة, متأثرٌّ بها ومؤثِّرٌ فيها بالأخص ذلك الشعر الذي لا تشوبه
36 زيارة 0 تعليقات
حل رمضان ، ومعه تحل الحكايات والذكريات ، فمكانته عميقة في الوجدان، وله عبق خاص، وحضور مميز
19 زيارة 0 تعليقات
لم يشأ ان يعاتبها او حتى يصلح مافسد بينهما وقرر أن يترك لها زمام الأمور لترسو بسفينتهما ال
32 زيارة 0 تعليقات
الحالمون نحن الله في خاطرنا قريب منا رغم تحكم طغمة بارعة في كسر الخواطر لا نطلب الكثير ولا
31 زيارة 0 تعليقات
عندما تجتاحك القوة من الله لا يكابدك الوهن والألم... هي عبارة طالما رددها صاحب تلك العقدة
38 زيارة 0 تعليقات
خذني ألم خذني شجن خذني خذ قلبي الحزين وأنت في شرياني دمعة كسحائب المُزنِ تمطر كل حينِ خذني
35 زيارة 0 تعليقات
 يؤمن كونفوشيوس بنزعة البشرية الى الخير، قام هو واللوتسا مؤسس الطاوية بدمج مفهوم (الت
27 زيارة 0 تعليقات
جنى الميلاد تهنئة رمضان كل عام والحب بخير وسلامللطفل للحياة للآمال نحننسير في طريق تعبده ل
36 زيارة 0 تعليقات
صباح بان أرخى ليل مصون والندى تجلى انعاما مركون البلابل غردت في أعشاشها تشدو الحياة من هذا
31 زيارة 0 تعليقات
على نارٍ أهدأُ منْ هادئةْ كأنّها متّقدةً منذ عصورٍ بائدةْ , تتربّعُ على النّارِ رَكوة الرك
133 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال