الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 289 كلمة )

لماذا يرفض العراق الديمقراطية على الطريقة الأمريكية

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

تحت العنوان أعلاه، كتب غيورغي أساتريان، في "فزغلياد"، حول شلل البرلمان العراقي والعجز عن تشكيل الحكومة في البلاد، وضياع العراق في الصراع بين الأحزاب الشيعية.

وجاء في مقال أساتريان، المحاضر في جامعة موسكو الحكومية للعلوم الإنسانية:

أصيب عمل البرلمان العراقي بالشلل، ولم يتم إقرار التشكيلة الوزارية. لم يتمكن رجل الدين الشيعي ذو النفوذ، مقتدى الصدر، ولا هادي العامري، الذي لا يقل أهمية عنه، من الاتفاق على تقسيم الحقائب الوزارية. وشكلت حقيبة الداخلية حجر العثرة.. مضت ستة أشهر، وجهاز الدولة في البلاد عاجز عن العمل. فيما بدا وكأن الولايات المتحدة فعلت كل شيء لزرع ديمقراطية فعالة في البلاد.

من وجهة نظر سياسية، يبدو الأفق شبه مسدود. دعونا لا ننسى أن هناك في العراق، بالإضافة إلى ذلك، رئيس وزراء. وهو رئيس السلطة التنفيذية. ومع ذلك، فإن الصراع بين القوتين الرئيسيتين أخرجه من اللعبة. إن رئيس الوزراء (عادل) عبد المهدي معروف، كما يقال، بأنه سياسي بلا رأي خاص به.

كما يجب أن لا ننسى أن الأحزاب السياسية في العراق لها طبيعة خاصة. نعم، هناك شبان في ربطات عنق يحضرون اجتماعات دولية لا معنى لها في أوروبا، إلا أن الحزب السياسي في العراق شيء آخر. الحديث يدور عن جماعات معسكَرة، لديها مقاتليها. جماعة الصدر والعامري، مثال حي على الأحزاب في العراق الحديث.

وهكذا، فقد تعرضت الحالة السياسية في العراق لتغيرات جدية. بعد الغزو الأمريكي للبلاد في العام 2003، باتت مفهوم السياسة الداخلية يتمثل في الصراع بين السنة والشيعة. فالسنة فقدوا السلطة، فيما الشيعة عززوا سلطتهم فجأة واكتسبوا مواقع هامة في هياكل القوة والاقتصاد.

المشكلة الرئيسية، الآن، هي من ستكون القوة السياسية الأولى. الطامحون إلى ذلك، أحزاب شيعية على وجه الحصر.

وهكذا، نرى موجة أخرى من عدم الاستقرار في العراق. لكنها هذه المرة لا تنجم عن تهديد خارجي أو إرهاب، إنما عن الصراع السياسي الداخلي بين الأحزاب الشيعية.

وفدا إلى الولايات المتحدة لبحث إعفاء العراق من الع
اقتراع داخل حزب المحافظين البريطاني على سحب الثقة

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 23 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 12 كانون1 2018
  648 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...

مقالات ذات علاقة

أعلن المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، أن الأخير والوفد
102 زيارة 0 تعليقات
حمل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الولايات المتحدة المسؤولية عن ظهور تنظيم "داعش" في ا
117 زيارة 0 تعليقات
أعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق، اليوم الأحد، أن قواتها أحبطت عملية تسلل لعناصر تن
183 زيارة 0 تعليقات
تسبب طابع بريدي ظهر خلال استقبال حكومة إقليم كردستان العراق للبابا فرنسيس قبل أيام، والذي
167 زيارة 0 تعليقات
 علق الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الإثنين، على زيارة البابا فرنسيس إلى العراق معتب
191 زيارة 0 تعليقات
هنأ ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، اليوم الاثنين، العراق بنجاح زيارة البابا ف
178 زيارة 0 تعليقات
وجه البابا فرنسيس، اليوم الأحد، كلمة إلى النساء العراقيات، شكرهن فيها على تضحياتهن وشجاعته
162 زيارة 0 تعليقات
أكد بيان رسمي للفاتيكان، اليوم السبت، أن البابا فرنسيس شكر المرجع الديني الأعلى في العراق،
181 زيارة 0 تعليقات
ظهر البابا فرنسيس خلال زيارته إلى المرجع الأعلى في العراق، اليوم السبت، في لقطة وداع وصفت
191 زيارة 0 تعليقات
أعلنت محافظة أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراق، عن استمرار إغلاق منافذها المؤدية إلى محافظ
191 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال