الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 311 كلمة )

القاتل معلوم / د كاظم المقدادي

 
 
جريمة قتل اي انسان ومهما كانت مكانته ، يعاقب عليها القانون ، وعندما تكون الجريمة قتل انسان مثقف واكاديمي ، بحجم الدكتور علاء مشذوب ، فإنها تعد ام الجرائم .

تعودنا مع كل جريمة ..انها تسجل وبسرعة ضد مجهول ، هكذا كان الحال .. مع هادي المهدي ، وكامل شياع ، ومجموعة من العلماء واساتذة الجامعات في عراق قطعت فيه الأوصال .
شخصيا / تابعت ظروف اغتيال المغدور هادي المهدي ، وذهبت في اليوم التالي الى وزارة الداخلية ، والى مديرية شرطة بغداد ، وكان معي الزميل زياد العجيلي ، مدير مرصد الحريات آنذاك .. ووعدونا بكشف الجناة ، لكنهم لم يفعلوا شيئا .
واليوم تنفذ بنذالة وخسة ، عملية اغتيال الدكتور علاء مشذوب في كربلاء ، ولا اظن ان شرطة كربلاء ستفعل شيئا ، لان المجرمين يتمتعون بحصانة من جهات متنفذة في الدولة .
كان المرحوم المشذوب ، مثقفا متقدا ، وناشطا مدنيا جريئا ، كثيرا ما يقف ضد تسلط العصابات المسلحة وتغولها على المواطن ، وله مواقف وكتابات تنتصر للمظاهرات .. في بغداد والبصرة ومعظم المحافظات .
ترى/ هل يتحرك السيد رئيس الجمهورية ، برهم صالح ، وهو الذي دشن عهده بزيارة شارع المثقفين ( المتنبي) ويذهب الى كربلاء مستنكرا هذه الجريمة البشعة ، مطالبا بكشف الجناة القتلة .
وهل ينتفض السيد رئيس الوزراء ، وهو السياسي و المثقف ، ويرفع صوته ضد العصابات المسلحة ، ام يعتبر الامر عاديا و نسيا منسيا .. ثم متى يتم جمع السلاح وحصره بيد الدولة ... يادولة الرئيس .. ؟

اخيرا / نحن بانتظار صوت المثقفين العراقيين ، لتنظيم احتجاجات مستمرة ، وصدور بيانات جدية لكشف القتلة المجرمين ، من قبل النقابات المهنية ، واولها اتحاد ادباء وكتاب العراق ، وضرورة ايصال صوتنا الى العالم المتمدن ، كما وصلت قضية السعودي جمال خاشقجي .. وانا اعلم ، علم اليقين / ان المرحوم علاء مشذوب ، اهم الف مرة / ثقافة ، وموقفا ، ونبلا .. من خاشقجي وغيره من الذين لهم اجندات ، ومواقف ، وعلاقات مشبوهة ..

بوجود روح الشباب يتألق الفن التشكيلي العراقي ويتجد
الفن الشعري في إسبانيا المغاربية/ ترجمة: بشار الزب

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 05 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 04 شباط 2019
  1120 زيارة

اخر التعليقات

زائر - أبو وقاص الاثارة في الزيارة السيد والبابا / سامي جواد كاظم
05 آذار 2021
الكفر ملة واحدة..البابا الصليبي والسيد الصفوي وجهان لعملة واحدة. " إِن...
زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12153 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
743 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
7310 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
8232 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
7222 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
7185 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
7077 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
9390 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8598 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
8339 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال