الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 321 كلمة )

وهنا تكن الموهبة والابداع الحقيقي / عبدالله صالح الحاج

هل الموهبة والابداع ملكتان انسانية ووجدانية موجودة في العمق الباطن من نفس ووجدان كل إنسان؟ ام أنهما مكتسبتان؟

بلاشك ان الموهبة ملكة وجدانية وانسانية بذرتها الأولى موجودة جذورها في العمق الباطن لنفس ولوجدان كل بني البشر ايآ كان منهما ذكورآ واناث.

الموهبة ماهي إلا عبارة عن أعلى درجة من الاجادة والاتقان والتميز والتفرد في ابتكار واختراع ما وقد يكن الاختراع والابتكار لشيئآ لأول مرة وهنا يحصل المبتكر والمخترع على براءة وبراعة الابتكار والاختراع ويسجل بإسمه وقد يكن للموهب المبتكر والمخترع اسهامه في تطور ابتكار واخترع غيره والذي كان لهم الفضل الكبير في ابتكار واختراع ما.

وتلعب الظروف والعوامل المحيطة والبيئة الاجتماعية والثقافية والتربوية والتعليمية الدور الرئيسي في اكتشاف الأفراد ذكورآ واناث ومالديهما من ميول وملكات إبداعية وابتكارية منذ الوهلة الأولى من الالتحاق بالمدرسة ويكون للمدرسة وللمعلمين والمعلمات وللادارة المدرسية الدور الكبير في اكتشاف الموهوبين والمبدعين ومن ثم العمل على توفير المناخات التي تسهم رعرعة وتنمية وصقل مثل هذه المواهب والعمل تحفيزهم وتشجيعهم ودعمهم حتى يصبحوا من المبتكرين والمخترعين العباقرة بل ومن العلماء والاجلاء والذين يكون لهم اسهامهم في تطور العلم والمعرفة ولما يخدم البشرية والإنسانية جمعاء.
وما يجدر التنويه اليه من باب الإشارة للعلم ان الأسرة والمدرسة والمجتمع يمكنهم خلق الموهبة والابداع لدى الصغار والكبار وذلك من خلال غرس بذرة الدافعية والتحبيب للموهبة والابداع والتحفيز والتشجيع لصقل الموهبة والابداع وتقديم الرعاية والدعم حتى يكملوا تعليمهم على أعلى مستويات السلم التعليمي بكل نجاح وبكل تميز مع مرتبة الشرف العليا وهنا تخلق الموهبة والابداع يجد من العدم
وتصبح الفائدة ذات اهمية وتقطف الثمرة الصالحة الناضحة اليانعة للشجرة الطيبة.

المبدع حينما يبدع قد يكن الإبداع في اسلوبه وطرحه وتنازله لافكار وآراء غيره ولتناوله أيضآ قضايا تهم المجتمع والشعوب والإمم ويكون الهدف الوصول إلى حلول لكل القضايا وهم البشرية والإنسانية جمعاء.

ولكن الإبداع الأكثر ابداعآ وشأنآ حينما يبدع المبدع المفكر بأفكاره وأرائه وليس بأفكار واراء الغير وعلى ان تكون ارائه وافكاره من الجدية والحداثة مالم يتطرح إليها مبدع وكاتب مفكر غيره هنا الإبداع الفكري الحقيقي والذي لايضاهيه اي إبداع وصلى الله وسلم على محمد وآله.

تغيير السلوك البشري حسب نظرية التنبيه (Nudge) / أم
ممثل المرجعية الدينية لسماحة السيد السيستاني ومبعو

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 01 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

لم يعدالحديث مجديا .. عن العراق البريطاني ، ولا عن العراق الامريكي .. لان الاخبار المسربة
35 زيارة 0 تعليقات
نحن مثقلون بمسؤولية أخلاقية قبل أن تكون مسؤولية وطنية لمواجهة البعد الأنساني المغيّبْ اليو
54 زيارة 0 تعليقات
ان مفهوم "السيادة" هو اكبر عملية احتيال قامت بها البرجوازية في العالم المعاصر وسوقتها وباع
42 زيارة 0 تعليقات
تفيد أحدث البيانات الإحصائية الخليجية أن عدد سكان دول مجلس التعاون الخليجي بلغ 57.4 مليون
46 زيارة 0 تعليقات
الاستعدادات جارية في العراق لاستقبال البابا فرنسيس الذي يزوره في لقاء تاريخي وعزمه توقيع "
43 زيارة 0 تعليقات
في الماضي, كانت تُمارسُ علينا سياسات التجهيل, الآن نُمارس على أنفسنا, سياسة تصديق الخداع ا
43 زيارة 0 تعليقات
كورونا ذاك ) الفيروس ( عبر امتداده ؛ وتوغله عبر أرجاء الكون ؛ حتى أمسى "مُكـَوْنـَنا " مما
54 زيارة 0 تعليقات
نظرًا لأن الإسرائيليين سيدلون بأصواتهم قريبًا للمرة الرابعة في غضون عامين ، ينبغي عليهم ال
45 زيارة 0 تعليقات
الحراك السياسي في الدول المستقرة نوعا ما لا يقتصر على المواسم الأنتخابية فقط، بل هو قائم ع
64 زيارة 0 تعليقات
  بين الفينة والاخرى تطفوا على السطح مشكلة، ثم تختفي وتذهب أدراج الرياح حالها كالتي س
65 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال