الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 340 كلمة )

المنهجية في دراسة الشخصية(السيد محمد باقر الحكيم إنموذجاً) / حيدر حسين سويري

أصبح(1/ رجب) يوماً لإستذكار المأساة التاريخية، التي وقعت في مدينة النجف الأشرف قرب ضريح الامام علي(ع)، بإنفجار السيارة التي تقل(السيد الحكيم)، حيث تناثرت أجزاء جسمهِ الطاهر مع قطع السيارة، لتشكل فاجعة القرن الجديد.
مما يؤسفني حقاً أن تبقى الذكرى مجرد ذكرى، ننعى من خلالها الشهيد، ونقدم التعازي لذويه ومحبيه فقط، ولا نقوم بدراسة هذه الشخصية دراسة موضوعية تخصصية عميقة، نستفيد من خلالها نحنُ والاجيال اللاحقة؛ نعم كانت ثمة بحوث حول شخصية السيد الحكيم، لكنها لم ترقى للمستوى المطلوب، ولم تؤدي الواجب البحثي الكامل، وذلك لقصور المنهج المتبع لتلك الدراسة حسب ما رأيته، مما جعلني اليوم وبمناسبة حلول هذه الذكرى أن أكتب في كيفية وضع المنهج، الذي يجب إتباعهُ لدراسة هذه الشخصية والشخصيات المشابهة لها.
فأرى أن يرتكز المنهج على عدة مرتكزات، يجب أن يقوم عليها البحث وهي:
1- لا يمكن دراسة شخصية الحكيم بصورة تجزيئية، تفصل بين ابعاده الحركية والقيادية والفكرية، إنما هو وحدة موضوعية قائمة بذاتها، ففكره واسلوبه وعمله، كان يتحرك بمنهجية شاملة دون فواصل مستقلة.
2- لم يركز الحكيم جهوده على حقل واحد من حقول النشاط الاسلامي، حيث كان يتعامل مع الواقع الاسلامي برؤية شمولية واسعة لكل شؤون الحياة.
3- احدث الحكيم نقلة نوعية في شكل المواجهة بين الاسلام واعدائه، حيث اخرج النشاط الاسلامي من خندق الدفاع والتقليدية الى ساحة المواجهة والحركية.
4- أن نشاط الحكيم وجهاده وأن ظهر في مرحلة زمنية معلومة إلا أنه لا يزال حياً متجدداً.
5- ما قدمه الحكيم في المجالات المختلفة، لا يحق لنا النظر إليه على أنه تراث مجرد، إنما المطلوب توظيفه بصورة دائمية، وتقديم مشاريعه لأبناء الامة.
إعتماد السرد التاريخي دون التحليل لا يمثل بحثاً ولا دراسة علمية البتة، وكذلك إنفصال البحوث والدراسات واستقلالها يؤدي الى ضياع قيمة الدراسات بمجملها، حيث يجب أن تكون الدراسات تكاملية، أي أن يبدأ اللاحق من حيث إنتهى السابق، كذلك يجب أن تكون ثمة علاقة بين الكاتب والشخصية من حيث الزمان والمكان واللقاء، وهذه من أهم الأمور.
بقي شئ...
أدعو جميع من عاصر الحكيم وجالسه وشاركه، ولو بذكرى بسيطة، لتدوين ذلك ونشره، لأنهُ سيسعف الباحثين كثيراً، في معرفة أبعاد هذه الشخصية ودراستها بشكل صحيح.
.................................................................................................
حيدر حسين سويري
كاتب وأديب وإعلامي
عضو المركز العراقي لحرية الإعلام

الوظائف والسكن ..والسياسة / واثق الجابري
تصاعد الانتفاضات وتعطش الشعوب للحرية / د. زهير الخ

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 02 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 07 آذار 2019
  928 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

يومَ كان طفلاًكان الفراتُشقياًيتمرّن على القفزِبين التلالليس بالوَلدِ العاقّـ كما يُزعَمُ
5096 زيارة 0 تعليقات
وجعْ وطن/أليك حبيبي ... ودعني أصلي .!! نحن جيلٌ خارجٌ من رحم الحروب ، مثقلون بمسؤولية أخلا
5221 زيارة 0 تعليقات
لم أعر اهمية الى تجنيس نصوص كتاب "الرقص مع العجوز" لعمار النجار من اليمن، قدر اهتمامي بسمة
840 زيارة 0 تعليقات
صحراءٌ مقفرةٌ كانتْ...لا خُضرةَ فيها أو ماءهاجرها الغيثُ ولم يبقَ...يُسعفها غير الإغماءعلّ
3000 زيارة 0 تعليقات
ليس هنالك أي اختلاف في تعريف المثقف بين أهل اللغة، إلا ما جاء فيما نسبه مجمع اللغة العربية
1907 زيارة 0 تعليقات
مقابلة ميشيل فوكو مع جيل دولوز   " ما اكتشفه المثقفون منذ الحملة الأخيرة هو أن الجماه
632 زيارة 0 تعليقات
مقداد مسعود/ 1954 شاعر وناقد عراقي معروف ومشهور يحمل رقماً ثراً متلئلئاً وساطعاً في أرشفة
4446 زيارة 0 تعليقات
(حوار مع الروح)، هو الوليد الثاني ، وهي المجموعة الشعرية التي واظبت الإعلامية المتألقة هند
448 زيارة 0 تعليقات
في غرفتي اوراقٌ مبعثرة،  وملابس على الارض،  وصحن فواكه قد تعفن، وبدأت تلك الديدان السعيدة 
77 زيارة 0 تعليقات
"رواية " كم أكره القرن العشرين"للروائي عبدالكريم العبيدي/والصرخة المكبوتة" لزمن العتمة وأس
2498 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال