الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

لا انكسار / وداد فرحان


يوم الانزاك، هو احد الاعياد الوطنية الاسترالية، يتم فيه استذكار التضحيات والمواقف الشجاعة للجنود، كذلك يتم فيه تكريم بعض الرموز العسكرية، من الذين كانوا ضمن قوات الحلفاء التي واجهت مقاومة عنيفة من الاتراك العثمانيين في غاليبولي عام 1915. 
ما أدى الى فقدان أرواح أكثر من واحد وعشرين ألف جندي، سقطوا خارج أسوار الوطن. إنها الحروب ومطاحنها التي لا تبقي ولاتذر، إلا أن الأستراليين كأمة، ابقوا منها ذكراها التي يعزفها الصمت، حزنا وتقديرا لأولئك الذين لبوا نداء الوطن، وضحوا بأرواحهم على أرض تبتعد آلاف الأميال عن مواطنهم ومساقط رؤوسهم.
استراليا تستذكر ضحاياها، وتقدر دورهم البطولي في هذه المعركة التي كان القتال فيها يدور بضراوة بالغة، أحرز الجنود الاستراليون والنيوزيلنديون نصرا لم يدم طويلا، يجسده في رسالة حزينة الى أهله، أحد الجنود الناجين، حينما كتب قائلا: "ضقت ذرعاً بالحرب، وأرهقتني جداً، وأني بحاجة إلى الراحة، وأريد أن أنسى كل شيء، وأود أن أنفجر في البكاء، فالأستراليون لم يخفقوا، فقد عملنا المستحيل، فمن الخطأ الشنيع الانسحاب وترك أصدقائنا الموتى في القبور وحيدين".
ومنذ ذلك اليوم، أصبح الفجر عنوان الاحتفال، إذ تستحضر أرواح الشهداء مع سكينة المكان، تتجلى أرواحهم مع بزوغ خيوط الصباح، وكأن النفخ بالأبواق يأذن للشمس بالشروق على نواصي الرايات المنكسرة حزنا، نودع الألم في اطلالة جديدة نحو حياة تملؤها زهور الحب وزهرة الخشخاش الحمراء، واكليل الجبل، المحيطة ببندقية مقاتل غرسها في الارض كي تبقى روحه شامخة بلا انكسار. 
وكما دائما وفي اي مكان نقف لحظة صمت احتراما واجلالا وتقديسا على ارواح الجنود من الذين لم يعودوا الى ذويهم، نقول: 
المجد والعلا لكل شهداء الحروب.

بالعمل يتحقق النجاح والامل / هاشم حسن
حملة الجالية العراقية في النرويج تُعمق التكافل الا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 26 أيار 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 29 نيسان 2019
  460 زيارات

اخر التعليقات

زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...
زائر - فاعل خير ثورة الاقتصاد المعرفى / حمدي مرزوق
28 نيسان 2020
فى الحقيقه سعدت بقراءه ماكتبه اخى حمدى الذى ظل يجاهد فى الحياه عندما ت...

مقالات ذات علاقة

أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقية، اليوم الاثنين، عن إصابة طائرة
23 زيارة 0 تعليقات
لماذا رفض الفلسطينيون استلام المساعدات الطبية الإماراتية واعتبروها تطبيعا خبيثا وإهانة؟لأو
35 زيارة 0 تعليقات
ثروات سياسيي عراق اليوم ناهزت أل 800 مليار دولار.. من المال العام  ـ ثروات سياسيي
43 زيارة 0 تعليقات
بينما تصر إسرائيل على تطبيق بنود " صفقة القرن " المشبوهة باستيلائها على أجزاء من الضفة الغ
37 زيارة 0 تعليقات
كيف بدأت العُملة الرقميّة الصينيّة في إطاحة الدولار من عرشه والتّأسيس لنظامٍ ماليٍّ جديد؟
43 زيارة 0 تعليقات
عاشت سيسيل رول تانغي مائة عام وعام، وماتت في اليوم نفسه الذي يحتفل فيه بلدها بالذكرى 75 لا
44 زيارة 0 تعليقات
خرجت يوم العيد بملبسي الجديد .. من منا لا يتذكر هذه المقولة الشهيرة واللوحة الاجمل التي كا
52 زيارة 0 تعليقات
دونما خوضٍ ولا غطسٍ في مفاهيمٍ عسكريةٍ متقاربة او متضادة الإتجاهات وفقَ عقيدةٍ عسكريةٍ " ش
47 زيارة 0 تعليقات
ردود الفعل الرسمية العربية الانهزامية على نوايا إسرائيل بضم المستوطنات والأغوارنجح بنيامين
47 زيارة 0 تعليقات
نعيش حالة فيها المواجع والاهات تتزاحم فيما بينها للحصول على موطا قدم في جسدنا ، ولو فكرنا
42 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال