الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 243 كلمة )

لا انكسار / وداد فرحان


يوم الانزاك، هو احد الاعياد الوطنية الاسترالية، يتم فيه استذكار التضحيات والمواقف الشجاعة للجنود، كذلك يتم فيه تكريم بعض الرموز العسكرية، من الذين كانوا ضمن قوات الحلفاء التي واجهت مقاومة عنيفة من الاتراك العثمانيين في غاليبولي عام 1915. 
ما أدى الى فقدان أرواح أكثر من واحد وعشرين ألف جندي، سقطوا خارج أسوار الوطن. إنها الحروب ومطاحنها التي لا تبقي ولاتذر، إلا أن الأستراليين كأمة، ابقوا منها ذكراها التي يعزفها الصمت، حزنا وتقديرا لأولئك الذين لبوا نداء الوطن، وضحوا بأرواحهم على أرض تبتعد آلاف الأميال عن مواطنهم ومساقط رؤوسهم.
استراليا تستذكر ضحاياها، وتقدر دورهم البطولي في هذه المعركة التي كان القتال فيها يدور بضراوة بالغة، أحرز الجنود الاستراليون والنيوزيلنديون نصرا لم يدم طويلا، يجسده في رسالة حزينة الى أهله، أحد الجنود الناجين، حينما كتب قائلا: "ضقت ذرعاً بالحرب، وأرهقتني جداً، وأني بحاجة إلى الراحة، وأريد أن أنسى كل شيء، وأود أن أنفجر في البكاء، فالأستراليون لم يخفقوا، فقد عملنا المستحيل، فمن الخطأ الشنيع الانسحاب وترك أصدقائنا الموتى في القبور وحيدين".
ومنذ ذلك اليوم، أصبح الفجر عنوان الاحتفال، إذ تستحضر أرواح الشهداء مع سكينة المكان، تتجلى أرواحهم مع بزوغ خيوط الصباح، وكأن النفخ بالأبواق يأذن للشمس بالشروق على نواصي الرايات المنكسرة حزنا، نودع الألم في اطلالة جديدة نحو حياة تملؤها زهور الحب وزهرة الخشخاش الحمراء، واكليل الجبل، المحيطة ببندقية مقاتل غرسها في الارض كي تبقى روحه شامخة بلا انكسار. 
وكما دائما وفي اي مكان نقف لحظة صمت احتراما واجلالا وتقديسا على ارواح الجنود من الذين لم يعودوا الى ذويهم، نقول: 
المجد والعلا لكل شهداء الحروب.

بالعمل يتحقق النجاح والامل / هاشم حسن
حملة الجالية العراقية في النرويج تُعمق التكافل الا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 28 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 29 نيسان 2019
  905 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

حَذًّرت اليابان شعبها من احتمال انهيار النظام الصحي فيها بسبب جائحة كورونا وعجزت ايطاليا ر
896 زيارة 0 تعليقات
أعتقد ان عند كل الديانات والمعتقدات -- تجد الاخلاق الحسنة في اول مبادئها و أسس عقيدتها. سو
1537 زيارة 0 تعليقات
وصول وفد مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الى كوبنهاكن الشبكة / خاص علمت شبكة الاع
3072 زيارة 0 تعليقات
• ثلاثة ايام شهدت انجازا عظيما يحتاج انجازه الى وقت طويل • نثمن تعاون السفارة العراقية وال
3380 زيارة 0 تعليقات
الشباب في العراق يتجه نحو مرحلة جديدة الشباب في العراق بدأ يعي فكرة التغيير لمرحلة 15 عام
3900 زيارة 0 تعليقات
المرشح الصحفي صباح ناهي من هو صباح ناهي ؟ / مرشح ائتلاف الوطنية عن بغداد رقم القائمة (١٨٥)
4764 زيارة 0 تعليقات
القاهرة – ابراهيم محمد شريف عقدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات / وحدة ادارة انتخابات
2502 زيارة 0 تعليقات
نتطلع بأعجاب الى بعض البدان المتحضرة وهي تطبق مبدا العدل بين افراد المجتمع في العصر الحديث
3238 زيارة 0 تعليقات
أجمل صدمة في العراق وما أكثر الصدمات هي الصدمة الرياضية اللاوقورة بالمشاركة الهزيلة لمنتخب
5372 زيارة 0 تعليقات
أُتيحت لي فرصة مميّزة كي ألتقي بالمخرج العربيّ العراقيّ "سمير جمال الدّين" الذي يحمل الجنس
5536 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال