الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 449 كلمة )

المعارضة حقيقة .. وليست حقيبة / محمد علي مزهر شعبان

شد وجذب،  صراع ما إنفك حتى اضحى ديدن كل يدعي أنه ملاك الرحمة ويلبس جلباب القديس، وعود وعهود . دوامة جعلتنا في وغدة طاغية من الذهول . شعب دون شك تدرجت وسيلة ركبه ولقمته وملبسه قياسا لما كان عليه . ولنقف على حقيقة، نعم نحن افضل حالا وأحسن مألا، مما سبق من عهود ؟ أحمق من يتجاوز ذلك، وأبله من يترحم على سارق الارواح، ولكن السؤال بفعل من كانت صيرورة الافضلية ؟ دون شك الى تلك بحار النفط،، التي تتدفق منها مليارات الدولارات، فملأت الخزائن وجيوب مقتنصيها وتدحرجت حثالتها الى الناس . والسؤال علام هذا الصراع الذي لا ينتهي مادام العراق يمنحكم هذا المغنم سواء أكنت في السلطة وخارجها ؟ فان أيديكم وادواتكم مؤسسة في دولة عميقه، تقطف ثمارها ولا تغيب الشمس عن باحاتها ومصادرها .
الاقليم ... منح كل شيء وفاضت خزائن حكامه، موازنة أقيمت في عرس كاثوليكي، ومحاباة خرجت عن طور الضوابط،، وميزانية أسرت السادة في الاقليم، وكأنها الغنيمة المقتطعه دون قسمة عدل، فعلام تتضوعون كمظلومين ؟ سنتا واحد لم تدفعوا مما أوجب عليكم بأن تدفعوه بال" 250 " ألف برميل يوميا، من غير ما يتسرب من تحت الارض وفوق الارض لحدود "850 " الف برميل.
السنة.... بكل ألوان لافتاتهم مشاركون متحاصصون في عمق السلطة، وزراء ودرجات تحلم بها كل أقلية مما تنطق الصناديق في العالم . تتعاكسون تتنابزون تتفقون تفترقون، والغاية هي السلطة . تأخذكم الاهواء حيثما مالت، لهذه المملكة وتلك الامارة، حتى تداخل حابلها بنابلها، وقد اندس أمراء الحرب فيها الى مستوى وزراء، وتبؤ كثير ممن تلطخت ايديهم بالدماء، في تفصيلات السلطات العليا، فعلام هذا التراكل والتنابز ونشر الغسيل على حبال قد تمتد الى داخل مخابئكم؟ لم تتغير الوجوه ولا زال الكثير على ذات المقاعد، فماذا تريدون بعد ؟
الشيعة ... وكأن جزئية الحكم الذي وصلوا اليها ومسكوا مقاليدها، وكأن الوصول إليها، حلم سرحان ولهان جوعان الى أن يعض عليه بناجذه حتى قطعوها إربا بين حواشيهم . تفارقوا تشتتوا مستوحشين ذلك القدر، فتوحشوا . تحالفوا ثم انفكوا، ووصل ببعضهم الحال ان يمسخوا ويميعوا من وقف لهم سدا، واوفى بروحه ايثارا، ليمنع داعش عن بوابات قصورهم . فيرهنهم من جلس على سدة الرئاسة برهان البقاء على سطوته او سلطته بأن يسلخ الحشد ولازالت اجسادهم على دكة غسل الموتى . بمناشدة من امريكا والكثير ممن هربوا وتركوا مدنهم وبقت تلك الحشود تدافع عن اعراضهم ومدنهم .
تسائلنا ... أفينا الخلل والخطل كشعب حين صدرناكم قادة لتحصدوا هشيم الغلة ؟ أفينا عدم التدبير وسوء التقدير، لنكون أمعات دون تأثير؟ أنبحث عن بدائلكم وأين نجدهم بالمريخ، فهم اما مجيٌر او هارب ام مشروع قتل بكاتماتكم ؟ أي زمن قاهر مورث المتأزمين والازمات ؟ هل قدرنا أن نرفعهم فوق قدرهم وقدرتهم، فيحطوا من شأننا بقدر ما رفعناهم ؟  هل تمررون علينا ان الاختلاف هوسياق الديمقراطية، اذن متى ينتهي الاختلاف ؟ مجموعة خرجت بدعوى المعارضه وهي حجارة في الظلماء، ولكن هل سحبت المعارضة، فيلقها المتقدم في أذرع السلطة ؟ المعارضة حقيقة وليست حقيبة .    

عقدة الرابع عشر من تموز عند "المثقفين" والإسلاميين
مانشيت الصفحة الاولى / د. ياس خضير البياتي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 02 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

ﻳﻌﻴﺶ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﺣﺎﻟﺔ ﻓﻮﺿﻰ ﻭﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﻓﻴﻪ ﻣﺘﺄﺯﻡ ﺟﺪﺍ . ﻭﻧﺤﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻧﺪﺭﻙ ﺇﻧﻪ ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺣﻖ ﺃﺣﺪ ﺇﻳﻘﺎﻑ
2210 زيارة 0 تعليقات
في العراق الذي أثخنت جراحاته بسبب الفاسدين والفاشلين، يطل علينا بين فترة وأخرى الحوكميين ب
502 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن
5589 زيارة 0 تعليقات
تصعيد سياسي واضح تمارسه الإدارة الأمريكية ضد الدولة السورية و حلفاؤها قُبيل انطلاق معركة ت
2259 زيارة 0 تعليقات
تعد المسرحیة ، نموذجاً کاملاً لأدب شامل ، تقوم على الحوار أساساً ،کما تكشف الشخصيات بنفسها
2335 زيارة 0 تعليقات
الأمراض التي يعاني منها إقليم كوردستان العراق، هي في الحقيقة نفس الأمراض التي يعاني منها ب
860 زيارة 0 تعليقات
لعل من البديهيات السياسية ان تخسر الحكومة جمهورها مع استمرار توليها السلطة فتنشأ المعارضة
2005 زيارة 0 تعليقات
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحر
5936 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك دان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحد
5484 زيارة 0 تعليقات
الشمسُ عاليةٌ في السماء حمراء جداً قلبُ الشمس هو  ماو تسي تونغ هو يقودنا إلى التحرير الجما
554 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال