الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

قانون مسترخٍ وجريمة يقظة / وداد فرحان

تتفق التعاريف القانونية والنظم التشريعية على أن الجريمة عمل مخالف، يكون فيه اعتداء على المألوف من الثوابت الأخلاقية والحقوق الانسانية، وبالنتيجة يعاقب عليها القانون. وتعد الجريمة بكل انواعها تجاوزا على الضوابط والأحكام القانونية والشرعية كافة، فهي انحراف وخروج عن المسار الإنساني الصحيح، من أجل تحقيق هدف يرضي المنفذ مقابل انتهاك حرمات متنوعة، فكيف لمجتمع ما أن يأمن إذا ما أصبحت الجريمة عملا مستساغا تغض الدولة الطرف عنه؟ فاذا كانت القوانين تردع الجريمة، من خلال العقوبات المطبقة التي تختلف أنواعها لتصل الى عقوبة الإعدام التي توقف تنفيذها في العديد من الدول، وايضا عقوبة الردع المالي، وبغض النظر عن طبيعة الجريمة ودوافعها التي حددتها العلوم التخصصية، فإنها تنتج العوامل السلبية واللاإنسانية التي تؤثر بالمجتمع، كالخوف وعدم الاستقرار والاستهتار بالقوانين والتشريعات السائدة والخلل في المنظومة الاخلاقية. وما يدعو لمثل هذا الطرح، هو ظاهرة انتشار الجرائم المتعمدة تحديدا، بشكل جلي دون وازع من خوف أو من قانون. لقد لفتت الانتباه في الأيام الماضية، ظواهر تمنينا لو أنها اندثرت في حقبة ولت الى غير رجعة، لما لها من تأثير موجع في النفس البشرية، فهل يعقل أن تنفذ جريمة قتل جماعية، يكون ضحيتها النساء والأطفال في بلد سن فيه أول قانون على وجه الأرض؟ وعندما تكتشف الجريمة بدلالة الضحايا المدفونين جمعا، يبدأ الحديث عن هوية القتلى والتعرف عليهم بدلا من توجيه أصبع الاتهام الى مرتكب الجريمة! عجبي لزمن فيه الجرائم شرعية بالتمام، والمنفذ لديه الصلاحية والقرار في انهاء حياة البشر.! في الامس استل سكينه شاب في مقتبل العمر، ليغرسها في جسد فتاة لا ذنب لها سوى أنها كانت في مساحة مسرح جريمته، كتب لها الموت فيه، وأخرى أنقذها القدر. الجرائم تتنوع والقوانين ترتخي سدول تنفيذها كأننا في مأمن من شرها. وإن أوهن بيوت القوانين، بيت عنكبوت القانون المسترخي على حصيرة المساء ينتظر استكان الشاي ليستفيق.

محافظة ذي قار..و..كتاب شواطئ الذاكرة.. / عكاب سالم
المخدرات ومجتمعنا الرافض .. بأستثناء ...!!! / جمال

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 26 أيار 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 15 آب 2019
  256 زيارات

اخر التعليقات

زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...
زائر - فاعل خير ثورة الاقتصاد المعرفى / حمدي مرزوق
28 نيسان 2020
فى الحقيقه سعدت بقراءه ماكتبه اخى حمدى الذى ظل يجاهد فى الحياه عندما ت...

مقالات ذات علاقة

أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقية، اليوم الاثنين، عن إصابة طائرة
23 زيارة 0 تعليقات
لماذا رفض الفلسطينيون استلام المساعدات الطبية الإماراتية واعتبروها تطبيعا خبيثا وإهانة؟لأو
35 زيارة 0 تعليقات
ثروات سياسيي عراق اليوم ناهزت أل 800 مليار دولار.. من المال العام  ـ ثروات سياسيي
43 زيارة 0 تعليقات
بينما تصر إسرائيل على تطبيق بنود " صفقة القرن " المشبوهة باستيلائها على أجزاء من الضفة الغ
37 زيارة 0 تعليقات
كيف بدأت العُملة الرقميّة الصينيّة في إطاحة الدولار من عرشه والتّأسيس لنظامٍ ماليٍّ جديد؟
43 زيارة 0 تعليقات
عاشت سيسيل رول تانغي مائة عام وعام، وماتت في اليوم نفسه الذي يحتفل فيه بلدها بالذكرى 75 لا
42 زيارة 0 تعليقات
خرجت يوم العيد بملبسي الجديد .. من منا لا يتذكر هذه المقولة الشهيرة واللوحة الاجمل التي كا
52 زيارة 0 تعليقات
دونما خوضٍ ولا غطسٍ في مفاهيمٍ عسكريةٍ متقاربة او متضادة الإتجاهات وفقَ عقيدةٍ عسكريةٍ " ش
47 زيارة 0 تعليقات
ردود الفعل الرسمية العربية الانهزامية على نوايا إسرائيل بضم المستوطنات والأغوارنجح بنيامين
47 زيارة 0 تعليقات
نعيش حالة فيها المواجع والاهات تتزاحم فيما بينها للحصول على موطا قدم في جسدنا ، ولو فكرنا
42 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال