الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 488 كلمة )

كيف نخلق حب التضحية والفداء؟/ عبدالله صالح الحاج

التضحية لا تكون تضحية الا حينما تكون بالنفس هذه هي اعلى مراتب التضحية والتي يقدمها الانسان من اجل ماذا ياترى؟ولكن ياترى كيف نفرس ونعزز ونخلق في نفوس ووجدان كل افراد المجتمع حب تقديم التضحية والفداء؟

الانسان بطبيعته الفطرية لديه الحمية في الدفاع عن عرضه وماله وكل مايملك لديه الاستعداد الفطري اللاارادي ان يقدم نفسه ضحية ويخاطر بروحه وبحياته من اجل صون عرضه وحماية شرفه وكل مايملك هكذا الانسان بالفطرة لديه الحمية وحب التضحية بالنفس دفاعآ عن عرضه وماله وكل مايملك.

فاذا كان الوطن هو ملك كل ابناءه افليس حري بكل ابناءه حينما يتعرض الوطن لخطر خارجي يداهم اراضيه بالاعتداء عليه وتدنيس تربة الطاهرة بهدف الاحتلال والاستعمار والوصول الى خيراته والى نهب ثرواته والى استباحت وهدر وسفك الدماء وهتك الاعراض وانتهاك الحرمات بهدف الاذلال والتركيع لهذا الشعب او ذاك لكي يستسلم ويعلن خضوعه ونخوعه لمثل هؤلاء الاعداء الاوغاد والذين استباحوا الاوطان وركعوا الشعوب ليس الا لتحقيق اطماعهم واحلامهم الشيطانية بحكم العالم والسيادة على كل الشعوب ومصادرة كل الحقوق والحريات وحتى ينصبوا من انفسهم اوصياء على كل شعوب دول العالم دون وجه حق.
حينما تتعرض الاوطان او اي وطن لعدوان خارجي عليه فحري بأبناءه ان يهبوا هبة رجل واحد للدفاع عنه وحماية سيادة اراضيه من ان تطئها اقدام اي طامع واي محتل ومستعمر خارجي كون الوطن اغلى مايملك الانسان هو وطنه بعد عرضه وماله وكل مايملك على تربة وطنه حب الوطن من الايمان وحب تقديم التضحية والفداء من اجله الدفاع عنه وحماية من اقدس الواجبات الدينية والوطنية تقديم التضحية بالنفس من اجل الدفاع عن الاوطان وحمايتها من الغزو والاستعمار الخارجي.

ونحتاج الى تربية الاجيال والنشء الجديد على حب الوطن وان يعمل الجميع نغرس في نفوسهم منذ الصغر حب الوطن من الايمان ولايتحقق الحب والايمان الا من خلال الدفاع عنه وحمايته ولن تكن الا بتقديم التضحية بالنفس وهي اغلى مايملك الانسان نفسه وروحه يقدمها فداء للوطن ولصون عزة وكرامة وشموخ شعبه.

الشهيد لايسمى شهيدآ الا حينما يقتل وهو يدافع عن سيادة وطنه وعزة وكرامة شعبه وعرضه وماله ودينيه وصونآ لامن واستقرار وطنه ويقف بكل ثبات وتحدي وصمود في وجه الطاغة والظالمين والمستكبرين والذين يسعون في الارض فسادآ ويهلكون الحرث والنسل ويحرقون الاخضر واليابس ودون وجه حق بغيآ وفسادا وظلمآ واستكبارا.

من يقدمون انفسهم فداء لاوطانهم ولشعوبهم ولدينهم هؤلاء هم اعظم الشهداء عند الله وعند الناس اجمعين.

ونحن نحتفل بالذكرى السنوية للشهيد لانريدها ان تكون مجرد يومآ او اسبوعآ او شهرآ نريدها ان تكون ذكرى مستمرة في كل الايام والشهور والسنين لما للشهداء من حقآ علينا هو قراءة الفاتحة والترحم على ارواحهم الطاهرة طوال العمر ماحيينا في كل لحظة وثانية والعمل الجاد والمستمر برعاية اسرهم وتقدم كل مايحتاجون اليه على مدار العمر كله لاننساهم في يومآ من الايام ونتلمس همومهم ونحل كافة مشاكلهم ونقدم لهم كل حاجاتهم ومايحتاجون اليه وقبل ان يمدون بايديهم لطلب حاجاتهم وهذا مانأمل من القيادة السياسية الحكيمة لليمن العمل على رعاية اسر الشهداء والجرحى والاهتمام ورعاية اسر المجاهدين في جبهات القتال فكل هذا اذا ماتم بالفعل من القيادة الحكيمة لليمن فسنخلق بهذا ونغرس في كل النفوس حب تقديم التضحية والفداء من اجل الدفاع عن الوطن حب الوطن الايمان.

ابرز مشاهد الصراع في العام الجديد / عبدالله صالح ا
اليمن ينشد السلام لا الاستسلام / عبدالله صالح الحا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 03 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 18 كانون1 2019
  706 زيارة

اخر التعليقات

زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

عهدناها عاقلة ، لأخطاء فادحة غير منزلقة ، ولا بين قوسين في تعبير غير ايجابي عالقة ،هادئة ف
6 زيارة 0 تعليقات
(صفحة من كتابي المؤمل إنجازه عن ابنتي الملهمة الراحلة سماء الأمير) سأذهب الى الطبيب عزيزتي
22 زيارة 0 تعليقات
 لا غرابة ولا استغراب في اطلاق مصطلح ذباب العدوان الإلكتروني، على مجموعة تمتهن أساليب
30 زيارة 0 تعليقات
في هذا الوقت الحرج ونحن ننتظر بفارغ الصبر توزيع اللقاح كورونا ومتى سوف ترحمنا الحكومة وتست
40 زيارة 0 تعليقات
جلس على قارعة الطريق في الركن المعتاد عليه في كل يوم كان الجو جميلا ونسمات الهواء العليل ت
56 زيارة 0 تعليقات
ما اجمل ذلك الليل الذي كان يرخي بجناحيه على قاعة المنتدى الثقافي في النادي السياحي بأبوظبي
59 زيارة 0 تعليقات
بعد دخول العراق إلى الكويت تدخلت امريكا وحررت الكويت من صدام.مر العراق بحصار قاتل وتسرحنا
67 زيارة 0 تعليقات
هذه الايام والاشهر من العمر تمر بثقلها علينا ...وهي تحمل في مكامنها الخوف والرعب ، والعصبي
56 زيارة 0 تعليقات
الكهرباء مختفية كعادتها مع كل صباحات بغداد, مما يصعب من مهمة الوصول للملابس كي اخرج للدوام
63 زيارة 0 تعليقات
في وطن إسمه العراق...الباسق.. العريق.....بقيت فقط منه الأطلال... يفكر الكي بورد قبل الانام
66 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال