الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 253 كلمة )

نسبية الحقيقة \عباس موسى الكناني

نسبية الحقيقة أمر مهم جدا لابد من فهمه واستيعابه لنتدارك به هذا الاختلاف الموجود بيننا في تشخيص الواقع ومحاولة تعريفه ، فنحن لا نمتلك الا الحواس الخمسة - او هي أكثر على رأي بعض العلميين - في تحصيل المعلومات التي نريد منها استنتاجا لوصف الواقع او اي حادثة تحدث، وبما اننا نختلف مع بعضنا في عملية الجني المعلوماتي من بساتين الواقع وتحصيلها وذلك تبعا لاختلاف ذواتنا وحواسنا او قل اختلاف الاماكن والازمنة والزوايا المختلفة التي نقف عندها في محاولات الرصد هذه ،فكل ما نحصل عليه سيمر من خلال مؤثرات مختلفة نفسية ،تربوية، لغوية ،منطقية، بيولوجية حتى ، لنصل الى الى القناعات التي نتحدث بها الى الاخرين ،ومن الامور الحتمية التي لانقاش فيها ان كل هذه الامور وهذه المؤثرات هي تختلف من شخص لاخر اختلافا كبيرا قد يصل احيانا بالنتائج الى حد التناقض بين الاشخاص في وصف الواقع ، التطابق والنسخ المتكررة شيء لايقبل التصديق في هذا المجال ، فاذا اردنا ان نحصل على بيانات متطابقة فعلا ونصف ما يحصل على ارض الواقع بطريقة متشابهة تماما ما علينا الا ان يخرج كل واحد منا عن ذاته ويتجرد عن كل المؤثرات التي ذكرتها سابقا والتي تكونت في شخصيته على مدى سنين عمره ، ويتلقى جميع اشارات الواقع والحوادث بعيدا عنها ويفسرها او يصفها بتجرد تام، وهذا الأمر مستحيل جدا في بني البشر ،اذن البشر لا يمكن ان يكونوا الا مختلفين واحيانا يقفا على طرفي نقيض في وصف الحقيقة ، وابعد ما يكون عن الانسان هي الحقيقة المطلقة المطابقة للواقع تماما ،فكل منا يعي ويدرك حقيقته النسبية الخاصة به، فليس له ان يتشدق بها على الاخرين
يا ايُّها الفرحُ المبجل / خلود الحسناوي
من يفُــكّ طلاسم الاتفاقية العراقية الصينية؟ / رائ

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 23 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 22 كانون2 2020
  754 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...

مقالات ذات علاقة

أرَقٌ... وجُرحُ الأمسياتِ يعودُناومرارُ قَهوَتِنا يُطاعِنُ غُربَةًمِن أينَ تُستَسقى الجَسا
4644 زيارة 0 تعليقات
للشاعرة: ماري إليزابيث فرأيترجمة:فوزية موسى غانملا تقفِ على قبري وتبكٍانا لست هناك ، انا ل
4906 زيارة 0 تعليقات
اقام المركز العلمي العراقي ندوة بالتعاون مع كلية العلوم الاسلامية وبعنوان " التغيرات الخاص
5382 زيارة 1 تعليقات
الى: رمز الحرية(موسى بن جعفر) ابالغ بالخطى والخطى لا ينجليازورك واللقاء لا يكتفياطرق
4764 زيارة 0 تعليقات
مثل ورقة غارحط اسمك على كفيإيهاب شفرة تلك التي فتحتقلب النعناع لقلبك إيهاب ماظن قاتلك هجع
5075 زيارة 0 تعليقات
يسند أحمد ظهره المتعب إلى قاعدة عمود نور..مصباحه مشنوق ..لا يضيء سوى نفسه، يبحر في طلاسم (
5270 زيارة 0 تعليقات
إنها هي ، نعم هي .رايتها في ظل الكهف الخرافي ، في تلك المغارة العجيبة ،التي أبدع الخالق بت
4265 زيارة 0 تعليقات
يفتش عن الحياة صباحاً تعبت قدماه من السير ودق الابواب .. جلس على الرصيف منهكاً يتطلع للبيت
4326 زيارة 0 تعليقات
يعتبر الملا جحا من أروع وأشهر الشخصيات الفكاهية الساخرة في دنيا الشرق الأوسط. روى حكاياته
4626 زيارة 0 تعليقات
ناءت روحي بثقل الاغتراب من نكون نحن تفوح رائحة العفن في كل مكان دم هابيل مازال ينزف قابيل
4184 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال