الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 393 كلمة )

أربعون يوما...يا فارس الأربع العجاف / مديحة الربيعي

منذ اربعون يوما مضت مازالت الدموع تعرف طريقها جيدا حجي جمال فالعيون عبرى حتى صرنا نؤمن بعبارات العجائز (حلو ذوق المكابر تاخذ الزينين),عندما تتصفح الوجوه باختلاف المذاهب والمشارب تدرك كيف أجتمع واجمع الفرقاء على محبة شيبة المجاهدين ابو مهدي المهندس.
اذا أردت ان تسترجع مواقف الحاج ابو مهدي المهندس وهو يتجول بين أبناء العراق النازحين من بطش ستجد أن الامر اكبر من دور قائد يؤدي مهمة جزء يسير من حواراته يفصح عن نفسه (شسمك بابا حبيبي؟ عدكم أكل, شباب انطوهم ارزاقكم, حجية نريد عمرج طويل حتى نجيكم تطبخونة وتضيفونة ببيوتكم, رجعوهم لبيوتهم بأسرع وقت, حجي انت شايب مثلي بس تصبغ) اما عندما يتنقل بين المقاتلين (انت منين يابطل, خلونا نتبرك بترابكم, تعالو نصلي, تعالو اخذ صورة, هذي بركة دماء سيد الشهداء)
المهندس جمال الذي جادت به باسقات البصرة يثبت في كل مرة أنه يتفوق على ضجيج الذوات الفارغة, ونوازع النفس البشرية في مواضع الصراع على المناصب والكراسي, والبحث عن الابهة واستعراض محموم اشبه باستعراض الطواويس, يختار حجي جمال ان يفترش الأرض ويشارك المقاتلين طعامهم بلا مواكب, ولا سيارات فخمة ولا بدلات ماركة, ابو مهدي ضمير يمشي على قدمين في زمن الضمائر الممسوخة, ومبادئ تعلن عن نفسها في وقت المبادئ المعروضة للبيع في مزادات السياسية البخسة ووقت الرخص والسمسرة, ابو مهدي راية نصر في في زمن الخسارة والانكسارات التي أنتجتها تجار السياسة.
منذ اربعون يوما والسواتر تبحث عن مهندسها, والمقاتلون ينتظرون من يمسح التراب عن وجوههم, منذ اربعون يوما مضت حجي جمال والجرحى يترقبون أن تطرق ابوابهم, منذ تلك الايام المرة التي نشهد مثلها لم نسمع صوت صلواتك في الميدان, منذ اربعون يوما تبحث الانتصارات عن صوت فارسها وتبحث الميادين والخطط عن شيبة المجاهدين عقل الحشد وروح الضمير, كتلة الخلق التي تمشي على قدمين, وهو ينسج طيب احاديثه ويرسم أبتسامة على محياه ليشحذ الهمم ويساند ابنائه على السواتر.
 
 أخبروا السواتر ان حجي جمال لن يصلي عليها بعد اليوم فقد اختار مكانا  آخر, اخبروا الجرحى ان يضعوا الملح على الجرح فالحاج جمال في سفر طويل, أبلغوا البصرة أن أبنها قد اوفى كل ما عليه تجاهها وأوفى كل نذوره لفيحاء الجنوب, فارس الاربع العجاف لم نفجع بمثلك قط, ولا خسارة تعدل خسارتك, ننعى فيك الأنسان والخلق والضمير وكل تلك المضامين تستحق النعي في زمن تخلو فيه السلطة والسياسة من كل تلك القيم والمفاهيم, ولا عجب في ذلك فلست سياسيا بل مجاهد تقرب له اهل السياسة وترك لهم كل ما فيها من قبح, واختار لنفسه جمال العطاء فأوصى ان يكتب في شهادة وفاته (متطوع في الحشد الشعبي)!

لكي لا تَذبُلَ الشَّمسُ / صالح أحمد كناعنة
"الطفيلي" للمخرج الكوري الجنوبي بونغ جون-هو، يفوز

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 06 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 11 شباط 2020
  1130 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

اسوق مقالي هذا لفضح الذين يتاجرون باسم العلم لتحويل الاكاديميات الى دكاكين لبيع الشهادات (
6729 زيارة 18 تعليقات
... هذا المقال رفضت اهم الصحف العراقية من نشره خوفا من ديناصور تاكسي بغدادبعد جولة ناجحة ف
6008 زيارة 0 تعليقات
عندما نقسم اننا لا نتحدث في السياسة لانها اصبحت تباع وتشترى في دكاكين التجار تجبرنا الاحدا
5902 زيارة 0 تعليقات
تشهد الفترة الحالية تحركات سياسية، يقودها التحالف الوطني وبرئاسة السيد عمار الحكيم، لدول ا
5896 زيارة 0 تعليقات
تتزايد منذ سنوات أعداد العمالة الأجنبية التي تنافس العمالة المحلية في أسواق العمل والتي أس
5880 زيارة 0 تعليقات
ألسؤآل المركزي من الحكومة المركزية حول إستقلال كردستان؟ هل إن الأكراد بعد الأستفتاء و في ح
5841 زيارة 0 تعليقات
•    ممارسة يزداد التفاعل معها كل عام .. ومنهج لا يوجد نظير له في العالم اجمع .•    تظاهرة
5774 زيارة 0 تعليقات
اذا كان هناك اعتقاد سائد بأن مسلسل الاحداث في العراق يسير وفق الرؤية العراقية الخالصة اي ي
5724 زيارة 0 تعليقات
" اللهم لك صمت " يراقب الحاج احمد البصري والبالغ من العمر 64 عاما ، هلال شهر رمضان وسط الس
5699 زيارة 0 تعليقات
 * يقينا اننا عندما نتحدث عنالعمال لا نجد مسافة فاصلة بيننا باعتبار العمل هو حق طبيعي
5654 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال