الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 449 كلمة )

من يشاركني هذا الرأي ؟ / زيد الحلي

منذ ان وعيتُ ، وادركتُ الحياة ، حباني الله عز وجل بصيرة التفاؤل ، وقد عرف الزملاء والاصدقاء هذه الصفة عندي ، فكانوا يتندرون بالقول ، ان فلانا ( انا ) يرى الصيف ربيعا ، والشتاء ربيعا ايضا ، وبقدر تفهمي للواقع المعاش ، وتقلبات الحياة ، غير اني اؤمن ان ( دوام الحال من المحال ) وعلى اساس هذا الايمان لم اجد صعوبة في العيش بمقتربات الزمن ، ودهاليزه ، ولم ادع التشاؤم يتلبسني ، فالمتشائم لا يرى من الحياة سوى ظلها ، مع القناعة التامة ان الجميع يسير في منحنيات وتعرجات كونية ، فتارة نجد انفسنا في نشوة وزهو ، وتارة في قمطرير ، اي ايام شديدة الانكسار .. وصح القول ، ان الدنيا يوما لك ، ويوما عليك !

نعم ، ان المتشائم يشكو من الريح ، والمتفائل ينتظر تغير الاتجاه ، لكن الواقعي عليه ضبط الأشرعة ، ووفق هذه النظرة ، نزعت ثيابي المتمثلة بالتفاؤل المطلق ، ووضعت على جسمي ثياب الواقع الذي نعيش الان .. فماذا لمستُ.. وماذا رأيت ؟ لقد احسست ان شعبنا العظيم يمتلك ارضية من الثبات تتحدى هزات واعاصير وزلازل ، لو مرت على شعوب اخرى ، لأحاطها اليأس ، ودمرها الخذلان .. فمنذ اشهر تدير دفة الحكم وزارة مستقيلة ، مهمتها تصريف الاعمال ، ومنذ اسابيع عشنا حومة تشكيل حكومة مؤقته ، ابرز مهامها القيام بانتخابات مبكرة ، وبين هذا وذاك ، استمرت اصوات التظاهرات الشعبية ، تطالب بالمزيد من التغيير .. شعب يعيش يومه بقلق ، وساسة يحاولون لملمة الشجون ، لكن الحياة تسير مثل حبّة حنطة تُخضر، لا تستسلم برغم العواصف والأعاصير والبرق والرعد .. اليس ذلك ، مدعاة فخر، ووسام ألق دائم ؟

بالمحصلة ، اجاهر بالقول ، ان المتفائل ، هو الواقعي بامتياز ، بالعكس تماما من المتشائم ، فالتشاؤم ، يأس كامل التوصيف ، هو تسوس الحياة.. يأكل النفس ، كما الأيام تأكل الروح .. واليأس يلتهم الإرادة ، كما الأرض تبتلع الأجساد .. وبين التشاؤم ونظرية هتك المشاعر ، يضيع العمر وتتلاشى الآمال .. غير ان الوطن وحده يبقى في خلود دائم ..انه حركة الحياة الدائبة ، تمتص اذيال السكون ، وهو ضجيج جميل من اخذ وعطاء ، وهو الثابت الاوحد ، في خارطة الزمن ، وعلى اديمه سقط كثيرون ، ممن غيّروا جلودهم أكثر من مرة ، تارة من اليسار الى اليمين وبالعكس والبعض الآخر من المنتفعين والحزبيين والطائفيين ، ودعاة التفرقة ، فضلوا شهرة سهلة وأضواء باهتة ، وفرتها برامج حوارية على شاشات التلفاز ، هي محط تقزز المواطنين ، فباعوا أنفسهم في سوق النفاق والذيلية ، من خلال ادعاءات وتصريحات ، تفضي الى تغليب مصالحهم الضيقة على حساب الوطن والشعب ..!

اتمنى ان تكونوا معي ، واجعلوا التفاؤل شعاركم .. ودعِ المقادير تجري في أعنّتها ولا تنامنّ إلا خاليَ البالِ ... فما بين غمضة عينٍ وانتباهتها يُغيّر الله من حالٍ إلى حالِ !

الشؤون الهندسية والفنية في العتبة العلوية تستمر في
أحتاجُ إلى نورٍ / صالح أحمد كناعنة

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 25 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 04 آذار 2020
  456 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12123 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
732 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
7278 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
8210 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
7199 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
7166 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
7058 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
9371 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8571 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
8323 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال