الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 581 كلمة )

مال الثوار وأصحاب القرار / سعد الزبيدي

كنت وما زلت مؤيدا للتظاهر ضد المنظومة السياسية الفاشلة وما يدفعني للوقوف بوجهها استمرارها التصارع على تقاسم الحصص من المناصب .
فبالرغم من التحديات الخطيرة التي تواجه البشر وخاصة الحضر المفروض بسبب وباء كورونا وتهاوي أسعار النفط كنت انتظر من كثير رؤساء الاحزاب والتيارات واصحاب الجاه من رجال دولة وبرلمانيين ومسؤولين حاضرين وسابقين أن يستغلوا الفرصة فيعيدوا اواصر الثقة مابينهم وبين الجماهير وكنت اتوقع حملة للتبرع بمبالغ كبيرة من ميسوري الحال من القادة والساسة وتوزيع ما تجود به أيديهم للفقراء من اليتامى والارامل والعجزة ومن العاطلين عن العمل أو من اصحاب الدخل المحدود واصحاب المهن اليومية ولكني كنت متيقن أن كثير من هؤلاء ممن ماتت ضمائرهم ونسوا أيام الفقر والعوز عندما كانوا يعيشون على الفتات في ديار الغربة سوف لن تحرك مشاعرهم كل الكوارث التي تحط على العالم بأسره وتذكرت أن النظام السابق والحالي يتبرع بملايين الدولارات يمينا وشمالا ويبيعون النفط العراقي بابخس الاثمان لدول سكرت ابوابها يوما بوجه العراقيين وعاملتهم أبشع معاملة .
ولكني ماندهشت وكنت أعرف جيدا إن هذه طباعهم وانهم مصداقا لقول سيد البلغاء وخاتم الاوصياء علي بن أبي طالب عليه السلام :- لاتطلبوا الخير من بطون جاعت ثم اغنت فالشح فيها باق....
وتذكرت المظاهرات وكيف أن المال كان يمطر على اصحاب التكتك ورجال ونساء يوزعون المال ويدعمون التظاهر دعما لوجستيا ملفتا للنظر فتذكرت كيف تحولت ساحة التظاهر إلى مطاعم ومقاهي يتوفر فيها كل ما يحتاجه الانسان من مأكل ومشرب وملبس ونقود .
أنا ان اشكك بنوايا المتظاهرين لأني يوما ما كنت واحدا منهم ولكن ما دفعني للشك بنوايا كثير من الداعمين للثورة الملونة هو أن يجروا العراق إلى حرب داخلية واقتتال وإلى نهاية مجهولة وإلى ما لايحمد عقباه .
وعندما قررت الحكومة والجهات المسؤولة اختفت الايادي الكريمة التي اغدقت على المتظاهرين وهب الشرفاء من العراقيين في اثبات أنهم يقفون بوجه التحديات فشاهدنا فرقا تتبرع بتعقيم المناطق الشعبية وفرق يقودها شيوخ ومعممون وشباب يضربون اروع أنواع الايثار والتضحية ففي النجف قام شرفاء كرماء مجهولون باعداد سلات غذائية ودعوا كل محتاج أن يتوجه للمكان الذي وضعت فيه السلات ويأخذ كفايته وهذا يطل علينا وهو يطلب من أي محتاج في محافظته أن ينبهه وان يطلب رقمه فقط وسيتكفل هو بتوصيل كل المواد وهذا صاحب محل لبيع مستلزمات الطفل من حليب وحفاظات وماشابه ذلك ينشر رقمه ويبين استعداده لإيصال مايحتاجه الطفل بلا مقابل .
ولا اندهش وأنا أرى أن أحدهم في مدينة العمارة يتصل بشرطة النجدة ويخبرهم انه ملتزم بحضر التجوال وانه يعاني من نفاذ المؤونة فاذا بالشخص الذي يستقبل الاتصال يطلب منه العنوان وبعد دقائق تصل لبيت المتصل سيارة شرطة ومعه مواد غذائية والضابط يرفض أخذ ثمن المواد .
لا ننسى طبعا توجيهات الكثير من شيوخ المنابر الذي شاركوا وحثوا على مثل هذه المبادرة الخبرة التي تثبت أن العراقيين يزدادون تلاحما وقوة لمواجهة المحن .
فالشعب الذي لم تثنه مفخخات القاعدة واسلحة الاغتيال وتجار الحروب ممن عزف على وتر الطائفة واقوى هجمة تترية شرسة متمثلة بداعش شعب لن تنتصر عليه كورونا .
لابد أن لا ننسى من وقف معنا أيام الضراء وفتح مخازنه ودعمنا بالأسلحة لمواجهة داعش فياحبذا لو بادر المثقفون والاعلاميون لإيصال صوتنا لكل المنظمات العالمية من اجل رفع الحصار الجائر عن الجارة إيران المحاصرة منذ أربعين عاما فالواجب الديني والاخلاقي والانساني يحتم علينا وقفة مع الشعب الايراني الذي يباد وليس من ناصر إلا الله سبحانه وتعالى .
تحية حب واعتزاز وتقدير لكل عراقي شريف وقف بوجه الوباء الفرق الطبية والصحية والقوات الامنية وكل من ساهم بفعل او قول من اجل الانتصار على الوباء .
وماهي الا أيام حتى يكشف الله هذه الغمة عن العراقيين والامة الإسلامية والانسانية جمعاء
فهذه دعوة للجميع للمساهمة وكل حسب استطاعته كي نثبت العالم اجمع أننا ارضا لا يولد فيها الا من يعلم البشرية دروسا في التضخية والتعاون والانسانية .
....بقلم الكاتب الإعلامي
سعد الزبيدي

كورونا ..! / عبد الامير الشمري
رب ضارة نافعة / صالح العطوان الحيالي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 20 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 23 آذار 2020
  871 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...

مقالات ذات علاقة

الانتخابات في فلسطين ليست مجرد تعبير عن إرادة وطنية لممارسة استحقاق ديمقراطي، بل هناك إراد
24 زيارة 0 تعليقات
مَــدخل الفـجـوة : نشير بالقول الواضح؛ أن المسرح في المغـرب لم يؤرخ لـه بعْـد؛ ولن يؤرخ له
98 زيارة 0 تعليقات
تشير نتيجة الإنتخابات الرابعة خلال عامين بوضوح إلى خلل في النظام السياسي في إسرائيل وإلى خ
68 زيارة 0 تعليقات
اولا-الفكر السياسي او الأفكار السياسية تعني الآراء والأفكار والاجتهادات والنظريات والفلسفا
65 زيارة 0 تعليقات
(غياب النخبوية المركزية وأثرها في إنحلال الدولة العراقية) كتب الدكتور عبد الجبار الرفاعي 1
68 زيارة 0 تعليقات
لم يدرك القادمون من مدن اللجوء والأزقة الخلفية في قم وطهران ودمشق والسيدة زينب والقرى الها
76 زيارة 0 تعليقات
مناسبة كبرى ، تشهدها المملكة الأردنية الهاشمية ، هذه الأيام، تكاد تكون من أكبر وأجل الأعيا
65 زيارة 0 تعليقات
وقعت الصين وإيران اتفاقية شراكة استراتيجية ، لمدة 25 عاما في ظل وجود عقوبات اقتصاديةعليها
68 زيارة 0 تعليقات
يأتي قرار إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن استئناف المساعدات للفلسطينيين بتقديم 150 مليون دو
72 زيارة 0 تعليقات
-بين ثوري و سُلطَويّ- بعد جهد ومعاناة تمكن من الحصول على فيزا وتوفير نفقات رحلة سفر كانت ض
67 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال