الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 553 كلمة )

فيروس كورونا ... من المسبب ؟ / د. شلال عواد العبيدي

ليس بغريب على العالم أن يمر بوباء أو انتشار فيروس حيث كثيرا ما يصاحب أي أزمة أو نزاع دولي، فيروس ما !! مرة إنفلونزا الطيور و أخرى إنفلونزا الخنازير و ايبولا وسارس و الجمرة الخبيثة !! و الأفضل أن يسمى كل فيروس باسم الأزمة التي يرافقها ! .
و فيروس كورنا ، فيروس الأزمة الأمريكية الصينة ، الإيرانية ، لأنه جاء مرافقاً أو موافقا لها ! كان اكثر شدة من سابقاته ، فقد رسم طريق الحرير من الصين الى ايران ثم إيطاليا فإسبانيا ثم فرنسا ، ثم كل ربوع أوربا الجميلة المشاطئة للبحار!! ثم ما ابرح أن عاد إلى أمريكا ! و كان شديد في القتل و مازال على هذه البلدان باستثناء الصين حيث كف شره عنها !! حيث قتل بضعة من الألاف في كل بلد من هذه البلدان ( الصين ، إيطاليا ، إسبانيا ، فرنسا ، و أمريكا ، و ما قد يفعله هذا الفيروس في قادم الأيام مجهول و مخيف .
و الذي يثير الاستغراب في هذا الأمر الجلل ، إذا كان هذا الأمر بفعل فاعل أي صنيعة احدى الدولة المتقدمة ، فقد ضرب هذا الفيروس كل الدول المتقدمة و انزل فيها جَم غضبه ، و هذا ما يجعلنا نستبعد هذا الفرض في ان أحد هذه الدول تعمد بهذا الفعل .
الفرض الثاني هو إن أحد الدول المتقدمة ، كانت تعمل بكل عزم و نشاط في أحد مراكزها البحثية للحصول على سلاح بيولوجي قوي يجعلها في صدارة العالم قوة و تنافساً ، وأثناء عملها هذا تسرب هذا الفيروس نتيجة تقصير أو إهمال ، حال دون سيطرتها عليها مما جعلها أحد الضحايا ! فهي بهذه الحالة قد اطلقت للفيروس العنان دون إرادتها و هذا الفرض اكثر ترجيحاً برائينا المتواضع .
و من حيث المسؤولية القانونية فإن في الحالتين تعمد الدولة أو عدم تعمدها ، فإن هذه الدولة قد ارتكبت فعلا إجرامياً دولياً ، يمكن أن يُعد هجوم على العالم و البيئة الكونية ، حيث ينطبق عليه وصف الإبادة الجماعية و جريمة العدوان و جريمة استخدام أسلحة تدمير الشامل و التي يحرمها و يجرمها القانون الدولي .
وبناء على ذلك اصبح لجميع الدول التي تضررت الحق في المطالبة بمحاسبة الدولة التي تَثبُت مسؤوليتها عن هذا الفعل ، و المطالبة بالتعويض كاملا ، و هذا هو واجب الأمم المتحدة و مجلس الأمن ، ولو أننا نشك بإمكانية الأمم المتحدة التي هي تحت رحمة مجلس الأمن و الذي هو بدوره مكتوف الأيدي في إصدار أي قرار أو إجراء ألا بموافقة الأعضاء دائمي العضوية فيه ، و نعني بدائمي العضوية ذاتها الدول المتقدمة ! التي تمتلك حق النقض ( الفيتو ).
أما إذا كان ظهور فيروس كورونا ، امر طبيعي ، فيروس موجود في الطبيعة و يتطور ذاتياً دون تدخل البشر ، و لم يستطع العالم الوقوف بوجه و يقاومه ، فهذا يظهر هشاشة العالم و أكذوبة التطور و التقدم العلمي ، و عدم توجيه هذا التقدم و الإمكانيات العالمية للأغراض السلمية و خدمة البشرية ، بل إن هذا دليل على إن دول العالم المتقدمة وظفت كل طاقاتها في التسلح و أبحاث تصنيع الأسلحة التي تفتك بالبشرية من أسلحة نووية و بيولوجيه .
و تقع المسؤولية في التغافل عن هذا الخطر على الدول التي تمتلك مختبرات و أبحاث علمية بهذا الخصوص ، ذلك لان هذا الفيروس ليس جديداً ، و أثبتت ذلك تقارير دولية و وثائق من مراكز بحثية و كذلك أفلام كانت تحاكي قصة تتشابه إلى حد ما مع هذا الذي يحدث الأن ، و وكان الأحرى بهذه الدول أن تكون جادة في دراسته كما تفعل مراكزها البحثية بجدية في صناعة الأسلحة البيولوجيه و اختبارها .

شُرفة مِنْ نُورٍ . ! / د. نيرمين ماجد البورنو
ماجد سليم : همي الاساس هو خدمة الناس وبرنامج سوالف

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 06 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12376 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
900 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
7521 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
8523 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
7420 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
7416 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
7308 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
9568 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8835 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
8562 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال