الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 383 كلمة )

سياسيو الخط الثاني وتداعيات العملية السياسية / د. نداء الكعبي

منذ عام ٢٠٠٣ والعملية السياسية تتبلور وتقوم على أساس المحاصصة السياسية بين الكتل التي شاركت في مجرياتها منذ تلك الفترة، وباتت جزء من العملية السياسية العراقية، واصبحت هي المتصدية للحكم في العراق، وهي من يتولى السلطتين التنفيذية التشريعية، فالبرلمان اعضاؤه من الكتل السياسية وهكذا هو الامر بالنسبة للحكومة بحقيبتها الوزارية ورئيس الوزراء ورئيس الجمهورية وباقي الشعب بمكوناته هو متلقي لإرادة هذه الكتل سواء توافقت ام اختلفت، وكعادتها المواطن هو المغيب، او الطرف المنسي في توافقاتها اوصراعاتها على المناصب والسلطة لتحقيق مصالحها الضيقة في اغلب الاوقات .


ونحن في ظل وضع سياسي مربك كهذا وفي اعقاب تشكيل حكومة انتقالية لتنقل البلاد الى مرحلة سياسية جديدة وتهيء لإنتخابات مبكرة، بتنا نسمع عن سياسيي الجيل الثاني او الخط الثاني من السياسيين وكأنهم ينسلخون عن كتلهم التي انتموا اليها منذ ٢٠٠٣ وتولوا مناصب تشريعية او تنفيذية في ظل تلك الكتل .
الان عندما وجدوا ساحات التحرير والتظاهر ترفع اصواتها مدوية (نريد وطن ) لانريد مسؤولين تولوا مناصب او ينتمون الى احزاب نريد مستقلين وهذه المطالب وقفت معها المرجعية الرشيدة وكررت في خطبها عدة مرات "المجرب لا يجرب" وغيرها من التوصيات التي اوصت بها للحفاظ على مصلحة البلد والشعب .


وهنا ونحن عل اعتاب ترشيح رئيس للوزراء نجد اصوات ترتفع بحديث جديد على الشارع العراقي لم نسمعه من قبل افسحوا المجال لسياسين الخط الثاني او الجيل الثاني، والسؤال الذي يتبادر الى الذهن: هل ان سياسيي الخط الثاني هم اناس مستقلون ولم يتولوا مناصب سابقة كنواب او اعضاء مجالس محافظات؟ واين كانوا في ظل فساد الحكومات السابقة؟ هل استقالوا وزهدوا في المناصب ام تولوا المنصب تلو الاخر، والان يتنصلون من مسؤولياتهم الادبية تجاه كتلهم؛ ولا ادافع عن الكتل السياسية، بقدر ما استغرب من سذاجة مثل هؤلاء الشخوص الذين يحاولون الضحك على ذقون الشعب، و تناسوا أو يتناسون ان المواطن المغيب في مصالحهم لم يعد يصدق هذه الازدواجية، لانه عرف قواعد اللعبة جيدا وادرك هو الجانب المنسي في طموحاتهم وتحركاتهم .
والسؤال الذي يفرض نفسه: الى متى تستمر بعض الشخصيات بالتلاعب بالكلمات والعزف على اوتار المشاعر؟ وينسون انه ؛ سيأتي يوم يحتاج الناس الى افعال الاشخاص وليس الى اقوالهم التي لا تتعدى ان تكون حبرا على ورق ..
فهل يظهر لنا خط اوجيل ايا كان رقمه يكون قولا وفعلا ومصلحة الوطن والمواطن هي الحاضرة في مخيلته وضميره ..نترقب وننتظر .ولنتذكر دوما الشعوب ولودة وهي من تعمر الاوطان .

قصة : الشهود! / محمد فلحي
الاتحاد الأوروبي يدعو لرفع العقوبات عن سوريا وإيرا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 07 نيسان 2020
  1002 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

بغداد / رعد اليوسف : قبل الجلوس في مكاني ، وأثناء إلقاء السلام على الدكتور خالد العبيدي ،
32852 زيارة 11 تعليقات
في هذه الأيام تشهد المجتمعات العربية  خاصة في العراق و الى حد ما مصر و حتى اكثر الأنماط ال
20313 زيارة 0 تعليقات
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعي
16162 زيارة 0 تعليقات
كتابة : رعد اليوسفأقام ابناء الجالية العراقية في الدنمارك ، مهرجانا خطابيا تحت شعار "الحشد
15721 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلن نائب رئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانس أن أو
15441 زيارة 0 تعليقات
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية ال
14888 زيارة 0 تعليقات
المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12391 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك لذلك عادة ما نتجاهله ولا نولي للأمر أهمية
11498 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - القدس العربي ـ من ريما شري ـ من الذي يمكن أن يعترض على
10773 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم التحسس النائي في جامعة الكرخ للعلوم، الندو
10566 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال