الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 315 كلمة )

شكراً .. / عصمت شاهين دوسكي

شكراً ..

شكراً للطبيب

في زمن " كورونا "

يبحث عن شفاء يطيب

عن صبر ودواء للعليل

بين ترهيب وترغيب

عن لحظات يسرقها من الزمن

ودوائر الخطر حوله قد تصيب

ينسى ذاته ، روحه

وقلبه المعلق بين مشتاق وحبيب

طوبى لك أيها الطبيب

كالملاك ترسم البسمة

فيك بلسما لكل بعيد وقريب

يشفى العليل في حضورك

وبهاؤك وعنفوانك المهيب

***********

شكراً للساهر رغم " كورونا "

شرطي ، جندي ، أمين

بين الطرقات تراقب

حرصاً على حياة كل حزين

في الشوارع تمنع المارة

خوفاً من داء عنيد حصين

لا برد ، لا حر ، لا ظلمة

لا تخشى إلا ما ينشر لظى تنين

تعين القلوب على ديمومة الروح

تعين على بقاء الياسمين

تحمي الأجساد من السقوط

من وهن ، انكسار ، انهيار ، أثر سنين

درك أيها الحامي والحارس والأمين

كيفما كنت بين صلب أو لين

************

شكراً ..

من تقابل النار

رجل الإطفاء يطفئ

شر " كورونا " بين أسوار وأسوار

هلعت الأنفاس من صداه

كممت الأفواه

وصار السجن بين جدار وجدار

أغلقت الأبواب

وابتعد الأحباب

وضاقت الأرض بما سكن وسار

أطفأتم النيران

لا فرق بين إنسان وإنسان

ومن خلق الفتنة والداء

وركب موجة الفناء

عار عليه ألف عار

شكراً ... أطفأتم كل نار

************

شكراَ ..

أهل الجود والكرم والخير

سلة زاد أو مالللمسكين والفقير

في الدار ساكنين

لا عمل ، لا حركة ، عسر وزفير

هاجت قلوبهم ، ضاقت أرواحهم

من شدة شقاء يستجير

يدور في حلقة فارغة

والدمع في العين غزير

" كورونا "

كالثعبان يبث سمه

في كل مكان يثير

شكراً .. أهل الجود

أجدتم بالخير .. خيراً

وكنتم للداء بلسم للروح

وللضيق عطاء وبشير

***************

شكراً .. للطوارئ

لا تهابون الموت

رغم " كورونا " يحمل الموت

رغم النوى والجوى

والردى والهوى والصمت

رغم الملامسة والمعاينة

والرهبة والمسكنة سكنت

رغم السهر والإرهاق

رغم العمر والإشفاق

ظلت قلوب صلت

صلواتها رحمة ونداء

وبخشوع ودعاء سهرت

شكراً .. لكم جميعاً

قلوبنا وأرواحنا وأجسادنا

وهبت ، شكراً ... وهبت

ثم بصمت ... سجدت

دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ في اليمن
في ذكرى أحتلال العراق: أحتلال واحد أم أحتلالين / د

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 03 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 09 نيسان 2020
  761 زيارة

اخر التعليقات

زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

تزمَّلَ رأسي ترواده النبوةملأ الخوفُ زوايا المكان فيا أيها الْمُزَّمِّل ايها العقل المقدس 
11 زيارة 0 تعليقات
كـُلُّ حُـبٍ ، تَحـلو بـــه الأنْـســـامُ فــي رياضٍ ، بها الـنقـاءُ وِســـامُ لغـةُ الـصد
25 زيارة 0 تعليقات
تثيرني أكثر حينما تمسك بي عارية، لا أدري!!؟ ينتابني شعور يجعلني أنتشي كما الملائكة التي كث
27 زيارة 0 تعليقات
من خلال هذا الوباء، أصبح معنى مجتمعاتنا وأنماط حياتنا التقنية موضع تساؤل." "في هذا النص مع
31 زيارة 0 تعليقات
وجه السراب من نزف البحار كتبت لهاهي ترحل وتسكن هناك عجبوانا اسأل القدر لماذااخترتني واخترت
57 زيارة 0 تعليقات
في الوقت الذي تدعونا منظمات الصحة والجهات ذات العلاقة، إلى التباعد الاجتماعي حفاظا على أ
63 زيارة 0 تعليقات
قصّة النايّ؛ هي قصة الأنسان : وقصة الأنسان: هي قصة الناي يقول صوت الغيب : [بشنو أز نىّ جون
64 زيارة 0 تعليقات
مررتُ قبل مدة من امام محلات "جقماقجي" الشهيرة في عالم الموسيقى والغناء ،  في بداية شارع ال
68 زيارة 0 تعليقات
آهٍ لو تمطرين فالحريق في العيون وأقداح الياسمين تصب فوق قلبي المسكين أكاد أختنق من كأسي ال
69 زيارة 0 تعليقات
 قليلون هم الذين تمكنوا من تغيير التاريخ ومنهم الاتماني فريدريك هيغيل، انه من هؤلاء ا
70 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال