الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 380 كلمة )

الكسل الوظيفي / جواد الماجدي

يقال في احدى القصص: ان مديرا انزعج من موظف لديه، لكنه لايستطيع ان يفصله، او يطرده، لاعتبارات وظيفية، او قانونية، فاخذ هذا المدير بنقل الموظف من مكان الى اخر في المؤسسة، تحت رداء المصلحة العامة؛ (تلك الصلاحية البغيضة التي أعطيت للمدراء) حتى زار ذلك الموظف التعيس، السعيد كل غرف المؤسسة، وتعلم العمل بكل النشاطات، واكتسب خبرة كبيرة تمكنه من العمل في اكبر الشركات المنافسة، مما شجع ذلك الموظف من تقديم استقالته الذي قبلها برحابة صدر، وسرعة فائقة ذلك المدير المغفل الذي لا يفقه بالإدارة سطرا للأسف، وخدمته الصدفة والظروف ليعتلي منصبه، ليفسح المجال للشركة المنافسة من اكتساب طاقة شابة، وخبرة كبيرة بدون أي عناء او دورات.

هذا النوع من المدراء المتغطرس المستبد خسر نقطتين: الأولى لموظف كفؤ لم يعرف كيف يتعامل معه او يكسبه، والثانية اهدائه خبرة وكفائه لغريمه بالعمل.

بالطرف الاخر نجد ان بعض الموظفين، او العاملين بالقطاع الحكومي، لديه كسل وخمول كبير لأسباب عديدة تقف في مقدمتها البطالة المقنعة، وكثرة الموظفين؛ نتيجة التعيينات والتخطيط غير المدروس، ووضع الرجل غير المناسب في المكان غير المناسب، والمحسوبية وعدم وجود المنافسة الحقيقية للترقية، واعتلاء المناصب، وعدم الرغبة بالعمل، واستلام المهام والمسؤولية وغيرها من الأسباب.

موظف (في السلك الإداري كوني قريب على هذا العنوان) ذو شهادة جامعية، وخدمة لاتقل عن خمسة سنوات او أكثر او اقل، لايجيد العمل باي عمل تكلفه، ويتهرب من التعلم، وما ان تكلفه بمهمة حتى استعار جميع الاعذار وطرحها امامك، او يتعمد التلكؤ والخطأ كي لايتم تكليفه لاحقا.

المدير؛ او المسؤول هنا يتحمل وزرا كبيرا من تهرب الموظف من المسؤولية، لأسباب عديد منها مساواته مع الموظفين عند وجود المكافأة بشتى أنواعها، او الترقية، او استلام منصب اعلى، وعدم معرفة ما تحتاجه وحدته التي يشرف عليها من كفاءات، او ما يحتاجه مرؤوسيه من تدريب وتطوير.

للأسف! اغلب الإدارات، او المتصدين لمسؤولية للأقسام الإدارية، لايملكون من الخبرة مايجعلهم قادرين على تحيد احتياجات مرؤوسيهم من الدورات، وورشات عمل كي تنهض بهم وبواقعهم، كذلك غياب عنصر المنافسة في الوصول لموقع اعلى بالهرم الإداري، هي من الأسباب الذي انحدرت بواقعنا الإداري.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
تعلموا من صدام ليلة سقوطه! / جواد الماجدي
هل يفعلها رومل العراق؟ / جواد الماجدي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 07 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 10 نيسان 2020
  611 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

وهذا رد بسيط لما كتبته الاخت لمسه .. حول هجرة النساء العراقياتقلب ادمته الجراح ... ها أنتِ
706 زيارة 0 تعليقات
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
9102 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيميَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَا
708 زيارة 0 تعليقات
كتب / اسعد كامل انطلاقاً من وحدة العراق والعراقيين والأخوة العميقة والصادقة فيما بينهم تجم
690 زيارة 0 تعليقات
شكلت الجالية العراقية في اوساط المجتمع الدانماركي جانبا مهما على المستوى السياسي والثقافي
675 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
6837 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
6916 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
6604 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
6942 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
6905 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال