الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 304 كلمة )

هل أضعفت مغريات زعامة العالم دور أميركا وأجهزتها؟ /

من خلال التجربة في الحياة فإن العقل البشري يبقى سيد أجهزة الاستخبارات، وعندما تشح المعلومات تظهر أهمية التحليل في الوصول إلى استنتاجات تعتبر حقائق مستجدة، وهذا لايقلل من أهمية المصادر البشرية والمعدات الإلكترونية.
في كل مكان من العالم نشاهد حضورا أميركيا، وسعة الجبهات، وتعدد المواقف والأهداف والغايات، تؤدي إلى تبعثر جهد الاستخبارات. ودون تقليل من قدرات الأجهزة الأميركية فإن التوسع في الخيال القيادي الأميركي أدى إلى مفاجآت حساسة، ومنها في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية:
1. الفشل والتراجع في حرب فيتنام، ولو كان التقدير دقيقا لما حدث الذي حدث.
2. الفشل في التحديد المسبق لتوجهات صدام وبرامجه الخاصة (جدا).
3. الفشل في كشف واحباط التحضيرات لعمليات 11 سبتمبر 2001.
4. الفشل في الكشف المبكر عن فايروس كورونا في مدينة ووهان وأسبابه، ما أثر على خطط التدارك المسبق.
5. التأخر كثيرا في متابعة وتحديد مكان رئيس داعش وأسامة بن لادن.
6. الفشل في تحديد السلوك القيادي في (منطقة الخليج) والشرق الأوسط، وهو ما أنعكس في لي ذراع القرار الأميركي بتقليص انتاج أميركا النفطي، وهذه هي المرة الأولى التي يخضع فيها القرار الأميركي في موقف كهذا.
7. ومع اننا من دعاة السلام، والتأكيد على اننا ضد ترسيخ العداوات واستخدام مفرداتها، فلم يدرك المسؤولون المختصون الأميركيون تأثر مسؤولين إقليميين بعادات في الخليج وعملهم بها..، ومنها القول السائد هناك: (عدو عدوي صديقي)، فكانوا جامدين بهذا المجال وتعرضوا لمفاجآت. والتعامل المتشدد مع طرف خليجي لحساب آخر، وخسروا كثيرا في العراق..جراء أخطاء شنيعة فصنعوا لهم أعداء بمواقع رسمية دون مبرر، فتعرضوا لمفاجآت بقراراتٍ ممن سمعوا القول الموصوف هناك//في الخليج// كثيراً.
هذا لا يقلل من قدرات الأجهزة الأميركية الواسعة، بل ان التشعب الخارجي الأميركي سيضعف أميركا، وستضطر الى التراجع في مواقع عدة، إن لم تراجع موقفها ويتخلص مسؤولوها من عقد معينة، ومن مصلحتها ومصلحة العالم المراجعة كي لا يقع العالم تحت وطأة طموح وطمع آخرين بالزعامة ممن لهم ثقل (بشري) ونووي واقتصادي كبير. والمطلوب هو عالم تعاون وليس زعامات احادية.

التقديس بين المشروع والمحذور / علاء عزيز العبادي
شبكة الاعلام في الدانمارك .. تتجول في العاصمة بغدا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 19 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 11 نيسان 2020
  782 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...

مقالات ذات علاقة

تصاعدت الانتقادات العربية، وخاصة في بعض الدول الخليجية للفلسطينيين، وتشعبت المحاولات لتشوي
869 زيارة 0 تعليقات
عيون العراقيين ، ترنو الآن الى اخوانهم الذين حباهم الله بالرزق الحلال والثراء الموزعين في
932 زيارة 0 تعليقات
النظام السياسي في الولايات المتحدة الأمريكية شديد التعقيد قائم على أساس التحالفات وتقاطع ا
454 زيارة 0 تعليقات
المحور/الأستعمار وتجارب التحرر الوطنيتوطئة/" نعيشُ العهد الأمريكي " محمد حسنين هيكلطرح الر
1932 زيارة 0 تعليقات
بعد مرور ما يقرب من سنتين ونصف على اندلاع عاصفة الحزم الإسلاميّة بقيادة المملكة العربية ال
5241 زيارة 0 تعليقات
يبدو أن محمد حمدان دقلو الملقب ب" حميدتي"، رجل الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير في دارفو
1454 زيارة 0 تعليقات
يوما بعد يوم تتوضح معالم الانتصار السوري أكثر فأكثر ، هو انتصار لا تقتصر جوانبه على الناحي
2101 زيارة 0 تعليقات
لا اريد العتب على الاعلام عندنا ، فهو مشغول بمجالات شتى ، في بلد ضبابي النزعات ، لكني اعتب
349 زيارة 0 تعليقات
لم يعد قيس يجن جنونه بـ " ليلى" ، كما يبدو، ولم يعد يهتم بأخبارها، بعد وباء كورونا ،الذي ش
710 زيارة 0 تعليقات
أدى الانفجار الهائل الذي وقع في ميناء العاصمة اللبنانية بيروت يوم الثلاثاء 4/ 8/ 2020 إلى
532 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال