الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 500 كلمة )

المزاجيون اخطر من كورونا ! / زيد الحلي

استميح القراء عذرا ، كون سطوري هذه المرة  ستكون شخصية ، لكنها باطار عام ، فهي بالفم المفتوح .. اليس عنوان عمودي ( فم مفتوح .. فم مغلق ) ؟ فعطلة العيد وقبلها ايام الحظر ، كانت سببا في استرجاع  ايام مؤلمة مرت بي ، على صعيد الحياة .. ايام سببها" المزاجية" التي تلبست اجسام البعض ممن رماهم الزمن امامي في مسيرة الوظيفة ..

وما مررتُ  به من آلام  بسبب مرض المزاجية ، يعرف به زملاء خُلص ، منهم  رئيس التحرير ، الاخ والزميل د. احمد عبد المجيد ، والاخ والزميل د. طه جزاع ، واستاذي الجليل سجاد الغازي ، والاستاذ طه البصري طيب الله ثراه ، والاخ والزميل احمد صبري وغيرهم من الاحبة ،  وهو موضوع شرحته بالتفصيل في كتابي ( خمسون عاما في الصحافة ) .. مزاجية تركتُ بسببها عملي ، وفضلت التقاعد وظيفيا ، لكن الزميل د. احمد عبد المجيد ، فتح مباشرة ، صفحات جريدته " الاتحاد " بشجاعته المهنية المعروفة  للكتابة فيها ، ومنها انطلق عمودي " فم مفتوح .. فم مغلق " الذي اصبح اليوم اول عمود صحفي عراقي يستمر بهذا العنوان طوال 25 سنة ، وتلاه الزميل والاخ رباح آل جعفر الذي فتح لي ايضا  صفحات جريدته " الرأي" ..

والمزاجية  المريضة التي قبلها ، سببت لي مرض مزمن اصابني هو ( السكري) .. تفاصيلها مزاجية وعبثية في الرؤى المهنية مع المسؤول الاعلى ، وهذه من المحرمات عندي ، فكل شيء عندي يهون عدا المساس بالمهنة ، وقد حرمني موقفي المهني  ، من موقع مهم جدا هو المدير الإقليمي لمكتب وكالة الأنباء العراقية في القاهرة ، حيث اعتذرت الجريدة التي اعمل فيها عن نقل خدماتي الى وكالة الانباء العراقية بموجب كتاب وصلها،  من وزارة الثقافة والاعلام برقم 1200 بتاريخ 31 / 12 / 1981 ، معطوف على كتاب الوكالة ذي الرقم 520 في 27 / 12 / 1981 ..

وآخر الامزجة المريضة ، ان احدهم الغى اشتراكه في مجلة اصدرها ، لأنني كتبت مقالا عن ايجابيات دائرة يكرهها ..!

ثلاثة امزجة من " المزاجيات المريضة" عشتها ، وهناك الكثير .. فأين هم الان ابطالها ؟ اكيد يأكل الندم الاحياء منهم ، اما الاموات ، فسألتقيهم يوما. 

ان المزاجيين دوما ، يسجنوا أنفسهم في زنازين الوحدةِ الانفرادية، فهم مرضى بامتياز خطواتهم لئيمة ، ونظراتهم سوداوية ،  عقولهم مغيبة بفعل ساديتهم  ، ومزاجهم يقررُ ويملي عليهم كل شيء، فهو الآمر الناهي.. انهم يكرهون المبدعين، الذين ينجزون مهامهم بمهنية عالية ، وإحساسٍ يصلُ إلى القلبِ قبل الأذن  .. اعمالهم  صدى مدوٍ بالنبل ، وهم دومًا في مقدمة الصفوف..

ما أسوأ الأمزجة حين تتحكم بأصحابها ، هم صنو آلام وأوجاعِ الآخرين ، حيث يعشقونَ البعد النفسي المؤذي ، والمضحك انهم يدعون محبتهم  للشعرَ والأدب والصحافة والروايات والسياسة و" الوطنية "  رغم ان  في دمهم يجري الكره ، لكل من يرون فيه ابداعا ، وطيبة ، ومحبة الاخرين له ، فيسعون لأبعاده ..

بعد ذلك ، ليس بمستغرب  ان المزاجيين ، يكونون  في قمةِ سعادتهم ، وتشعُ من أعينهم نكهة الفرح وأحاسيس النشوة ، حين يقعون بالأخرين ،  ويعتقدون ان الكونُ كله اصبح  في نظرهم فرحًا مختالاً بتصرفاتهم المريضة .. 

شكرا لزميلي ، الذي حرك فيّ احساسي بالمزاجيين ! 

أين أمريكا ؟ / د. ياس خضير البياتي
ميركل ترفض دعوة ترامب لحضور قمة G7 شخصيا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 08 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 31 أيار 2020
  512 زيارة

اخر التعليقات

زائر - M. Davidson كتاب زميلتنا في الف باء منى سعيد
08 آذار 2021
أخبار جيدة!!! بشرى سارة !!! ، هل تريد أن تعيش حياة غنية وصحية ومشهورة ...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

في هذه الأيام تشهد المجتمعات العربية  خاصة في العراق و الى حد ما مصر و حتى اكثر الأنماط ال
19391 زيارة 0 تعليقات
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعي
15913 زيارة 0 تعليقات
كتابة : رعد اليوسفأقام ابناء الجالية العراقية في الدنمارك ، مهرجانا خطابيا تحت شعار "الحشد
15444 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلن نائب رئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانس أن أو
15192 زيارة 0 تعليقات
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية ال
14641 زيارة 0 تعليقات
المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12159 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك لذلك عادة ما نتجاهله ولا نولي للأمر أهمية
11324 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - القدس العربي ـ من ريما شري ـ من الذي يمكن أن يعترض على
10598 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم الدراسات اللغوية والترجمية التابع إلى
10356 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم التحسس النائي في جامعة الكرخ للعلوم، الندو
10319 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال