الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 322 كلمة )

جورج فلويد .. رقاب تحت مقبض الحرية / ايمان سميح عبد الملك

"ما قادر اتنفس" آخر كلمة لفظها "جورج فلويد" قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة تحت ركبة الشرطي الأميركي .. هل هي العنصرية التي أرهقت البشرية وجعلتها تضج بالحقد والأنانية، بلدان تدعي الديمقراطية والرقي وهي أول من هجرّت الشعب الأصلي "الهنود الحمر" وطردتهم من المدن وجعلتهم يسكنون الجبال المرتفعة لتأتي بخليط من الشعوب الاوروبية وتكوّن شعبا" أميركيا متجانسا" مع أنه غير متجانس كليا" خاصة عندما قدم من البلاد الافريقية ذوي البشرة السمراء أو السوداء وهذا ما وضحته الصورة التي ملأت شبكات التواصل الاجتماعي وأظهرت الحقد المخبأ داخل النفوس والقتل المتعمد بدماء باردة.
الشرطي قطع عن الرجل الاسود الأوكسجين وضجت وسائل الاعلام بالخبر وقامت التظاهرات في أكثر من 30 ولاية وبدأت بعدها أعمال الشغب والتخريب والتكسير في المقتنيات وشرعت السرقات، أما حين اجتاحت كورونا بلدانهم وهجم المواطنون على المتاجر الكبيرة وقاموا بسرقتها في سيناريو "مضحك مبكي" خوفا من المجاعة تراءت أمامنا صورا ملتقطة في دولنا العربية في زمن الأزمات والحروب حيث كانوا ينسبون التخلف لشعوبنا لنجد بأننا متساويين في الأزمات مع أرقى الدول،مع العلم أن الحروب التي شهدتها دولنا العربية والتهجير الذي طال مواطنيها والظروف القاهرة التي مرّ بها تُرفع له القبعة على الصبر والتفاني والنهوض بعد كل أزمة مرّ بها بكل ثقة ليعيد دورة الحياة من جديد.
حرية التعبير وحقوق الانسان واستخدام العنف ضد المتظاهرين هو جريمة بحق الانسانية وهذا ما كانت تشبعنا به من نصائح الدول الكبرى وخاصة "أميركا" لنجد خلال اليومين الماضيين الأجهزة الامنية تقتل مواطن أعزل ،وسيارات لقوات الشرطة تدهس متظاهرين فيما استخدمت القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي لتفرقتهم وهي التي كانت تتدعي بأن هذه الاساليب تعد جريمة بحق المواطنين فأين هي الان من كل ذلك .
لنجد بأن الهالة التي كانت تحيط هذا الجبار المتعالي حُجبت وبدأت تتوضح الرؤية مع أول أزمة مرت على الدولة ،فالطائفية التي زرعتها في منطقة الشرق الأوسط وغزّتها لتخرب على شعوب المنطقة وتزرع الحقد والحروب الاهلية والفوضى الخلاقة وتفقير الناس لخدمة الاستعمار والرأسمالية وجعلت سلطتها الجائرة غطاء زائف لخدمة مصالها وعلى حساب الشعوب ، بدأت تتحول الى ولاياتها وتظهر بصور عنصرية "لينقلب بالنهاية السحر على الساحر".





  • اليونان.. متظاهرون يلقون زجاجات حارقة باتجاه السفا
    لا صَمتَ في العَتمَة "لأرواح كل ضحايا الظلام" /صال

    المنشورات ذات الصلة

     

    شاهد التعليقات

    ( أكتب تعليق على الموضوع )
    زائر
    الخميس، 09 تموز 2020

    By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

    أخر مقال نشر للكاتب

    اخر التعليقات

    زائر - حموشي هل يستطيع العراق التلويح بسلاحه الاقتصادي بوجه تركيا؟/ علاء الخطيب
    07 تموز 2020
    اعتقد ان مناكفة تركيا , لا تستحق مخاطرة بحياة 40 مليون عراقي عن طريق ت...
    زائر - عزيز الخزرجي عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
    04 تموز 2020
    بسم الله الرحمن الرحيم: نسأل الله التوفيق لكم و لكل المبدعين لتنوير ال...
    زائر - أبو يوسف الجزائري عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
    29 حزيران 2020
    السلام عليكم اللهم صلّ على محمد وآل محمد أحسنتم وفقكم الله
    زائر - سمير ناصر طائرة تصوير من الجو تعلن عن ولادة قناة الزميل اسعد كامل
    29 حزيران 2020
    مبدع .. متجدد .. متحدي .. هكذا هو الزميل والاستاذ اسعد كامل ... مبروك ...
    حسين يعقوب الحمداني حياة الفهد من البداية الى" النهاية" ! / سلام مسافر
    17 حزيران 2020
    تحية طيبة .. ليس مانحتاجه تاريخ وقصص عاطفية لنبرهن للعالم أنسانيتنا في...

    مقالات ذات علاقة

    لا شك ان موقف السيد الكاظمي صعب وامام أمتحان عسير جداً , وانه يمشي على حقل من الالغام في ا
    39 زيارة 0 تعليقات
    احتفالـــية كـــورونا : حقيقة وليس وهْما ولا تخاريف بأن فيروس " كورونا " أيقظـنا من غفلتنا
    39 زيارة 0 تعليقات
    يطل علينا يوميا عشرات العباقرة الفيسبوكيين بتفسيرات فلسفية واقتصادية او بيزنطينيه.. بأن كو
    35 زيارة 0 تعليقات
    في ظل احتدام الصراع المتزايد والعنيف من اجل مشروع دولة المواطنة يقدم العراقيون المزيد من ا
    45 زيارة 0 تعليقات
    من بين مئات عمليات الاغتيال التي قامت بها عناصر  منفلتة ، لا تخضع لقوانين الدولة ، وتستغل
    38 زيارة 0 تعليقات
    عندما تحتفظ الامم بتاريخها بكل صفحاته السلبية والايجابية يعد هذا تاريخ نقي ولكن عندما تدلس
    37 زيارة 0 تعليقات
     لا تحتاج عملية اغتيال البطل الإعلامي، والخبير الأمني، والمحلل السياسي الشاب اللامع هشام ا
    61 زيارة 0 تعليقات
    أشارة تدل على مؤامرة قائد المقاومة وولي الرمم وستالين مابعد 2003 الهالكي ) وهي رسالة الرئي
    86 زيارة 0 تعليقات
    لم تعد الجيوش وحدها من تحسم المعارك والمواجهات بين الدول ، بل هناك أسلحة أقوى فعالية وأكب
    66 زيارة 1 تعليقات
    ذهب أحمد راضي إلى دار حقه، وذهبت معه كرتُه الذهبية، وقميصه الأخضر، وذكريات كروية صنعت مجده
    70 زيارة 0 تعليقات

     

     

                                                                                                        

     

                                           عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال