الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 362 كلمة )

السياسات الأوروبية تجاه القضية الفلسطينية والكيل بمكيالين / د. كاظم ناصر

الدول الأوروبية الديموقراطية التي تقول بأنها ملتزمة بالدفاع عن الحرية والعدالة والحق وحقوق الانسان تشاهد وتراقب ما ترتكبه الدولة الصهيونية من جرائم بحق الشعب الفلسطيني، وتتابع ممارساتها العنصرية ضده واستهتارها بالقرارات الدولية المتعلقة بقضيته، وتدرك أهمية وخطورة ما ترسمه وتقترحه مراكز أبحاثها وقرارات وتشريعات " الكنيست" برلمانها وحركة جيشها الحارس لهدم المدارس والمنازل التي ساهمت تلك الدول في دفع تكاليف بنائها؛ لكنها لم تتخذ مواقف تتلاءم مع مبادئها ومسؤولياتها وثقافتها الرافضة للظلم والاستبداد، ولم تجرؤ أي من حكوماتها حتى على .. قرص أذن .. إسرائيل.

الفلسطينيون يقدرون الدعم الاقتصادي والسياسي الذي تقدمه الدول الأوروبية لهم؛ فقد قدمت 20 مليار دولار للضفة الغربية وغزة خلال العقود الثلاثة الماضية ...بلا تطبيل وتزمير في وسائل إعلامها وتصريحات مسؤوليها كما يفعل بعض العرب ...! ويحترمون ويقدرون تفهمها لمعاناتهم، وتأييدها لحل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية مستقلة، ولكنهم يستغربون التناقض بين القول والفعل السياسي الأوروبي!

فقد رفض معظم القادة الأوروبيون " صفقة القرن "، ودعا مفوض السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل إلى تقديم خطة أوروبية للسلام ردا عليها وقال " لا يمكننا أن نقول فقط اننا نشعر بالقلق ومن ثم لا نفعل شيئا"، لكنهم للأسف لم يفعلوا شيئا للضغط على إسرائيل، ولم يقدموا خطة للسلام كما وعدوا حتى الآن! بل على النقيض من ذلك فإنهم يعلنون دوما عن حرصهم على حماية إسرائيل وحقها في العيش بسلام، ويقيمون معها علاقات سياسية واقتصادية مميزة، وأصدرت العديد من دولهم تشريعات تجرم التشكيك في " الهولوكوست "، وتعتبر انتقاد الممارسات العنصرية الإسرائيلية معاداة للسامية تعرض المنتقد لمساءلة قانونية.

أي إن دول الاتحاد الأوروبي، وبريطانيا الذي وصف رئيس وزرائها بوريس جونسون نفسه بأنه " صهيوني حتى النخاع"، ومعظم الدول الأوروبية الأخرى تكيل بمكيالين؛ فهي من ناحية تعلن بأنها ترفض ضم الأراضي الفلسطينية والتوسع الاستيطاني وممارسات إسرائيل العنصرية وتؤيد حل الدولتين، لكنها لم تتخذ أي إجراءات سياسية واقتصادية هامة وفاعلة للضغط عليها للقبول بحل سلمي؛ إضافة إلى ذلك فإن معظمها لا تعترف بدولة فلسطين ولا تقيم علاقات دبلوماسية مع السلطة الوطنية الفلسطينية؛ فحسب معلومات وزارة الخارجية الفلسطينية فإن 138 دولة من الدول الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة وعددها 193 تعترف بدولة فلسطين وتربطها بها علاقات دبلوماسية، وان بعض الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي تعترف بفلسطين، إلا ان غالبية دوله، خاصة الكبرى منها كفرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا ما زالت لا تعترف بالدولة الفلسطينية!

وزراء برتبة بائعي فريسكا / عبد الرازق أحمد الشاعر
لا تسألني من أنا .أنت أبن مين في مصر ؟ / محمد س

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 28 تشرين1 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 03 أيلول 2020
  229 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم نشاط ثقافي متميز.. ظلال الخيمة أنموذجاً / عكاب سالم الطاهر
01 تشرين1 2020
سفر خالد يجوب العالم لم يزل هذا السفر الخالد (مجلة ظلال الخيمة )يدخل ...
زائر - د. هناء البياتي د.هناء البياتي : الترجمة لغة العصر والصلة بين ثقافة المجتمعات والشعوب | عبد الامير الديراوي
27 أيلول 2020
شكرا أستاذ عبد الامير على هذا الحوار البناء ... بالصدفة عثرت عليه وشار...
اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...

مقالات ذات علاقة

صدر حديثًا عن مجموعة الشروق العربية  للنشر والتوزيع الطبعة العربية روايه   
0 زيارة 0 تعليقات
عادت مشكلة عودة النازحين الى الاماكن التي نزحوا منها بقوة الى الواجهة السياسية والمطالبة ف
0 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / رعد اليوسف  # لو اجتمع كل الجبروت في كوكب الارض على ان يمنع إنسانا من الأحل
1 زيارة 0 تعليقات
بالرغم من أنّ تخصصي الدقيق في الهندسة المعمارية هو في حقل بيئات العمارة، ولكن في سنين مضت،
1 زيارة 0 تعليقات
لعلي لست المتعجب والمستغرب والمستهجن والمتسائل الوحيد والفريد، عن تصرفات ساستنا وصناع قرار
1 زيارة 0 تعليقات
سياسي عراقي انتخب عضواً لمجلس النواب بعد عام 2003 لدورتين وكان وزيراً للأتصالات لدورتين في
2 زيارة 0 تعليقات
في الثمانيانت, وتحديدًا اثناء فترة معركة القادسية – قادسية صدام (المقدسة) قدسها الله وحفظه
2 زيارة 0 تعليقات
ألعراق ليسَ وطناً بداية؛ معظم أوطاننا ليست بأوطان خصوصا الأسلامية و العربية و غيرها .. و ا
2 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال